تفسير الاحلام

تفسير حلم الزلزال في المنام لابن سيرين ودلالاته العلمية والنفسية

تفسير حلم الزلزال في المنام ودلالاته، هل رأيت في منامك زلزال أو هزة أرضية؟ هل ترغب في تفسير حلم الزلزال أو البركان وانشقاق الأرض من تحتك؟ هل استيقظت على فزع ورهبة من هول انشقاق الأرض؟ وهل هي قد أحدثت دمارًا أم أنها كانت هزة أرضية خفيفة فقط؟

كل ذلك له تأويلات معينة ومحددة ليس فقط عند علماء تفسير الأحلام، وإنما أيضًا عند علماء النفس الذين يروا أن هذا الحلم لم يدل على تفسيرات واقعية فقط في مواقف قد تحدث للشخص بل أنها تدل على مواقف نفسية وهزات روحية داخل الشخص نفسه.

تفسير حلم الزلزال والبراكين في المنام

تفسيرات حلم الزلزال في المنام يدل على هزة في كيان الشخص نفسه قبل أن تكون هزة في حياته، فالزلزال خوف وقلق ورعب في الحقيقة ولكنه ليس كذلك في الحلم سوى في مواقف معينة.

فمن رأى الزلزال أو البراكين أو كارثة من كوارث الطبيعة كالفيضانات مثلًا فهذا يدل على الخير إن لم تؤدي هذه الكارثة إلى دمار وخراب، وأما إن أسفرت الكارثة عن دمار وهدم بيوت وغيرها كانت شر وتحذير لصاحب الرؤية.

مع العلم أن انشقاق الأرض تختلف في تأويلاتها إذا انشقت وخرج منها بركان أو نار أو ذهب أو مال أو غيره، وربما لم يظهر شيئًا فكان قد أخذ الناس أو البيوت أو المنازل أو دمر قرية وهذا يكون له تأويل مختلف، إليكم التأويلات التالية:

  • اهتزاز الأرض يدل على موت المريض.
  • وهدم جدران المنزل نتيجة الهزة الأرضية دليل لموت أصحاب المنزل في الحقيقة.
  • وهزة الأرض الميتة الجدباء يدل على إحيائها ونموها.
  • والهزة الأرضية ربما تدل على إفشاء الأسرار والفضيحة.
  • وربما دلت على إحياء وفتح مواضيع قديمة كانت قد ماتت، وربما دلت على إحياء الموتى فإذا رأيت شخص ميت تهتز الأرض من تحته فربما كان عايش وأنت لا تدري.
  • وربما الهزة تدل على السفر والخوف.
  • وربما دلت على كثرة الثمار في الأرض التي اهتزت بها، هذا الثمار الذي يُصاحبه الفتن والسقم.
  • ويدل على عدم أمان وشعور قلق وحيرة.
  • وربما دلّ على ظلم.

تفسير حلم الزلزال في البيوت

الهزة والزلزلة هي خوف وقلق، وربما دلت على الانتقال والحركة، والهزة تدل على أن ملك عظيم سوف يغير حياة قوم، وربما دلت على قوانين صارمة قد يتم إعلانها من قبل رئيس أو حاكم، وربما دلت الهزة على حادثة أو واقعة معينة.

الهزة أو الرجفة والزلزلة هي تعبر عن ملك عظيم أو خوف ورهبة تأكيدًا لواقعة تجلي الله – سبحانه وتعالى – ورؤية سيدنا موسى له التي لم تتم حيث خرّ سيدنا موسى صعقًا بعدما تجلى الله – عز وجل – إلى الجبل وهزه.

تصديقًا لقوله تعالى: [وَلَمَّا جَاءَ مُوسَىٰ لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ أَرِنِي أَنظُرْ إِلَيْكَ ۚ قَالَ لَن تَرَانِي وَلَٰكِنِ انظُرْ إِلَى الْجَبَلِ فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَانَهُ فَسَوْفَ تَرَانِي ۚ فَلَمَّا تَجَلَّىٰ رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ مُوسَىٰ صَعِقًا ۚ فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ] [(143) سورة الأعراف]

لذلك فالهزة دليل حاكم أو ملك، فمن رأى في منامه جبل يهتز بزلزال ويستقر مكانه فسوف يدل على هول وخوف من سلطان قد يمسّ صاحب الرؤية، فكلما عاد الاستقرار إلى مكانه وكلما كان الدمار لا أساس له في الحلم كان الحلم دليل خير.

بينما إن لم يستقر الزلزال وأسفر عن دمار بيوت ومعالم ومنازل فهذا يدل على تحذير وتنبيه وفتنة تصيب القوم، فمن تزلزلت به الأرض ونزل تحت الأرض فيدل على الظلم الواقع على القوم أو الشخص الذي حدث له ذلك.

وربما دلت على أمراض وأوجاع تتفشى في القوم، ومن رأى الأرض تهتز والسماء تضطرب فيدل على العقاب الذي يلحق القوم ليُصابوا في أموالهم وأولادهم، وربما تدل اهتزاز الأرض أو المنزل في منام الشخص على تغير حياته أو عدم إحساسه بالأمان والاستقرار.

تفسير حلم الزلزال وفقًا لـ شهور السنة

مواقيت الحلم في تفسير حلم الزلزال لها دلالات معينة؛ لأن هزة الأرض تدل على إنباتها لو كانت جدباء وربما انتهاء ثمارها لو كانت مثمرة؛ لذلك يختلف الفصل السنوي والشهر في تفسير الحلم كالآتي:

  • فمن رأى حلم الزلزال في شهر مايو (الشهر الخامس) فهذا يدل على القتال وانتشار الفتنة بين الناس ولن يختلف التفسير سواء كان الحلم صباحًا أو مساءً.
  • أما من رأى حلم الزلزال في شهر يونيه (الشهر السادس) فيدل على انتهاء القتال لصالح الأخيار وهلاك الأشرار.
  • ومن رأى في منامه الهزة أو الزلزلة في الشهر السادس في النهار، فهذا يدل على تجديد المناصب وتوالي العلماء في مكاناتهم.
  • أما من رأى الهزة في الشهر السابع ( شهر يوليو) فيدل على الموت لعالم أو والي أو حاكم أو رجل له مكانة عالية وذو منصب كبير.
  • ومن رأى الهزة في الشهر الثامن (شهر أغسطس) دلّ على قدوم عدو لأهل القرية التي رأيت الأرض تهتز من تحتها في المنام.
  • ومن رأى حلم الزلزال في الشهر التاسع (شهر سبتمبر) دلّ على غريب سوف يُهاجم الأرض ويُفنيها.
  • ومن رأى الحلم في الشهر العاشر (شهر أكتوبر) فيدل على الإصابة بالأسقام والأمراض، ولكنه سوف يكون خير وسلامة للحوامل.
  • ومن رأى في المنام الهزة في الشهر الحادي عشر (شهر نوفمبر) فيدل على سقوط عدد كبير من الحوامل عند أهل القرية الذين يسكنون هذه الأرض.
  • وحلم الزلزال في شهر ديسمبر أخر شهور السنة (الشهر الثاني عشر) فيدل على انتشار الأسقام والموت بين أهل القرى دون تدخل من غريب أو عدو.
  • والزلزال في شهر يناير (الشهر الأول) تفسيره موت للشباب بكثرة.
  • أما في شهر فبراير (الشهر الثاني) يدل الزلزال على القحط وسقوط الأجنة في بطون أمهاتهم.
  • ومن رأى حلم الزلزال في شهر مارس (الشهر الثالث) فيدل على الرخاء والسفر والتنزه وتغير الحياة للأفضل.

تفسير حلم الزلزال في منام العزباء

حلم الزلزال في المنام للفتاة العزباء له دلالات معينة:

  • فمن رأت في منامها الزلزال فهذا يدل على خوفها وقلقها من مستقبلها.
  • وربما دلّ على المشاكل والمخاطر التي سوف تواجهها في حياتها.
  • ومن رأت في المنام الهزة الأرضية فهذا يدل على حدوث أزمة نفسية عندها قد تسبب لها عدم استقرار؛ خاصةً إن كان الحلم في شهر نوفمبر الذي يدل على انتهاء قصة الحب وفطور القلوب.
  • ومن رأت في منامها الزلزال وقد نجت منه فيدل على دخولها في مشاكل ولكنها سوف تتخذ القرار الصحيح اتجاهها وسوف تتجاوزها بدون خسائر.
  • ومن رأت أنها لم تنجو من الزلزال فيدل على دخولها في المشاكل واتخاذها قرارات خاطئة سوف تدخلها في مخاطر جسيمة.

تفسير حلم الزلزال في منام المتزوجة

الهزة الأرضية الخفيفة في منام المتزوجة يدل على المشاكل فإن رأت أن المنزل يهتز فيدل على مشاكلها الأسرية والزوجية، والهزة في بيت العائلة تدل على المشاكل العائلية وهكذا، فلتحذر المرأة خاصةً إن كانت الزلزلة في بيتها.

فمن رأت أنها نجت من الزلزال فيدل على أنها سوف تتجاوز المشاكل بطرق وحيل ذكية وقرارات صائبة، ومن رأت أنها لم ينجو فيدل على هدم بيتها وطلاقها وتمكُنّ المشاكل منها ومن زواجها.

وهناك بعض الدلالات لمن رأت في منامها أن الأرض تنشق، فمن رأتها تنشق ويخرج منها الماء فيكون خير وبركة، أما إذا أخرجت نار أو دخان فهذا دليل شر ومشاكل وغم لا بد أن تتجاوز المرأة هذه الصعاب حتى تنتهي منها دون خسائر.

أما من رأت أن الأرض تنشق تحتها وتهتز وتُخرج من جوفها ذهب أو مال فهذا يدل على الطموحات الحسنة والهادفة التي تمتلكها المرأة، تلك الطموحات التي سوف تكون سبب في حصولها على البركة والثراء والغنى لتتغير حياتها للأفضل.

ما هو تفسير حلم الزلزال في منام الحامل؟

حلم الزلزال للمرأة الحامل في المنام يدل على اقتراب موعد وضعها وولادتها، فمن رأت في منامها أن الأرض تهتز تحتها فهذا يدل على ولادتها، ورؤيتها للزلزال في المنام في الشهر العاشر ( شهر أكتوبر) فهذا يدل على وضعها بسلامة صحتها وسلامة المولود.

أما من رأت حلم الهزة أو الزلزلة وكانت في الشهر الحادي عشر وهو شهر نوفمبر أو شهر فبراير وهو الشهر الثاني فيدل على سقوطها وفقدان جنينها والله أعلم، والزلزال عمومًا في منام الحامل ربما جاء من عقلها الباطن لخوفها من الولادة، وهو خير طالما لم يُخلف هدم ودمار.

حلم الزلزال وتفسيره في منام الرجل سواء متزوج أو أعزب

عن الأعزب: من رأى في منامه الزلزال وهزة الأرض وكان الحلم في شهر نوفمبر ( الشهر الحادي عشر) دلّ على الحب المزيف لصاحب الحلم في ارتباطه أو إن كان خاطب أو متزوج فيدل على نفاقه في الحب ورخص حبه.

أما عن المتزوج: فمن رأى في منامه أن الأرض تهتز من تحته فيدل على تهوره في اتخاذ القرارات وعدم اتخاذه القرارات الصائبة، وربما تدل على المشاكل التي تحيط به والمخاطر سواء في بيئة عمله أو في حياته الأسرية.

والنجاة من الزلزال في منام الرجل يدل على انتهاء المشاكل وسداد الدين للمديون والشفاء من المرض، والغناء والثراء المستقبلي؛ لأن الزلزال والنجاة منه يدل على تغييرات جوهرية مادية واجتماعية قد تحدث في حياة الرجل.

وأما إن كان الزلزال مدمر فسوف يدمر حياة الرجل العملية أو الأسرية مع العلم أن الزلزال لمن ظروفهم المادية صعبة أو مديونين أو مرضى أو لديهم مشاكل يعتبر رؤية خير؛ لأن الهزة انتقال من الحال الحالي لحال آخر وسوف يكون الأفضل والله أعلم.

هزة الأرض في المنام تدل على وقوع البلاء والسقم والخوف، وتتنوع الابتلاءات وفقًا للتسع ابتلاءات التي ابتُلي بها قوم سيدنا موسى عليه السلام ومنهم: الفيضان والضفدع والقمل والجراد والجوع؛ لأن أغلبها أصيب بها قوم موسى بعد هزة وزلزلة الأرض وموت أربعين من قوم موسى والله أعلم.

اكتب تعليق