Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

كيف تتعاملين مع الزوج الكذاب

الزوج الكذاب

الزوج الكذاب مشكلة كبيرة تواجه الزوجات، فيشعرنّ أنهنّ يعشن في عالم من الشك المتواصل مما يؤدي إلى شيوع حالة من عدم الثقة بين الزوجة وزوجها.

ورغم أن صفة الكذب يمكن اكتشافها أثناء الخطبة فإن البعض لا يتمكنّ من ذلك نظرًا لقصر هذ الفترة أو عدم التواصل المباشر بين الخاطب والفتاة وأهلها أو مهارة الخاطب في تزويق كذبه وإحاطته ببعض الحقائق فيلتبس الأمر.

قد يعجبك أيضًا: أنواع الحموات وكيف تتعاملين مع كل نوع

يختلف كذب الأزواج تبعًا لشخصية كلٍ منهم؛ فالبعض مريض بالكذب، يكاد لا يصدق في كلمةٍ واحدةٍ يقولها، أو كما يقولون يكذب كما يتنفس، والبعض الآخر قد يضطر إلى الكذب لتمرير موقف يخشى فيه من ردة فعل الزوجة أو إحباطها، أو لشعوره بالهزيمة أمامها.

الزوج الكذاب

كيف يمكن للزوجة أن تتعامل مع الزوج الكذاب ؟

تحتاج الزوجة بداية إلى فهم طبيعة كذب زوجها، ودوافعه الخفيّة وراء هذا الخلق، عندئذٍ سوف تكون قادرة على التعامل مع هذه الظاهرة وعلاجها أو الحدّ منها.

الزوج الكذاب والزوجة الكذابة لكلٍ أسبابه الخاصة

بشكل عام يكذب الرجال غالبًا ليبدوا بشكل أفضل، وليظهروا في صورة أحسن مما هم عليه لذلك يكذبون حول الأمور التي تجعلهم أقوى أو أكثر نفوذًا وسلطة أو أكثر ثراءً وغنى.

أمّا النساء فيكذبن في الغالب لتهدئة من أمامهنّ، أو لجعلهم يشعرون بمشاعر أفضل كأن يكونوا أكثر سعادة أو أكثر اطمئنانًا.

وهذا يقودونا إلى بعض الأسباب التي تدفع الزوج إلى الكذب ومنها:

  • تجنّب الصراع مع الزوجة

الزوج الكذاب قد يكون مظلومًا أحيانًا فهو يلجأ إلى الكذب بسبب شخصية زوجته الشرسة!

فالأزواج يظنون أن بعض الكذب الصغير يجنبهم ساعات طويلة من النقاش والجدال وتبرير المواقف لزوجاتهم.

فالزوج الذي يعرف أنّ زوجته شديدة المحاسبة، أو لا تترك أمرًا دون تعليق، أو تتبع حركته، أو تنتقد تصرفاته، أو تصعب حياته بالأسئلة والتحقيقات سيضطر إلى الكذب في كل مرةٍ يفعل فيها شيئًا سبق أن واجه بسببه صراعًا معك.

هل الزوجة مسؤولة فعلًا؟

إذا أردت أن تعرفي هل أنت مسؤولة حقًا عن اضطرار زوجك للكذب فعليك أن تقفي لحظة أمام مرآة الحقيقة التي قلنا عنها في مقالٍ سابق أنها إحدى وسائل السعادة الزوجية.

عليك أن تسألي نفسك عن ردةٍ فعلك تجاه ما ينقله إليك زوجك من أخبار لا سيما الأخبار غير السعيدة.

كيف تتصرفين حينها؟

هل تقابلين هذه الأخبار بنوبات من الغضب والعصبية أو الحزن الشديد أو التوبيخ والتبرم واللوم؟

إذا كنت تفعلين ذلك مع زوجك فأنت من تدفعينه إلى الكذب عليك، وإخفاء مثل هذه الأمور تجنبًا لإزعاجك.

كما عليك أن تسألي نفسك أيضًا عن نوبات الغضب التي تعتريك عندما تعرفين أن زوجك ارتكب خطأ ما، أو انتهك قاعدة من قواعد الزواج المتفق عليها، أو فضل أن يقوم بالأمور التي يحبها بعيدًا عنك مثل البقاء مع أصدقائه أو الذهاب إلى أهله أو غير ذلك.

ردةٍ فعلك تجاه تصرفات زوجك قد تكون دافعه الأول للكذب عليك.

ماذا عليك أن تفعلي؟

عليك أن تتخلصي من ردود الأفعال غير المناسبة مثل الغضب، الجدال، الصراخ، البكاء، التذمر، النكد عندما يقع زوجك في أحد الأخطاء التي تؤدي إلى ثورتك.

عندما يجد أنك تتقبلين أخطاءه دون شجار لن يكذب عليك مرة أخرى.

الزوج الكذاب

  • تجميل صورته في عينيك

الزوج الكذاب قد يكون عاشقًا لزوجته محبًا لها يخشى أن تهتز صورته في عينيها فيلجأ إلى الأكاذيب التي تجعله يبدو في أوضاع مالية أو وظيفية أو حياتية تناسب الصورة المرسومة له في مخيلة زوجته.

فالزوج الذي صور لزوجته أنّه يؤدي دورًا هامًا في مؤسسته بينما يقوم بأعمال روتينية في الحقيقة قد يخبرها حكايات ملفقة ومكذوبة عن تمسك الشركة به وحرصهم على ارضائه.

والزوج الذي صور لزوجته أنه واسع الثقافة أو يتمتع بصحة جيدة وحياة رياضية أو يحظى بمعارف وصداقات قوية قد يلجأ إلى الكذب إذا شعر أنّ هذه المعلومات أصبحت موضع شكٍ عند زوجته.

ماذا عليك أن تفعلي؟

إذا شعر الزوج أنّه مقبول من زوجته لحبه لها، وتقديره للعشرة بينهما، واهتمامه ببيته وأولاده وليس لكونه في منصب مرموق أو يحظى بصداقات نافذة أو ثروات طائلة فسوف يشعره هذا بالاطمئنان فيتوقف على الكذب.

من الضروري أن تكرر الزوجة على مسامع زوجها مثل هذه المعاني حتى يصدقها تمامًا، كما أنّه من الضروري ألّا تسخر منه، أو تتهكم عليه، أو تضطره إلى الكشف عن حقائق ما يدّعي.

الأفضل أن تغرس في عقلية زوجها أنها راضية عن شخصيته دون أن أي إضافات، وأن تركز على الصفات الأساسية الحقيقية فيه لا المدعاة الزائفة.

  • عندما يخونك

الزوج الخائن زوج كذاب بالضرورة.

فالخيانة والكذب شقيقان لا ينفصلان، وطالما سار الزوج في طريق الخيانة الزوجية فسوف يبدأ سلسلة لا تنتهي من الأكاذيب.

ماذا عليك أن تفعلي؟

إذا شعرت أن زوجك يكذب لأنه يخونك مع امرأة أخرة فلا تفقدي هدوءك ولا تخرجي عن وقارك، عليك فقط أن تعرفي الحقيقة وبعدها يمكنك التصرف حسب الموقف.

اسأليه مباشرة، وعندما يجيب اطلبي منه أن يعيد ما قاله وهو ينظر في عينيك فإذا رفض أو زاغت عيناه فهو يكذب.

  • عندما تحاصرينه بالأسئلة

الزوج الكذاب قد يكون شخصية ملولة، لا تحب أن يلاحقها أحد – ولو حتى زوجته – بالأسئلة لذلك يكذب حتى يتخلص من حصارها.

ومن الطريف أن الزوج قد يكذب في أمور بسيطة وتافهة لمجرد الهروب من سيل الأسئلة التي تطارده من زوجته اللحوحة!

ماذا عليك أن تفعلي؟

توقفي عن طرح الأسئلة المحرجة عن تاريخ حياته العاطفي، وهل عرف نساء قبلك، ومن هم؟ وما عددهم؟ وكيف كانت طبيعة العلاقة بينه وبينهن.

توقفي عن طرح اسئلة التحقيقات الشرطية مثل أين أنت الآن؟ مع من تجلس؟ هل هناك نساء معكم؟ لماذا لم تخبرني أن فلانة ستكون موجودة في هذا المكان؟ عمّ تحدثتم؟ إلخ

إذا كنت فضولية للدرجة ولا تستطيعين أن تكتمي رغبتك في معرفة تفاصيل حياته فيمكنك أن تديري الأمر بشكل أفضل كأن تخبريه عن مكانك الآن ومع من تجلسي وعمّ تتحدثون فلربما أباح لك بدوره.

الزوج الكذاب

كيف تكتشفين الزوج الكذاب

بعض الأزواج يتخذ من الكذب أسلوب حياة، فهو يكذب للخداع، وللتهرب من مسؤولياته تجاه البيت أو الزوجة.

وفي ظل حالة الشك وعدم الثقة التي تسود الحياة الزوجية تعجز الزوجات أحيانًا عن اكتشاف الكذب من الصواب في كل ما يقوله الزوج.

لهذا سنقدم لك بعض الحيل والأساليب التي يمكنك من خلالها اكتشاف كذب زوجك:

  • يهرب من الأسئلة بالأسئلة

الزوج الكذاب المحترف لديه تكتيكات اعتاد استخدامها للهرب من اكتشاف الحقيقة في كلامه؛ ومن أشهر هذه التكتيكات أن يرد على سؤالك بسؤال، فإذا سئل مثلًا: أين كنت حتى الأن؟ سيجيبك: إلى متى سوف تسألينني هذا السؤال؟ أو  هل سوف تسألين هذا السؤال كل ليلة؟

وفي الغالب فإن الزوجة تنجر لسؤال زوجها، وتنسى سؤالها الأصلي، وتتوه الإجابة في زخم النقاش.

ماذا عليك أن تفعلي؟

اطرحي عليه اسئلة مباشرة تنحصر إجابتها في “نعم” أو “لا”؛ مثل: هل كنت في العمل؟

  • يحتاج وقتًا للإجابة

الزوج الكذاب يحتاج وقتًا لترتيب كذبته قبل التحدث بها حتى لو كان قد أعدها في عقله طوال الطريق إلى المنزل.

لذلك يحتاج إلى مقدمات كلامية قبل أن يبدأ مثل أن يطلب منك إعادة السؤال، أو يدعي عدم السماع، أو بدء الحديث بهمهمة وكلمات غير مفهومة.

  • تغير صوته

الزوج الكاذب يحاول أن يغطي على كذبته بضبط نغمة صوته لتبدو عالية فتصرف انتباه المتحدث عما يقوله من أكاذيب أو امور غير منطقية أو غير مرتبة.

كما يتكلم بطريقة اسرع من المعتاد مع تردد أنفاسه وارتفاعها.

  • يفشل في احبار كذبته بطريقة عكسية

عندما يكذب الزوج فإنه يفشل في اخبار نفس القصة مرتين بنفس التفاصيل، فسوف تجدين في كل مرة تفاصيل جديدة برزت أو  تفاصيل قد اختفت، كما أنه يعجز عن اخبارك عن تسلسل الأحداث بطريقة عكسية من النهاية إلى البداية.

عن الكاتب

محمد عبدالسلام

اكتب تعليق

(x)