Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

رحلتي إلى إسبانيا ملتقى التاريخ والجمال

إسبانيا من المناطق الشهيرة التي تستقطب آلاف السياح سنويًا والتي تستحق الزيارة، لما تمتاز به حضارة تاريخية عظيمة والأماكن السياحية ذات الطابع الثقافي والترفيهي، من هنا جاءت فكرة رحلتي إلى إسبانيا التي احتوت على العديد من الوجهات السياحية الرائعة، والتي سأحدثكم عنها بشكل تفصيلي في هذا المقال.

رحلتي إلى إسبانيا

كثيرا ما قرأنا عن إقليم الأندلس في كتب التاريخ، كونه من أجمل بقاع الأرض التي تميزت ببصمات جلية منذ عصر الفتح الإسلامي وإلى الآن يضم بقايا من هذا الزمن الرائع الذي يعد من أفضل العصور التي عاشها المسلمون والعرب، لذا أقدمت على هذه التجربة المثيرة وتوجهت أولًا إلى مدينة إشبيلية جنوب إسبانيا والتي نُصِحت بحجر الفندق بها، لأنها تعتبر منفذ لأجمل المنتجعات والبلاد المطلة على ساحل البحر الأبيض المتوسط التي تقع جنوب إسبانيا.

رحلتي إلى إسبانيا

بإمكانك السفر مباشرة إلى إشبيلية حيث يوجد بها مطار دولي، بالإضافة إلى المطار الدولي الموجود في مدينة مالقا كما من الممكن التخطيط لزيارة ملقا خلال التواجد في فنادق العاصمة مدريد رحلتي إلى إسبانيا جمعت بين الوجهات التاريخية والمدن العصرية والأنشطة الترفيهية المسلية، إلى جانب الشواطئ الساحرة والمشاهد الطبيعية البديعة التي أنصحك بعقد النية على زيارتها خلال وجهتك المقبلة.

الوجهات السياحية في إسبانيا

مدينة إشبيلية

تعتبر عاصمة السياحة في جنوب البلاد لجمالها الأخاذ الذي لا يسعني ألا أن أقول عنها أنها جوهرة متلألئة تسحر كل من زارها من الشرق أو العرب، تقع على مسافة خمس ساعات ونصف من مدينة مدريد عاصمة إسبانيا وتعتبر البوابة الرئيسية لزيارة مزارات ومدن الأندلس، لذا كان حجز الفندق في إشبيلية أمرا جيدًا لتسهيل زيارة المناطق السياحية المحيطة بها.

رحلتي إلى إسبانيا

تحتوي إشبيلية على الكثير من المعالم الأثرية الإسلامية والعربية المعروفة من أبرزها برج جيرالدا وقصر ألكازر وكاتدرائية إشبيلية، إلى جانب الساحات الواسعة العامة التي تعتبر مكانًا مثاليًا للتنزه في الهواء الطلق مثل ساحة بلازا دي إسبانيا حديقة ماريا لويزا التي تعد من الأماكن فائقة الجمال ومكان مناسب للرحلات الأسرية الشيقة.

مدينة ملقا

لم تكتمل رحلتي إلى إسبانيا إلى بزيارة مدينة ملقا تلك المنطقة التي تمتلك ما يكفي من الإطراء المتجدد والسحر اللا متناهي ما يكفي لأن تكون وجهة آلاف الزوار، تقع على بعد ساعتين ونصف من إشبيلية وهي المزار البحري الفريد من نوعه في جنوب إسبانيا تضم معالم أثرية عدة، ومجموعة من القرى الجميلة والشواطئ المميزة التي أنصحك بالتوجه إليها مثل قرية قمارش، وقرية أوخين، وقصر البنيرة وغيرهم.

رحلتي إلى إسبانيا

ملقا تعتبر معبرا لزيارة العديد من المنتجعات الساحرة مثل منتجع كوستا ديل سول ذات الصيت الواسع في تلك المنطقة، كما أنها تجمع عدد من القصور الفخمة مثل قصر القصبة والكثير من المتاحف الرائعة مثل متحف بيكاسو الشهير، أضف على ذلك الحدائق المائية المتنزهات المناسبة للعوائل ومراكز التسوق المميزة والمطاعم الراقية.

مدينة غرناطة

عندما تذكر غرناطة أمامك ستتذكر القصور الموجودة في القصص الخيالية من شدة جمالها الذي تغنى به العجم والعرب، والتي ومازالت تحتفظ بمعظم معالمها الخلابة التي تجتذب العديد من عاشقي الجمال الأبدي تقع هذه المدينة على مسافة ثلاث ساعات مع إشبيلية وساعة ونصف من ملقا، وحتى تستمتع برؤية جميع وجهات غرناطة أنصحك بقضاء ولو ليلة واحدة في أحد فنادقها خصوصُا أنها تتمتع بالأنشطة والحفلات التي تقام ليلا.

رحلتي إلى إسبانيا

تجمع غرناطة عدد من الأماكن الشهيرة في عموم العالم مثل قصر الحمراء الذي يتسم بأنه إحدى عجائب الفن المعماري، فضلًا عن القلاع والحصون القديمة وعشرات الكنائس العتيقة والمتاحف الأثرية والمولات العصرية وأماكن التنزه الجميلة ومجموعة من القرى الريفية القريبة منها، والتي لا يجب أن تفوتك زيارتها.

مدينة قرطبة قيثارة الأندلس

تقع قرطبة على بعد ساعتين من شرق إشبيلية وتعتبر مثال رائع لمناطق التنزه، كونها مليئة بالحدائق الجميلة والساحات الخلابة مثل بلازا دي كوريديرا، كما أنها تعتبر من أجمل المدن التاريخية الإسبانية لما بها من مزارات أثرية عريقة مثل مسجد قرطبة وقصر الملك كريستيانو الشهير وغيره.

رحلتي إلى إسبانيا

مدينة ماربيا أو ماربيلا

ماربيا هي عنوان للرفاهية التي تضج بها معالم المدينة ودليل على فخامة حياة الصفوة، حيث إنها تقع في منطقة شاطئ كوستا ديل سول والتي لم اندم مطلقا على زيارتي لها أثناء رحلتي إلى إسبانيا نظرًا لأنها من اجمل المناطق المطلة على البحر الأبيض المتوسط وتمتلئ بأفخم وأشهر المنتجعات السياحية على مستوى العالم، ما جعل منها وجهة محببة للعديد من الأثرياء والمشاهير والسائحين العرب من محبي السفر والاستمتاع بالأماكن الساحرة.

رحلتي إلى إسبانيا

تقع ماربيا على بعد ساعة من ملقا وتشتهر بمرفأ بورتو بانوس الذي يعتبر من أفخم الأماكن السياحية، حيث إنه عامر بالنوادي الليلية والمطاعم الراقية والحدائق البديعة التي يمكنك زيارتها أنت وعائلتك، بالإضافة إلى أروع الشواطئ والسواحل.

منطقة ساحل كوستا ديل سول

يمتاز هذا الساحل بإطلالته الساحرة وقراه الرومانسية التي ستظل عالقة بذاكرتك كلما تذكرت إسبانيا، حيث يحتوي عدد من المنتجعات الراقية التي تعتبر من أقوى عوامل استقطاب العوائل والعرسان الجدد لقضاء شهر العسل والشباب من محبي الترحال والسفر، كما يفضل الكثير من العرب لأنها يغلب عليها الطابع الشرقي والعربي علاوة على حسن ضيافة شعبها الودود
ومن أكثر منتجعات ساحل كوستا ديل سول التي تجولت بها في رحلتي إلى إسبانيا بخلاف مدينة ماربيا التي حدثتكم عنها مُسبقًا بالمدينة البديعة و منتج نيرخا، ومنتجع توريمولينوس الرومانسي، قرية ميخاس ، منتجع فونيخيرولا الذي يمتاز بعدد من الشواطئ الفريدة.

رحلتي إلى إسبانيا

مدينة قادس

تلك المدينة الساحلية بالنسبة لي كانت بمثابة رحلة إلى العصور الماضية التي توصف بالسحر والجمال، لكن يظل عبقها مستمرُا حتى وقتنا هذا مدينة قادس تعد من أروع الموانئ، وتوجد في جنوب غرب إسبانيا وتبتعد عن إشبيلية بحوالي ساعة ونصف.
تعرف بالمدينة الرومانسية القديمة بفضل طلتها الساحرة على البحر وشواطئها التي لا تنسى، ما جعلها مكان مناسب لقضاء العطلات الشباب وشهر العسل أضف على ذلك احتوائها على أجمل القلاع والحصون العتيقة.

رحلتي إلى إسبانيا

 

مدينة رُندة

إن كان لديك الشغف الدائم في البحث عن مكان لا يتكرر ولن تراه كثيرُا أنصحك بالذهاب إلى رُندة أو روندا التي تقع على بعد ساعتين غرب ملقا وتعتبر من أجمل المدن الإسبانية التي استمتعت بها في رحلتي إلى إسبانيا، كونها تمتاز بموقع فريد وخلاب حيث تقع على هضبة صخرية مرتفعة وتطل على العديد من المناظر التي تخطف الأنفاس تتمثل في المدينة القديمة والمحميات الطبيعية المذهلة، ومن مزاراتها الشهيرة جسر نوفو أو الجسر الصخري الذي يربط بين أنحاء المدينة.

رحلتي إلى إسبانيا

مدينة المرية

توجد تلك المدينة شرق ساحل إسبانيا الجنوبي وتقع على بعد ساعتين من ملقا، وتعتبر من أجمل المناطق الساحلية وتجمع بين المعالم الأثرية مثل قلعة القصبة والأماكن العصرية مثل المتنزهات المناسبة للعوائل، والمتاحف الفخمة والسواحل المفعمة بالمقاهي والمطاعم.

رحلتي إلى إسبانيا

مدينة جيان أو خاين

لا تنسى زيارة هذه المدينة التي تقع على بعد ساعة ونصف من قرطبة حيث إنها شهيرة بحقول الزيتون الجميلة كما أنها تتمتع بالرومانسية والأجواء الهادئة والمشاهد الساحرة، علاوة على القلاع القديمة والكنائس التاريخية البديعة والقصور الفخمة.

رحلتي إلى إسبانيا

قد يهمك أيضًا: رحلتي إلى ماليزيا أجمل بلاد جنوب شرق أسيا وجولة ممتعة بين جزرها الساحرة

أو رحلتي إلى ألمانيا وأهم المقاصد السياحية والتاريخية والثقافية بالصور

عن الكاتب

هبه أبو الغيط

كاتبة مصرية هواياتي الرسم وأعمال الديكور والديكوباج، أعشق الكتابة وقراءة الروايات وتصوير المناظر الطبيعية، أهتم بالدراسة في مجال العناية بالجمال والمستحضرات الطبية والتجميلية.

اكتب تعليق