Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

وضعيات النوم الصحيحة للحامل

وضعيات النوم الصحيحة للحامل من الأمور الهامة التي على كل حامل الإلمام بها، وذلك حفاظًا على صحتها وصحة جنينها، فالنوم المريح للحامل يجعلها أكثر قدرة على تحمل أعباء الحمل، وصولًا للولادة لترزق بطفل صحي ومعافى بإذن الله.

عندما تعرف المرأة بأنها حامل تعلن حالات الاستعداد القصوى من كافة الجوانب، حيث تطرأ على حياتها الكثير من التغيرات على مستوى الطعام والشراب والعلاج وكذلك الحركة والنوم، ومع تطور الحمل وخاصة في الثُلث الأخير من الحمل، قد تجد المرأة صعوبة في اختيار الوضع المريح للنوم، وبالتالي الحصول إلى وضعية نوم مريح يعتبر من التحديات اليومية التي تواجهها الحامل، ولذلك قامت مجلة رقيقة بتقديم وضعيات النوم الصحيحة للحامل لتختارين الأنسب لكِ فيما بينها.

وضعيات النوم الصحيحة للحامل

يصعب على الحامل الحصول على وضعية نوم مريحة نتيجة الكثير من العوامل، أبرزها كبر حجم البطن، ومعاناتها من آلام الظهر والحموضة وشعورها بضيق في التنفس والأرق وغيرها من الأمور التي تمنعها عن النوم المريح.

ولكن وجدت الدراسات أن وضعيات النوم الصحيحة للحامل عبارة عن أربع أوضاع أبرزها :

وضعيات النوم الصحيحة للحامل

1- وضعية النوم على الجانب

النوم على الجانب من وضعيات النوم الصحيحة للحامل والمنصوح بها من قِبل الخبراء، وخاصة النوم على الجانب الأيسر، حيث أن تلك الوضعية تسمح لوصول الدم بشكل أفضل إلى المشيمة.

والوضعية الصحيحة للنوم على الجانب الأيسر عن طريق ثني الركبتين، ووضع وسادة أو أكثر بينهما، ولتقليل آلام الظهر يمكنك طي منشفة عدة طيات ووضعها أسفل البطن لدعمها.

كما يمكن اتخاذ الحامل لنفس الوضعية السابقة، مع استخدام وسادة الحمل والتي تباع في الكثير من المتاجر الكبرى ضمن مستلزمات الأم والطفل.

حيث تساعد وسادة الحمل المرأة الحامل في توفير الدعم لمنطقة الظهر والبطن والركبتين في ذات الوقت، دون استخدام وسائد أخرى، وبالتالي منحها نومًا هنيئًا.

2- وضعية النوم على الظهر

تلك الوضعية مفيدة جدًا في التخفيف من أعراض الحموضة أو حرقة المعدة، حيث أن دعم الجزء العلوي من الجسم بالوسائد يساعد على الحد كذلك من ضيق التنفس.

ضعي وسادة أسفل الظهر وأخرى أسفل الرأس ووسادتين أسفل الركبتين، مع ضرورة لمس قدميك الفراش، ووسادة كذلك تحت كل ذراع.

3- وضعية النوم شبة جالسة

تلك الوضعية تعيها جيدًا الأمهات التي سبق لهن الحمل، وخاصة في الشهور الأخيرة من الحمل مع تصاعد الحموضة لأعلى معدلاتها.

وبالتالي حل المشكلة يكمن في وضعية النوم الأقرب إلى الجلوس، بحيث دعم الظهر بالكثير من الوسائد لرفع الجزء العلوي من الجسم.

بالطبع عند قراءتك لتلك الأوضاع ستشعرين بأنها صعبة التنفيذ، ولكن على أرض الواقع الأمر بسيط وستمنحك تلك الأوضاع النوم الهادئ والمريح.

نصائح للحامل للحصول على نوم مريح وهادئ

  1. ارتداء ملابس نوم واسعة ومريحة، مع تجنب ارتداء الملابس الضيقة، وخلال الأسابيع الأخيرة من الحمل ينصح بارتداء الملابس القطنية لتقليل الشعور بالحرارة.
  2. قد يكون السرير غير مريحًا في الأيام الأخيرة من الحمل، يمكنك استبداله بمقعد كبير ومريح أو أريكة وخاصة في القيلولة.
  3. كما ذكرنا النوم على الجانب الأيسر مع دعم الجسم بالوسائد أو النوم على الظهر من أفضل وضعيات النوم للحامل المريحة.
  4. وسادة الحمل المقوسة من المستلزمات المنصوح بها للحامل خلال الشهور الأخيرة، ومتوافرة في متاجر مستلزمات الحمل والأطفال.

نصائح لتجنب الأرق آخر شهور الحمل

  1. تجنب الاصابة بالحموضة في المعدة أو الارتجاع خلال النوم، وذلك عن طريق تناول طعامًا خفيفًا في وجبة العشاء، وكذلك تجنب تناول الأطعمة الحريفة.
  2. هناك الكثير من التمارين الرياضية البسيطة المخصصة للحامل، وذلك في الثُلث الأخير من الحمل قبل النوم، والتي تساعد جسم الحامل على النوم ومده بالأكسجين.
  3. قبل النوم بحوالي 15 دقيقة، استرخي تمامًا وابتعدي عن ما قد يشغل تفكيرك، بل حاولي التفكير في أشياء إيجابية تساعدك على النوم.
  4. قللي بقدر الامكان من فترات القيلولة، على أن تكون فترة القيلولة أقل من نصف ساعة، حيث أن القيلولة لفترة طويلة تُصعب عليكِ النوم بسهولة ليلًا.
  5. قللي درجة حرارة غرفة النوم الخاصة بك، حيث أن الحمل بطبيعة الحال يرفع حرارة الجسم، والتي قد تكون السبب في شعورك بالأرق.

وأخيرًا لا تفرطي أبدًا في راحتك وراحة جسمك خلال مرحلة الحمل، حتى تستطيعين المواصلة بسلام حتى الولادة، والنصائح السابقة ستساعدك كثيرًا في الحصول على نوم هادئ ومريح.

عن الكاتب

amira mahmoud

اكتب تعليق