وسائل منع الحمل ملف شامل حول مميزات وعيوب كل وسيلة

وسائل منع الحمل ملف شامل حول مميزات وعيوب كل وسيلة

تلجأ الكثير من المتزوجات إلا إن لم تكن غالبيتهن إلى إتباع وسائل منع الحمل حتى تساعدها في تنظيم مواعيد الحمل و الولادة , فمع تنامي الدول بشكل سريع و زيادة الوعي و الثقافة و حب تنظيم الأسرة حتى يصبح هناك تناسب مع دخل الأفراد و مع الخدمات المقدمة إلى الأسر أصبح من الضروري اللجوء إلى إتباع طرق منع الحمل .

سواء كانت من الطرق الطبيعية أو الغير طبيعية , فمن المعروف أن الحمل يحدث نتيجة لوصول الحيوان المنوي الخاص بالرجل إلى إحدى بويضات المرأة , فتقوم طرق منع الحمل بالحول دون حدوث ذلك فتوقف حدوث عملية الإباضة .

هناك العديد من طرق منع الحمل الغير طبيعية و التي تندرج تحت 15 وسيلة و تعتمد كل وسيلة على صحة المرأة و على ظروفها , و لذلك يكون هنا بعض الأمور التي يجب مراعاتها عند اختيار طرق منع الحمل , أما بالنسبة إلى طرق منع الحمل الطبيعية فهي آمنة على الصحة و مناسبة للجميع و لكن تكون بنسب أقل فاعلية , أي أنه قد يحدث الحمل عند نسبة كبيرة من النساء , و نحن هنا في مجلتكم مجلة رقيقة نستعرض لكم طرق منع الحمل الطبيعية و الغير طبيعية و الطريقة الصحيحة لاختيارها , فتابعونا .

طرق منع الحمل 6

اقرئي أيضا كيف تعرفين موعد التبويض

هذا الموضوع يحتوى على...

وسائل منع الحمل الطبيعية و الغير طبيعية و كيفية اختيارها

وسائل منع الحمل الطبيعية

1- فترة الرضاعة الطبيعية

في فترة الرضاعة الطبيعية تكون الفرص أقل في حدوث إباضة , فهي تعد من أقدم الطرق لمنع الحمل سواء كان ذلك بقصد أو بغير قصد , و لكن تلك الطريقة قد لا تكون نتائجها مضمونة , فهناك 40 % من السيدات اللواتي اتبعن تلك الطريقة حدث لهن تبويض .

2- طرق منع الحمل و الفترة الآمنة

و هي تقريبا الأربعة أيام التي تلي الطمث و من 5 إلى 8 أيام قبل موعد الطمث التالي , فيعتمد الأمر على حساب فترة الدورة الشهرية و الفترة التي يستطيع أن يحيا فيها الحيوان المنوي , فالحيوان المنوي يستطيع البقاء لمدة 4 أيام فقط داخل الجهاز التناسلي للأنثى , ولا يمكن تلقيح البويضة بعد مرور أكثر من 36 ساعة على خروجها من المبيض , و يحدث التبويض قبل نزول الطمث ب 14 يوما , و لكن تلك الطريقة غير مضمونة دائما و ذلك لأنها تحتاج إلى طمث منتظم و الدراية الكاملة بموعده .

وسائل منع الحمل

3- طرق منع الحمل و القذف الخارجي

و تكون تلك الطريقة بإخراج القضيب من المهبل عند الجماع و قذف المنى بعيدا عنه , و لكن من عيوب تلك الطريقة أنها غير مضمونة حيث أنه قد يحدث قذف داخلي , بالإضافة إلى أنها لا تحقق للمرأة الإشباع الجنسي و الذي بدوره قد يؤدي إلى احتقان الأعضاء الداخلية للمرأة و الذي قد يزيد من الطمث و حدوث آلام في منطقة البطن و الظهر .

وسائل منع الحمل الغير طبيعية

كما ذكرنا , هناك العديد من طرق منع الحمل الغير طبيعية و التي يمكن إتباعها و لكن هناك بعض النقاط التي يجب تحديدها أولا قبل اختيار الطريقة التي يمكنك اعتمادها .

أولا / مدى فاعلية وسائل منع الحمل المختلفة

لقد قام المتخصصون بتقييم طرق منع الحمل الغير طبيعية من خلال متابعة نسب الحمل و نسب عدم حدوث الحمل بعد استخدام موانع الحمل و ذلك لمدة سنة , و منها فقد استطاعوا تحديد نسب فاعلية تأثير موانع الحمل بالسلب أو بالإيجاب .

طرق منع الحمل الفعالة بنسبة أكبر من 99 %

و تنقسم طرق منع الحمل تلك إلى قسمين , ما كانت نتيجته أكيدة , و ما يكون حسب الاستخدام , و لكن قبل اختيار طرق منع الحمل يجب التدقيق أولا في طرق منع الحمل الهرمونية , حيث أنه هناك بعض الآثار الجانبية الخطرة و لكنها غير شائعة الحدوث , و من تلك الآثار الإصابة بسرطان الثدي أو سرطان عنق الرحم  , و لكن على كل حال هناك العديد من طرق منع الحمل التي يمكن اعتمادها و يرجع الأمر إلى استشارة الطبيب .

  • طرق منع الحمل بنتيجة مؤكدة

1- حقن منع الحمل

من طرق منع الحمل  المعروفة و هي أنواع من الحقن يتم تناولها كل 8 أسابيع أو كل 12 أسبوع , و يتم إعطاء تلك الحقن في العضل , و هي تقوم بإطلاق هرمون البروجستوجين في الدم و هو مماثل لهرمون البروجستيرون الطبيعي , و هو يوقف إطلاق المرأة للبويضة كل شهر و يزيد من كثافة المخاط الذي ينتجه عنق الرحم فيحول دون وصول الحيوانات المنوية إلى الرحم و البويضة , و هي تبدأ بالعمل خلال الأيام الخمس الأولى من الدورة , حيث أنه تؤخذ الحقنة خلال الدورة الشهرية و ذلك تحت إشراف الطبيب , و لكن إن أخذت في يوم آخر من الدورة الشهرية فلن يكون هناك حماية من الحمل لمدة 7 أيام .

أما بعد الولادة في حين رغبت في أخذ الحقنة , تعطى في أي وقت بعد الإنجاب في حالة عدم حدوث رضاعة طبيعية , أما إن كانت الرضاعة طبيعية فيفضل أخذ الحقنة بعد 6 أسابيع , لأنه أحيانا قد يحدث نزيف قوي و غير منتظم إن أخذت الحقنة في الأسابيع القليلة بعد الولادة .

و يمكن إعطاء تلك الحقن لمعظم النساء إلا أنه هناك بعض الحالات قد لا تكون مناسبة لها :

  • إن كان هناك شك في وجود حمل
  • الرغبة في إبقاء الدورة الشهرية منتظمة
  • حدوث نزيف بين فترات الطمث أو بعد ممارسة العلاقة الحميمة
  • وجود أمراض في القلب أو السكتة الدماغية أو بالشرايين
  • وجود تخثر في الأوعية الدموية
  • وجود مرض في الكبد أو تليف أو أورام في الكبد
  • وجود صداع نصفي
  • وجود سرطان في الثدي أو وجوده سابقا
  • وجود مرض السكري
  • وجود احتمالية للإصابة بهشاشة العظام .
  • الأعراض الجانبية لحقن منع الحمل
  • عدم انتظام الطمث : غالبا في العام الأول من استخدام الحقن قد يحدث تغير في الطمث , فقد يزيد أو يقل .
  • عدم انتظام الدورة الشهرية : أحيانا يستغرق عودة الدورة الشهرية و الخصوبة إلى طبيعتها بعض الوقت و ذلك بعد إيقاف استخدام الحقن , فقد تستغرق أكثر من 12 أسبوع للعودة إلى طبيعتها , و يمكن أن تصل المدة من 3 أشهر إلى عام ليعود الحيض إلى طبيعته .
  • حدوث زيادة في الوزن : قد يحدث أحيانا زيادة في الوزن قد تصل من 2 إلى 3 كيلو جرامات في العام الواحد .
  • الإصابة بهشاشة العظام : تحدث أحيانا الإصابة بهشاشة العظام و بخاصة إن كان للعائلة تاريخ مرضي , و لا ينصح به لمن هم دون ال 19 عام و ذلك لأن الجسم لا يزال ينتج العظام حتى سن ال 19 .
  • بعض الآثار الجانبية الأخرى : قد يحدث صداع و حب الشباب و ألم في الثديين مع تغيرات في الحالة المزاجية , بالإضافة إلى فقدان الرغبة الجنسية .

2- الزرع و طرق منع الحمل

و هي من طرق منع الحمل التي تعمل على تحرير هرمون البروجستوجين بكميات ثابتة في الدم , فيوقف إطلاق المرأة للبويضة كل شهر , و يزيد من مخاط عنق الرحم ليمنع الحيوانات المنوية من الوصول إلى الرحم و البويضة , و يجعل بطانة الرحم أرق فلا يمكن أن تدعم البويضة المخصبة .

هو عبارة عن أنبوب صغير و مرن يصل طوله إلى حوالي 4 سنتيمتر , يحتوي على 6 كبسولات تقوم بإفراز جرعة 30-35 مايكرو جرام خلال 24 كل 24 ساعة , و ذلك لمدة 18 شهر , يزرع تحت الجلد أعلى الذراع و ذلك تحت تخدير موضعي و يغلق الجرح بضمادة بسيطة , و يستمر مفعوله لمدة 3 سنوات ثم يمكن استبداله مره أخرى في حين عدم الرغبة في حدوث حمل , و يمكن إزالته في أي وقت بسهولة باستخدام مخدر موضعي ولا يستغرق سوى دقائق لإزالته .

و يبدأ مفعوله خلال الخمسة أيام الأولى من الدورة الشهرية , و إن تم تركيبه في يوم آخر من الدورة الشهرية يوجد احتمال لحدوث الحمل لمدة 7 أيام , و يمكن تركيبه بعد الولادة بثلاث أسابيع , و هو آمن على الرضاعة الطبيعية .

أما بالنسبة للحالات التي لا يجب أن تقدم على الزرع هي نفس الحالات التي لا يجب أن تتناول الحقن .

الآثار الجانبية للزرع

  • عدم انتظام الحيض

لدى 20 % من النساء لا يكون هناك نزيف , أما يوجد نزيف غير منتظم و لفترات طويلة لدى 50 % من النساء , و لكنه غالبا ما يستقر بعد مرور السنة الأولى .

  • زيادة في الوزن

قد يحدث زيادة في الوزن مع الزرع على الرغم من عدم وجود ما يثبت ذلك .

  • آثار جانبية أخرى

قد تعاني المرأة من الصداع و حب الشباب و الغثيان , بالإضافة إلى آلام في الثدي و تغيرات مزاجية و فقدان الرغبة الجنسية , و لكن تلك الأعراض تتوقف غالبا بعد مرور أشهر قليلة على الزرع .

3- اللولب الهرموني و طرق منع الحمل

و يتم إدخاله في الرحم لمنع إنغراس البويضة و الإخصاب , فهو يطلق هرمون البروجستوجين , و يمكن تركيبه خلال الأيام السبعة الأولى في الدورة الشهرية , أما إن تم تركيبه في وقت آخر فيصبح من الممكن حدوث حمل و ذلك لمدة 7 أيام .

و يتم عمل فحوصات قبل تركيبه لمعرفة مكان تركيبة و وضعه , و يجب أيضا الفحص حتى يتم التأكد من عدم وجود أي أمراض منقولة جنسيا و التي قد تتسبب فيما بعد تركيب اللولب الهرموني بألم أسفل البطن أو ارتفاع في درجة الحرارة أو إفرازات ذات رائحة كريهة , و يستغرق تركيبه من 15 إلى 20 دقيقة , فيتم فتح عنق الرحم و إدخال اللولب الهرموني إلى عنق الرحم ثم إلى الرحم , و لكن قد يكون هناك بعض الألم عند تركيبه , و قد تطلب بعض النساء تخديرا موضعيا و لكن حقنة التخدير في حد ذاتها مؤلمة .

بعد الولادة يمكن تركيب اللولب الهرموني من 4 إلى 6 أسابيع , و هو آمن على الرضاعة .

و لكن هناك بعض الحالات التي لا يجب أن تقوم بتركيب اللولب الهرموني و هي نفس الحالات السابق ذكرها مع الحقن و الزرع و لكن مضاف إليه الإصابة بفيروس نقص المناعة , و سرطان عنق الرحم , أو مرض جنسي منقول أو مشاكل في الرحم أو في عنق الرحم .

الأعراض الجانبية

تعد أعراضه نفس الأعراض الجانبية للحقن و الزرع .

اللولب و طرق منع الحمل

و هو جهاز على شكل حرف T  من البلاستيك و النحاس و يوضع داخل الرحم , و قد يستمر تأثيره من 5 إلى 10 سنوات , و ذلك حسب النوع , و يوضع خلال الدورة الشهرية في حالة عدم وجود حمل .

تركيب اللولب مثله مثل اللولب الهرموني , يتم فحص المرأة أولا ثم يتم تركيبه , و قد يصاحبه حدوث ألم .

الأعراض الجانبية

تعد أعراضه نفس الأعراض الجانبية للحقن و الزرع .

4- تعقيم الإناث و طرق منع الحمل

و هي من طرق منع الحمل الدائمة و التي يصعب بعدها حدوث حمل , و لذلك تستخدم لمن لا ترغب في الحمل مرة أخرى لأنه يصبح من الصعب جدا عكس العملية , و هي عملية جراحية يتم بها منع البويضات من الإنتقال إلى أسفل قناة فالوب فلا يمكن أن تلتقي بالحيوانات المنوية ليحدث الإخصاب , و يتم عمل ذلك بطريقتين , إما بوضع مشابك أو حلقات و تسمى الانسداد الأنبوبي , أو أن يستخدم غرسه و تسمى التعقيم بالتنظير الرحمي , و تعد العملية من العمليات البسيطة .

5- الانسداد الأنبوبي و طرق منع الحمل

و هي عملية بسيطة يمكنك الخروج بنفس اليوم , و هي تتضمن عمل شق صغير في البطن أقل من 5 سنتيمتر أعلى خط شعر العانة و تجرى تحت تخدير كلي , و هي تكون أكثر مناسبة لمن خضعن لجراحة في البطن أو لمن تعاني من السمنة المفرطة أو لمن لديهن تاريخ مرضي للإصابة بالتهاب الحوض .

6- التعقيم بتنظير الرحم

و يتم إجرائها تحت مخدر موضعي و قد يؤخذ مهدئ للاسترخاء , ة تتم عن طريق منظار الرحم عبر فتحة المهبل و عنق الرحم , فيتم إدخال قطعة صغيرة من معدن التيتانيوم في منظار الرحم و منها إلى قناة فالوب , و هي من العمليات البسيطة التي يمكنك الخروج بعدها بعدة ساعات شرط التعافي من المخدر و إخراج البول .

7- تعقيم الذكور ( قطع القناة الدافقة )

و يتم بها قطع الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية أو حجبها أو يمكن إغلاقها , فيمنع وصولها إلى السائل المنوي , و تتم تحت التخدير الموضعي لمدة 15 دقيقة , و هي أيضا من العمليات التي يصعب بعدها الإنجاب , فلمن يريد الإنجاب لا ينصح بإتباع تلك الطريقة لمنع الحمل .

طرق منع الحمل حسب الاستخدام الصحيح

 

طرق منع الحمل 4

1- لاصقة منع الحمل

يجب تجديدها أسبوعيا و لمدة 3 أسابيع من كل شهر ثم في الأسبوع التالي تبقي بدون لاصقة , و هي لاصقة لزجة قياسها 5 * 5 سنتيمتر , توصل الهرمونات التي تعمل على منع الحمل إلى الجسم عبر الجلد , فتمنع حدوث الحمل , و هي عملية فيمكن استخدامها في كل وقت حتى في حمام السباحة أو مع ممارسة الرياضة , و لكنها غير مناسبة للمدخنات اللاتي تبلغ أعمارهن أكثر من 35 عاما , أو المرأة التي تزن أكثر من 90 كيلو جرام .

و هي توضع على أي مكان في الجسم شرط أن يكون جاف و نظيف و خالي من الشعر , و أحيانا قد تصاب المرأة بنزيف مرتد مثل الحيض و ذلك خلال الأسبوع الذي لا تستخدم به اللاصقة و هذا أمر طبيعي لا يستلزم إيقاف وضع اللاصقة .

2- الحلقة المهبلية و طرق منع الحمل

يجب أن تجدد مرة شهريا , و هي حلقة بلاستيكية صغيرة بسماكة 4 ملم و قطرها حوالي 5.5 سنتيمتر , توضع داخل المهبل عن طريق الضغط على الحلقة بالإبهام و الإصبع ثم يتم إدخال الطرف الأعلى إلى المهبل برفق شرط أن تكون الأيدي نظيفة , ثم يتم دفع الحلقة برفق داخل المهبل حتى الشعور بالراحة , و تترك بالداخل لمدة 21 يوم ثم تزال و توضع حلقة جديدة بعد أسبوع و تترك لمدة 21 يوما و هكذا , و هي تفرز هرمون منع الحمل فتمنع وصول الحيوانات المنوية إلى البويضة .

عند إزالة الحلقة يمكنك عمل ذلك بوضع الإصبع في المهبل ثم يلف حول طرف الحلقة ثم تتم إخراجها برفق بشرط أن تكون بأيدي نظيفة .

هناك بعض الحالات لا يمكنهن استخدام الحلقة المهبلية , و هن من لديهن جلطة دموية في الوريد أو في الشريان , أو من لديه مشاكل في الأوردة الدموية و القلب , أو من تعاني من ارتفاع ضغط الدم , أو المرأة المدخنة و التي يبلغ عمرها أكثر من 35 عام أو من أقلعت عن التدخين قبل عام , أو من تعاني من الصداع النصفي أو من تعرضت للإصابة بسرطان الثدي خلال 5 سنوات ماضية , أو من تعاني من مرض السكري , أو المرأة البدينة أو مع تناول بعض الأنواع من الأدوية , أو قد تكون عضلات المهبل لديها غير قادرة على تحمل الحلقة المهبلية .

و لكن عند استخدام الحلقة المهبلية يجب التفكير أولا , و ذلك لأنه هناك بعض الأعراض الجانبية و لكنها غير شائعة , و هي حدوث جلطة دموية في شريان أو وريد , أو الإصابة بسكتة أو نوبة قلبية , أو الإصابة بسرطان الثدي أو سرطان عنق الرحم .

وسائل منع الحمل

3- حبوب منع الحمل :

الحبوب المركبة و طرق منع الحمل

يتم تناولها يوميا و لمدة 3 أسابيع في كل شهر , و هي تمنع البويضات من إطلاق البويضة و تزيد من مخاطية عنق الرحم , و نسيان تناول حبة واحدة قد يحول دون منع الحمل .

هناك حالات لا يمكنها تناول الحبوب المركبة لمنع الحمل , فمن كانت حاملا أو من يزيد عمرها عن 35 عاما و هي من المدخنات أو من توقفت عن التدخين قبل عام , المرأة البدينة أو مع تناول بعض الأنواع الأخرى من الأدوية , أو من تعاني أو قد عانت من جلطة دموية , أو مرض في القلب و ارتفاع ضغط الدم , أو الصداع النصفي أو سرطان الثدي أو أمراض بالكبد أو المرارة , أو مرض السكري .

أما عن الأعراض الجانبية , فقد تتسبب في حدوث غثيان و صداع و ألم في الثدي و تقلب في الحالة المزاجية , أو قد تزيد من ضغط الدم مع احتمالية ضعيفة للإصابة بتجلط الدم و سرطان الثدي .

الحبوب البروجستوجنية و طرق منع الحمل

و يتم تناولها يوميا , و يوجد 28 حبة في العبوة , فيجب تناول حبة واحدة يوميا في غضون 3 ساعات أو 12 ساعة من الوقت نفسه يوميا و ذلك يتوقف على نوع الحبوب , و لا يوجد فواصل بين كل عبوة و الأخرى .

هناك بعض الحالات التي لا يناسبها تناول الحبوب , فمن كانت لديها مرض في القلب أو الكبد أو سرطان الثدي أو كيسات على المبايض أو نزيف مهبلي بدون سبب و هي آمنة للاستخدام للمرضعات .

هناك بعض الآثار الجانبية واردة الحدوث , منها حب الشباب أو ألم و تضخم في الثدي أو زيادة أو نقص في الرغبة في العلاقة الحميمة , أو تغير في المزاج أو صداع أو غثيان و قئ أو كيسات على المبايض و لكنها غير مؤذية عادة و تزول عند التوقف عن العلاج , أو اضطرابات في المعدة أو زيادة الوزن , و هي مثلها كبقية طرق منع الحمل الهرمونية و التي قد تؤدي لحدوث سرطان الثدي و لكن بنسب ضئيلة .

قد يهمك ايضأ : حبوب منع الحمل افضل الانواع وطرق تناولها الصحيحة

طرق منع الحمل بنسب أقل من 99 % شرط الاستخدام الصحيح

1- الواقي الذكري و طرق منع الحمل

و يستخدم مع كل ممارسة للعلاقة الحميمة , و يعد نسبة نجاحه 98 % إن استخدم بشكل صحيح , فهو يعمل على منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضة عن طريق حاجز مادي .

هناك بعض الحالات التي لا يمكنها استخدام الواقي الذكري , فمن يعانون من حساسية للمواد الكيميائية الموجودة في الواقي الذكري المطاطي , أو الرجال ممن لديهم صعوبة في الحفاظ على الانتصاب .

وسائل منع الحمل

2- الغشاء و طرق منع الحمل

و يستخدم مع كل ممارسة للعلاقة الحميمة , و تقع نسبة نجاحه ما بين 92 إلى 96 % , و هي عبارة عن غشاء كالقبعة مصنوع من السليكون أو المطاط , تغطي عنق الرحم لتمنع وصول الحيوانات المنوية داخل الرحم , و يفضل أن يترك بعد العلاقة الحميمة لمدة 6 ساعات على الأقل , و هو يأتي بمقاسات مختلفة يقوم الطبيب بتحديد المقاس أولا .

هناك بعض الحالات التي لا يمكن استخدام الغشاء معها , مثل من كان شكل عنق الرحم لديها غير طبيعي أو لا يمكن الوصول إليه , أو من لديها ضعف في عضلات المهبل , أو من لديها حساسية تجاه المطاط , أو من قد عانت من متلازمة الصدمة السمية و هي عدوى بكتيرية قاتلة , أو من لديها التهابات في المسالك البولية كالتهاب الجهاز البولي أو المثانة أو مجرى البول أو حتى الكلى , أو الالتهابات المهبلية .

ثانيا / تذكر أو نسيان وسائل منع الحمل

الفرق بين طرق منع الحمل طويلة الأمد و اليومية هي أنه يلجأ الكثير من النساء إلى استخدام موانع الحمل طويلة الأمد إن كن معرضات للنسيان , فالمرأة المعرضة للنسيان قد تنسى استخدام طرق منع الحمل , مما يؤدي إلى حدوث الحمل , أما بالنسبة إلى طرق منع الحمل طويلة الأمد , فلا تستلزم التغيير بشكل يومي , و لكن تستبدل كل عدة أسابيع أو ربما شهور .

طرق منع الحمل9

ثالثا / التدخين

يمكن للمرأة المدخنة استخدام معظم أنواع طرق منع الحمل , و لكن إن كان عمر المرأة المدخنة أكثر من 35 عام فلا يمكن استخدام الحبوب المركبة أو الحلقة المهبلية , و لكن يمكن استخدام بقية طرق منع الحمل .

رابعا / طرق منع الحمل التي تعتمد على إنتاج الهرمونات

هناك بعض طرق منع الحمل التي تقوم على إنتاج هرمونات تشابه الهرمونات التي تنتجها النساء بصفة طبيعية , و من تلك الهرمونات الاستروجين و البروجستوجين , و هذا الوسائل لا تناسب بعض النساء اللواتي لديهن مشاكل صحية كسرطان الثدي أو المشاكل في الدورة الدموية أو حتى الصداع النصفي كما نوهنا من قبل , و من تلك الوسائل حقن منع الحمل و غيرها , و يمكن استبدال تلك الوسائل اللولب و الواقي الذكري أو الأنثوي و أيضا الغشاء .

طرق منع الحمل 3

خامسا / تناول بعض الأدوية

هناك بعض الأدوية التي قد تتعارض مع طرق منع الحمل , فقد تؤثر الأدوية على طرق منع الحمل , و لذلك يفضل استشارة الطبيب في ذلك الأمر , و لكن هناك بعض طرق منع الحمل التي لا تتعارض مع أي نوع من الأدوية و هي اللولب و حقن منع الحمل و الغشاء و الواقي الذكري أو الأنثوي .

سادسا / الرغبة في الحمل بمجرد إزالة مانع الحمل

هناك بعض طرق منع الحمل التي تتطلب الكثير من الوقت لعودة المرأة إلى خصوبتها مرة أخرى , و لكن إن رغبت المرأة في حدوث الحمل بمجرد التوقف عن استخدام طرق منع الحمل يمكنها استخدام الزرع أو اللولب أو اللولب الهرموني أو الغشاء أو الواقي الذكري أو الأنثوي .

قدمنا لكم وسائل منع الحمل الطبيعية و الغير طبيعية و كيفية اختيارها , كونى ايجابية و شاركى الموضوع .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد