Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

احذري مزيلات العرق المحتوية على هذه المادة الخطيرة✋✋

لا يوجد منزل إلا و به مزيلات الرائحة , فهي تستخدم بكثرة و بشكل متكرر للحصول على أفضل رائحة للجسم على مختلف أنواعها , فأغلبية مزيلات العرق المؤثرة تحتوي على الألمنيوم و أملاحه لأنها تمنع إفرازات الخلايا العرقية .

مزيلات العرق

بعض منتجات مزيلات الرائحة تزيل الرائحة بشكل مؤقت , لكنها لا تزيل بقع العرق ؛ و مخاطرها أقل لأنها لا تحتوي على منتجات الألمونيوم .

مزيلات العرق المحتوية على أملاح الألمنيوم

و حسب ما جاء في موقع ” DW ” الألماني فإن هناك بعض الشركات المنتجة بدأت بالاعتماد فقط على مزيلات ” ديودورانت ” و هي لا تكافح رائحة العرق فقط بل أسبابه و جذوره , و خاصة تلك التي تستعمل تحت الإبطين , و لكن هذا يكون عن طريق اعتمادها أملاح الألمونيوم التي قد تجلب أمراضا خطيرة مثل الزهايمر و سرطان الصدر .

و بالرغم مما نقلته صحيفة ” فيلت ” الألمانية عن المؤسسة الاتحادية الألمانية لتقييم أمراض السرطان , أن هذه المحذورات ليست مثبته علميا , إلا أن التقرير حذر من الآثار الجانبية لهذه المواد .

خلطات للوجه تمنحكِ بياض و نضارة لوجهكِ فى أسرع وقت

إضافة إلى ذلك ” هيدرات كلورات الألمونيوم ” , و هو أحد محتويات مزيلات العرق , حتى الآن لا يعرف مدى تأثيراته على جسم الإنسان , و خطورة الألمنيوم و مكوناته تكمن في قيامه بإيقاف عمل الجذور المختصة بإنتاج العرق في خلايا الجسم بطريقتين :

الأولى 

بجعل الجلد يتقلص حتى تتوقف خلايا العرق عن العمل .

الثانية 

تعتمد على تكوين طبقة جيلاتينية من البروتينات تعلق خلايا العرق فتمنع إفرازاتها .

قد يهمك أيضا 6 أنواع من الفاكهة لنضارة بشرتك

الألمنيوم هو مادة طبيعية و ثالث أكثر المواد الطبيعية وفرة في الأرض , و أحد مكونات الماء و يدخل في العديد من المواد الغذائية التي يتناولها الإنسان , و يتم تحديد النسبة التي يمكن تناولها من هذا المعدن عبر الدوائر الصحية المختصة , و التي تقدر بمللي جرام واحد من المعدن لكل كيلو جرام من وزن الإنسان , و حينما يستعمل الشخص مزيلات العرق التي تحتوي على الألمونيوم سترتفع نسبة المعدن في الجسم عن النسبة الصغيرة المسموح بها , لأن الألمونيوم المستعمل في هذه المواد يبقى ملاصقا للجسد و لا يختفي .

اقرأى ايضا تبييض المناطق الحساسة بسرعة

يذكر موقع ” تسينتروم دير جيسوندهايت ” الألماني أن من يقوم بحلاقة الشعر في منطقة تحت الإبطين ثم يستعمل المعطرات و مزيلات العرق مباشرة , يصبح أكثر عرضة للألمونيوم و خاصة عند تعرض هذه المناطق لجروح .

حافظي على نفسك و أسرتك , و اقتني مزيلات العرق التي لا تحتوي على الألمونيوم و أملاحه .

عن الكاتب

لين على

اكتب تعليق

1 تعليق

(x)