Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

وسائل منع الحمل المسببة للالتهابات

وسائل منع الحمل المسببة للالتهابات قد تكون الجملة مُستغربة نوعًا ما، لأن الدارج والمعروف أن الالتهابات المهبلية قد تكون في الغالب نتيجة عدوى بكتيرية تُصيب عنق الرحم، مسببًة الالتهابات وما يتبعها من حكة وروائح كريهة غير مُحببة.

ولكن وجدت الأبحاث العلمية الحديثة أن هناك أسباب أُخرى للالتهابات المهبلية عند المرأة، منها وسائل منع الحمل، حيث وجد أن هناك بعض الأنواع من وسائل منع الحمل تُسبب الالتهابات بصورة أكبر عن غيرها، لذلك تقدم لكِ مجلة رقيقة أهم وسائل منع الحمل المسببة للالتهابات وكذلك أعراض تلك الالتهابات.

وسائل منع الحمل المسببة للالتهابات

بالطبع تتعدد وسائل منع الحمل فهناك حبوب منع الحمل واللولب والحقن وغيرها الكثير، إلا أنه وجد أن أبرز وسائل منع الحمل المسببة للالتهابات هي:

وسائل منع الحمل المسببة للالتهابات 1

1- حبوب منع الحمل

وجدت الأبحاث العلمية الحديثة أن حوالي 30% من السيدات اللاتي يستعملن حبوب منع الحمل، تظهر لديهن الالتهابات المهبلية.

وذلك لأن الالتهابات المهبلية قد تكون ضمن الآثار الجانبية لحبوب منع الحمل، وذلك بسبب أن تلك الحبوب تعزز من نمو أنواع مُعينة من البكتيريا المُسببة للالتهابات المهبلية.

ولكن حتى الآن لا يوجد حتى الآن دليل قاطع على أن حبوب منع الحمل تُسبب الالتهابات، يمكن تعميمه.

2- اللولب

اللولب من وسائل منع الحمل المسببة للالتهابات ولكن ليس بشكل مُباشر، ولكن تكمن خطورته عندما تكونين مُصابة في الأساس بالالتهابات.

حيث أن اللولب بدوره سيسهم في نشرها وزيادتها، كما أن اللولب لا يحمي من الالتهابات التي تنتقل من الاتصال الجنسي.

لذلك ينصح الخبراء بإجراء بعض الاختبارات قبل تركيب اللولب، كما أن اللولب قد يصيب المرأة بالتهابات في الحوض وخاصة في الأسابيع الأولى بعد تركيبه.

وذلك لأن المهبل يحتوي على بعض البكتيريا التي قد يؤدي اللولب لدفعها لأعلى، الأمر الذي يؤدي إلى انتشارها مُسببة الالتهابات.

أهم أعراض الالتهابات المهبلية

  • شعور المرأة بألم أسفل البطن.
  • افرازات مهبلية مع وجود رائحة كريهة.
  • شعور بألم عند التبول.
  • تكرار نزول الحيض.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.

ممارسات خاطئة تُسبب الالتهابات المهبلية

ننوه كذلك على أنه هناك الكثير من الممارسات الخاطئة التي تقوم بها المرأة، والتي تُزيد من احتمالية إصابتها بالالتهابات المهبلية أبرزها:

  1. عدم الاهتمام بنظافة منطقة المهبل، وذلك بعدم تغيير الملابس الداخلية أكثر من مرة يوميًا خاصة في فصل الصيف.
  2. عدم استخدام الملابس الداخلية القطنية واستخدام تلك المصنوعة من الألياف.
  3. تعريض منطقة المهبل للبرودة أو الحرارة العالية، المصحوبة بالرطوبة لفترات طويلة.
  4. ارتداء ملابس داخلية ضيقة جدًا.
  5. تعاطي كميات كبيرة من المضادات الحيوية والمُسكنات.
  6. عدم تناول كميات كافية من المياه، حيث يُنصح بضرورة تناول ما لا يقل عن 3 لترات يوميًا.
  7. عدم إزالة الشعر الزائد في تلك المنطقة أولًا بأول.
  8. بلل تلك المنطقة وعدم جفافها، حيث أن البلل الموجود في منطقة المهبل يعتبر بيئة مثالية لنمو الفطريات والبكتيريا، المُسببة للالتهابات.
  9. استخدام أي مواد مُعطرة أو تحتوي على مواد كيماوية كالصابون والغسول العطري بشكل مُباشر على المنطقة الحساسة.
  10. عدم استشارة الطبيب قبل استعمال أيًا من الأدوية الموضعية.

وبتلافي تلك الممارسات الخاطئة السابق ذكرها، ستتمكنين عزيزتي من وقاية نفسك من الالتهابات المهبلية المُزعجة.

عن الكاتب

amira mahmoud

اكتب تعليق