هل كريم افوكوين للشفايف آمن لتفتيحها؟ – إليكِ الإجابة بالتفصيل

كريم افوكوين للشفايف هل مناسب حقاً للشفاه؟ وهل يعد هذا المستحضر مثل باقي المستحضرات التي تستخدم في التخلص من البقع الداكنة التي تتواجد بالمناطق المحيطة بالفم؟ والآن سيدتي سوف نقدم لكِ الإجابة على جميع الأسئلة عبر السطور التالية.

كريم افوكوين للشفايف

كريم افوكوين للشفايف

AVOQUIN هو من أفضل أنواع المستحضرات التي تتناسب مع جميع الأشخاص، وسوف نتطرق في هذا المقال لمعرفة هل هذا الكريم مناسب حقاً للشفايف أم لا؟

من الضروري أن نتعرف سوياً على العوامل والأسباب الرئيسية التي تؤدي إلى الاسمرار بمناطق الجسم وخاصة الشفاه، حيث سنقوم بسرد استخدامات هذا الكريم، وفوائده، وطريقة استخدامه.

ما هي العوامل التي تؤدي إلى اسمرار الشفايف؟

البقع الداكنة والاسمرار الذي يصيب منطقة الفم، والشفاه لها العديد من الأسباب وهي تتمثل في:

  • الإصابة بالتهاب وجفاف الجلد.
  • الاستخدام المفرط للأنواع المختلفة من معجون الأسنان، والمبيضات، وغسول الفم الذي يحتوي على النكهات الطبيعية المختلفة مثل القرفة، والنعناع وغيرها.
  • التدخين وتناول الأكلات الحمضية واستخدام أحمر الشفاه رديء المكونات.

وللتخلص من اسمرار الشفاه يفضل المداومة على ترطيب المنطقة المحيطة بالفم، والابتعاد عن استخدام المستحضرات المضادة للالتهابات، والابتعاد عن أنواع المعجون التي تحتوي علي النكهات القوية والكحول.

هل كريم افوكوين مناسب لتفتيح الشفايف لاستعادة لونها الطبيعي؟

غير مناسب ولا يتم استخدامه للتخلص من الاسمرار، أو حتى تفتيح الشفاه وذلك لأن هذه المناطق لا يتناسب معها جميع المستحضرات، وأنها تحتاج إلى مستحضرات ترطيب طبيعية تتناسب مع طبيعة جلد هذه المنطقة.

ومن الجيد أن تعلمي سيدتي أن الخلايا الصبغية المسئولة عن إفراز مادة الميلانين الصبغية تختلف أعدادها من شخص لآخر، وبواسطة تلك الخلايا تأخذ الأنسجة المخاطية، والجلد والشفاه اللون الطبيعي،

وأيضاً يجب ذكر أن نشاط تلك الخلايا، هو الآخر يختلف فيما بين الأشخاص حيث أن الشخص الواحد يمكن أن يختلف نشاط الخلايا ودرجة اللون من مكان لآخر، وتعتبر من إحدى الأمور الفسيولوجية الطبيعية،

وبعض الأشخاص يعتقدون أن هناك علاقة بأن تفتيح المناطق الداكنة بالجلد ترتبط بالعلاجات الدوائية أو الموضعية أو الحقن؛ وهذا الاعتقاد خاطئ؛ لأن درجة التفتيح المكتسبة لا تدوم لأن اللون يرتبط بالتكوين الفسيولوجي للأشخاص.

هل يوجد بدائل آمنة بدلأً عن كريم افوكوين للشفايف ؟

نعم يوجد بدائل؛ ولكن في البداية يجب استشارة الطبيب المختص بالأمراض الجلدية، لتحديد أسباب الإصابة باسمرار الشفاه، والتأكيد على عدم وجود الأسباب العضوية التي أدت إلى ظهور اللون الداكن بتلك المنطقة،

والابتعاد عن المواد الفعالة المستخدمة في التفتيح والتي سوف نقوم بذكرها فيما يلي، وإما أن تكون تلك التركيبات تدخل بتركيزات قليلة في إنتاج المستحضرات التي تستخدم لعلاج مشكلات البشرة والتي تتوافر بالصيدليات، ويمكن أن تكون تتداخل بتلك المستحضرات بنسب عالية ومن تلك المواد هي:

Arbutin 1%.
Glabridin 0.5 %( Licorice Extract ).
Ascorbic Acid.
Niacinamide.
Azaleic Acid 20 %.
Kojic Acid 1- 4 %.

ويتواجد بالأسواق العديد من مستحضرات التجميل التي تم تصنيعها من قبل العديد من الشركات المشهورة بصناعة منتجات العناية بالبشرة والتي تضع جودة المنتج مهمتها الأساسية ومن تلك الشركات:

  • Ducrey.
  • Rexol.
  • Glytone.
  • Vichy.
  • Possay.
  • Roche.

ويوجد أيضاً العديد من مواد التفتيح المختلفة التي تتواجد بمنتجات العناية بالبشرة، وكريمات الترطيب، ويتم وصفها بواسطة الطبيب المختص.

هل يوجد موانع لاستخدام لأي من تلك البدائل؟

لا يوجد أي موانع لاستخدامها، ولكن من الجيد استبدال كريم أفوكوين بكريم “الاربيتين 1 %” لتفتيح الشفايف، والحماية من أشعة الشمس الضارة.

ما هي الجرعة المناسبة من كريم “الاربيتين 1 %” لتفتيح الشفايف؟

الجرعة المناسبة له هي مرة واحدة أو مرتين باليوم الواحد لمدة تصل إلى شهرين، ويراعى أن يكون استخدامه تحت إشراف الطبيب المختص.

ومن الأمور التي يجب مراعاتها والتأكد منها هي أن الشفاه لا يوجد بها أي من أعراض الالتهابات، أو الأكزيما بمنطقة الفم أو غيرها من الأعراض مثل الحكة، والتشققات، والجفاف وغيرها وإذا كان الغمقان نتيجة ذلك فيجب علاجها للتخلص من الغمقان.

“نصيحة رقيقة لتفادي أسمرار الشفايف”

تجنبي عند استخدم المواد المثيرة مثل الرغوة الناتجة عن معجون الأسنان ملامسة الشفايف، وأيضاً يجب عليكِ الحذر عن تناول أي من أنواع الفواكه الحمضية ويجب عليكِ تقطيعها إلى قطع صغيرة جداً قبل تناولها،

ويفضل أيضاً أن تبتعدي تماماً عن لمس اللعاب، وتلك النصيحة مقدمة خصيصاً للأشخاص الذين يقومون بعض الشفتين، ويترتب على ذلك بلل الشفايف وجفافها بطريقة متكررة؛ وذلك يعمل على تشقق الشفاه وتعرضها للالتهابات والجفاف والاسمرار.

عزيزتي رقيقة كافة المعلومات الطبّية المذكورة عن كريم افوكوين للشفايف تهدف لزيادة التوعية الصحّية فقط، ولا تغني عن الذهاب إلى الطبيب المختصّ.

قد يهمكِ أيضاً: تفتيح الشفايف وتوريدها سريعا بوصفات طبيعية غير مكلفة

loading...

اكتب تعليق