Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

بروتين الشعر للأطفال وحقيقة شائعات خطورته على الصغار

الكثيرات بعشقنَ أطفالهنَ ولكنهم يعبرون عن الحب بطريقة خاطئة، فمن أجل متعة وقتية زائلة بشعر لامع وناعم ومُصفف من الممكن أن تؤذي فروة الرأس وشعر الطفل لسنوات طويلة قادمة، ولكن هل هذا الأمر ينطبق عليكِ في حالة كنتِ تستخدمينَ بروتين الشعر للأطفال أو استخدمتِ الكيراتين؟ تابعي المقالة لتعرفي المزيد.

بروتين الشعر للأطفال

بروتين الشعر وهو النوع المُطور من الكيراتين الذي أثبت فشله في الأسواق وتأثيره السلبي على الشعر والتسبب في تساقطه وتلف بعد انتهاء مدة تأثيره بعد ثلاثة أو أربعة أشهر، كان يستخدم للسيدت والفتيات ولكن حاليًا أصبحت السيدات يستخدموه لأطفالهنَ ليتمتعوا بشعر لامع وصحي؛ خاصةً في حالة كان طفلتها تتعرض لمضايقات بسبب شعرها المجعد أو المقصف أو غيره.

ولكن هذا ليس الحل، الحل الصحي والأسلم هو علاج شعر طفلنك عند طيب جلدية ومتابعة كورس العلاج ليأتي بثماره؛ لأن القادم في حياة طفلتك أهم من الماضي والحاضر، مع العلم أن شعر الأطفال عمومًا يتغير مع بلوغ الطفل خاصةً للإناث، فلماذا تقومينَ بعمل كيراتين وبروتين للشعر لفترة وقتية زائلة ويترتب عليها مشاكل تمتد لسنوات مع طفلتك.

مع العلم أن البروتين والكيراتين يؤثران على فروة رأس طفلتك كثيرًا ويدمران البصيلات والجذور التي تنبت مستقبلًا بسبب درجة الحرارة العالية والمادة الشمعية اللاصقة والتي تغلف الشعيرات طوال فترة بقاء المنتج على الشعر.

هناك مشاكل وخطورة كبيرة عند تطبيق البروتين على شعر طفلتك سوف نذكرها لكي، ولكن لا بد وأن تعلمي أولًا أنه لا بد من الابتعاد عن منتج الكيراتين بكافة أنواعه بما في ذلك النوع الأصلي البرازيلي؛ لأن منتجات الكراتين كلها تحتوي على مادة الفورمالين الضارة والتي أثبتت التجارب فشله في حل مشاكل الشعر بل يزيدها ويؤدي إلى تساقطه بكثرة.

أما البروتين فمنه أنواع خالية من الفورمالين وهي الأنواع البرازيلية والأمريكية الأصلية بالإضافة إلى بروتين النانو ( وهي مكتوب عليها آمنة للأطفال والحوامل )، ولكن في النهاية المواد الكيميائية المكونة للمنتج تتحول في درجات الحرارة العالية إلى فورمالين؛ لتثبيت المنتج على الشعيرات والقيام بدوره في تغليف الشعر بمادة السليكون الشمعية، وبالتالي لا تصلح أيضًا للأطفال وإن صلح للكبار.

اقرئي أيضًا:

بروتين النانو الحل النهائي لمشاكل الشعر بدون أضرار ادخلي واعرفي مميزاته وطريقته

مع العلم أن أي من منتجات البروتين أو الكراتين هي مُصنعة خصيصًا للشعر الكثيف المجعد وهو شعر الأفارقة والمنتجات مكتوب عليها هذا التنبيه؛ خاصةً البروتين وبروتين النانو؛ لذلك فلا يصلح هذا الفرد للشعر الخفيف أو المتساقط أو الخشن قليلًا أو الذي يعاني من مشكلة أو اثنين، بل يصلح للشعر التالف والمجعد الإفريقي فقط.

ويجب قبل القيام بتطبيق أي منتج استشارة الطبيب ويجب الكشف أولًا على الطفلة وحل مشاكلها طبيًا ليكون التأثير ممتد معها ويصلح الشعر ولا يتلفه ويؤذيه من أجل فترة قصيرة.

ما هي خطورة بروتين الشعر للأطفال

وبالتفصيل سوف نذكر لكم ما تم تداوله طبيًا ووفقًا للدراسات العلمية والعالمية بعد أبحاث أُقيمت خصيصًا من أجل ما يُسمى بمعالج الشعر وهو الفرد بالبروتين والكيراتين وفقًا للتجارب العديدة التي أعقبت انتشار المنتج في كافة دول العالم.

الإصابة بالسرطان

بسبب وجود مادة الفورمالين أو التي تُسمى بالفورمالدهايد ( هي مادة مسرطنة ومعروفة من قبل وزارة الصحة العالمية ) في المنتج يبقى خطير على الكبار والصغار بشكل كبير، مع العلم أن هناك البعض يقول أن النسبة الموجودة في المنتج لا تؤذي وهي نسبة مُصرح بها عالميًا.

ولكن عند الفرد بالمكواة الأمر يكون أسوأ ولا يوجد حدود لنسبة بخار مادة الفورمالين المتصاعدة ومع التعرض المتكرر لمثل هذه الأبخرة السامة سوف تتراكم الخلايا السرطانية في إحدى أعضاء الجهاز الهضمي أو الجهاز التنفسي والرئة والجلد أيضًا.

الإصابة بالالتهاب في الحلق

الغازات المتصاعدة عند استخدام مكواة البخارة للشعر ( البيبي ليس ) منها السام ومنها ما يسبب الاختناق وبالتالي من الممكن الإصابة لالتهابات شديدة أو متوسطة في الحلق أو الحنجرة كما يمكن أن يصاب الطفل بنزيف في الأنف، والدليل على خطورة الغازات المتصاعدة هو استخدام كمامات وجوانتي من قبل مصففي الشعر.

تساقط الشعر بشكل غزير

يتم قبل وضع البروتين أو الكراتين على الشعر غسل الشعر بشامبو معين خاص بالمنتج، هذا الشامبو هو المسئول عن تفكيك روايط الشعر الطبيعية وتفكيك جزئيات الشعر المتبقية حتى يحل محلها روابط منتج البروتين الكيميائية ويسهل تثبيتها.

اقرئي أيضًا:

بوتكس الشعر وأنواعه وهل هو معالج للشعر أم مثل الكيراتين يفرد فقط

 
 

تطبيقات مجلة رقيقة مجانا على متجر جوجل>> من هـنـا

وعند تثبيت منتج البروتين أو الكراتين على الشعر باستخدام المكواة السيراميك فإنه لا بد وأن تتم هذه الخطوة على أعلى درجة حرارة والتي لا يجب أن تقل عن 240 درجة مئوية وذلك من أجل ضمان تثبيت المنتج على كافة جزئيات الشعر وتغليفه بمادة شمعية لمدة قد تصل إلى أربعة أشهر بعيدًا عن الماء والهواء والشمس وأي زيوت طبيعية قد تضعيها على فروة الرأس.

وبالتالي عند انتهاء مدة الفرد على الشعر، تبدأ الشعيرات تنكمش وتلفظ أنفاسها الأخيرة بعدما ترغب بالعودة إلى حياتها الطبيعية مثل قبل ولكنها لا تجد أي مقومات للحياة؛ لأنها كانت مدفونة في مادة شمعية، كما أن الروابط الأساسية للشعر لم تكن موجودة مثل قبل والبديل الصناعي لها انتهى مفعوله، فتموت وتسقط الشعيرات، ويزداد الأمر كلما ذهب تأثير الفرد ويتساقط بشكل غزير.

تلف الشعر وتفكيك روابط الطبيعية الأساسية

كما ذكرنا من قبل فإن الفرد بالبروتين أو الكراتين أو كريمات الفرد بكافة أشكالها يسبقه خطوة غسل الشعر بشامبو محدد، هذه الخطوة هي المسئولة عن تفكيك روابط الشعر الأساسية والطبيعية، وهي خطوة لا بد منها من أجل تثبيت المنتج الجديد على الشعر بدون مشاكل.

مع العلم أنه إذا لم يتم غسل الشعر بالطريقة المطلوبة وبالشامبو المحدد للبروتين أو الكراتين فإن المنتج لن يتم تثبيته على الشعر بإحكام وسوف ينتهي تأثيره في أقل من شهر فقط من تاريخ الفرد، وبذلك عند انتهاء مدة الفرد يتلف الشعر نتيجة لعدم وجود روابط أساسية به ويسقط ويتقصف وتتلف بصيلاته.

تلف في الجهاز العصبي

الأبخرة المتصاعدة من مادة الفور مالين والمواد الكيميائية التي تساعد على الفرد والتي تتحول عند التسخين بالمكواة إلى مواد سامة ومسرطنة مثل الفور مالين بالضبط والتي قد تؤذي الجهاز العصبي ويعمل على تلف خلاياه خاصةً مع تكرار العملية واستنشاق كمية أكبر من أبخرة الكراتين أو البروتين، مع العلم أن الأطفال تتأثر بضعف ما يتأثر به الكبار.

الإصابة بالحساسية

هناك البعض من الأطفال والكبار أيضًا ممن لديهم حساسية من مكونات البروتين أو الكراتين ولذلك فور حدوث أي شيء غير متوقع أثناء التثبيت من احمرار الجلد أو حكة في فروة الرأس أو عدم القدرة على التنفس يرجى التوقف عن استخدام المنتج فورًا.

حدوث ضرر في الأعصاب والعضلات

الأبخرة والمواد السامة التي تتكون منها منتجات الفرد في العموم من الممكن أن تُحدث تلف دائم للأعصاب والعضلات أيضًا كما أنها تؤدي إلى الاكتئاب والصداع المزمن.

تأذي الجلد وفروة الرأس من درجة حرارة المكواة العالية

بالإضافة إلى مكونات البروتين السامة التي قد يتضرر منها الجلد فإن درجة الحرارة العالية التي يتم تطبيقها على الشعر من أجل تثبيت البروتين قد يتضرر منها الجلد وفروة الرأس؛ خاصةً وأن الأطفال بشرتهم وجلدهم حساس جدًا ويقبل هذه الأذى بسهولة.

تقصف الشعر

الشعر الذي يتعرض لمثل هذه المواد الكيميائية الغير صحية ويتم تسخينه على درجات حرارة عالية قد يُصاب بالتقصف والبهتان؛ لأن الشعيرة نفسها باتت ضعيفة وغير مغلفة بغطاء طبيعي يحميها أو غطاء صناعي حتى بعد ذهاب تأثير الفرد، فتصبح هشة نتيجة للتعرض للعوامل الخارجية والهواء والشمس ومستحضرات التجميل وغيرها من الأشياء الأخرى.

نصائح عامة للاهتمام بصحة وسلامة شعر طفلك

أما عن النصائح التي سوف نذكرها لكِ من مجلتنا مجلة رقيقة اليوم بخصوص شعر طفلتك فتتلخص في الآتي:

  • يجب الاعتماد على التغذية السليمة في أول الأمر؛ لأن أي مشكلة قد تحدث في الشعر هي تعبر عن حالة الجسد المرضية، فإن كان طفلك سليم سوف ينعكس على شعره والعكس صحيح ( هذا لا ينطبق على الشعر المجعد الموروث عن الأم أو الأب نتحدث عن صحة الشعر المعتادة وليس طبيعة الشعر الموروثة).
  • يجب الاهتمام بنظافة شعر طفلتك الشخصية وعدم غسله باستمرار أو تركه مدة طويلة بل اغسليه ثلاثة مرات أسبوعيًا.
  • احرصي على علاج قشرة الرأس عند أطفالك فور ظهورها؛ لأن أضرارها جسيمة جدًا لديهم.
  • لا بد من تمشيط شعر طفلتك بالمشط الخشب وتجنب وضع التوك المعدنية في رأسها؛ لأنها غالبًا ما تقوم بشدها وتقصف شعرها بنفسها.

اقرئي أيضًا:

وصفات للتخلص من قشرة الشعر بمكونات طبيعية بسيطة

  • يجب استخدام الزيوت الطبيعية لشعر أطفالك والابتعاد عن المنتجات الصناعية الكيميائية.
  • ابتعدي عن الاستشوار والمكواة وتعريض الشعر للشمس باستمرار؛ لأن شعر الطفل ضعيف لا يقوى على درجات الحرارة العالية.
  • لا تستخدمي إطلاقًا أيًا من منتجات أو كريمات فرد؛ لأنها تتلف شعر أطفالك عاجلًا أو آجلًا.

بالأخير لا بد من الاهتمام بشعر طفلتك ولا تستسهلي النتيجة حتى وإن رغبت طفلتك في ذلك، احرصي على إفادتها وليس ضررها.

اكتب تعليق