متى ينتهي الوحم وما اسبابه وأعراضه! والطريقة الصحيحة للتغلب عليه

متى ينتهي الوحم وما اسبابه وأعراضه! والطريقة الصحيحة للتغلب عليه

من أهم الأسئلة التي تراود النساء في فترة الحمل متى ينتهي الوحم ؟ حيث قد يصفها البعض بأنها فترة صعبة عليهم فهو يعتبر من الحالات المرضية للحوامل، وتظهر أعراضه في شكل الدوخة والغثيان والقيئ والإرهاق العام.

كما يظهر في ازدياد رغبة الحامل في تناول أشياء معينة وبكميات كبيرة، وقد تشعر الحامل أيضاً بحالة من الحزن قد تؤدي إلى الاكتئاب، وكذلك تقلبات سريعة في المزاج وحادة، ولكن هذا لا يستمر لفترة طويلة.

ما هي أسباب الوحم؟

  • يحدث الوحم بسبب حدوث تغير في الهرمونات وزيادة هرمون الاستروجين في الجسم.
  • وبسبب طبيعة الحمل وحالة الجنين.
  • وعند نقص بعض الفيتامينات في الجسم مثل فيتامين ب 12.
  • وعند نقص نسبة الحديد وانخفاض نسبة الكالسيوم في الجسم، ويرجع ذلك لانخفاض قدرة المشيمة على امتصاص الكالسيوم.
  • تعرض الحامل للعديد من الاضطرابات النفسية والجسدية الجديدة مع الحمل.
  • وجود الجنين داخل رحم الأم ومشاركته لها في كل احتياجات جسدها، مما يجعلها في حاجة أكبر للعناصر الغذائية.
  • انخفاض المناعة والإصابة بفقر الدم.

متى ينتهي الوحم ؟

تبدأ فترة الوحم لدى السيدات في الأشهر الأولى من الحمل، وتشتد حدته وأعراضه في الثلث الثاني من الحمل، وينتهي في الثلث الأخير من الشهر الثالث من الحمل، ولكن هذا ليس موحداً عند كل النساء فقد يمتد إلى فترة أطول من ذلك، وقد لا يحدث لبعض النساء على الإطلاق.

وقد أوضحت بعض الدراسات أن 40% من النساء الحوامل يرغبون في تناول الحلوى في أشهر الحمل الأولى، و 10% يرغبون في تناول الأطعمة الحمضية، و33% يرغبون في تناول الوجبات الخفيفة والمالحة.

ما هي أعراض الوحم التي تشكل خطورة؟

ما ذكرناه من أعراض الدوخة والغثيان وغيره جميعها أعراض طبيعية في الحمل، ولا تحتاج إلى القلق، ولكن توجد أعراض أخرى عند ظهورها تحتاج التدخل الطبي السريع ومن أهمها :

  • الشعور بانقباضات في الرحم بطريقة شديدة ومفاجئة.
  • الشعور بالصداع الشديد واستمراره وقد يكون مزمناً.
  • تصبح رائحة المهبل مكروهة ويحدث نزيف.
  • حدوث تورم وانتفاخ في اليدين والقدمين.
  • عدم الشعور بحركة الجنين في الرحم.
  • صعوبة التركيز والرؤية.

وجود هذه الأعراض تدل على مؤشر خطير في الحمل وعلى وضع الجنين، وقد يتسبب في حدوث الإجهاض، لذا يلزم متابعة الطبيب.

بعض مخاطر الوحم 

  • حدوث تشنجات للمعدة.
  • الشعور بالإمساك.
  • حدوث تسمم بعد تناول بعض الأطعمة الغذائية نتيجة احتوائها على أي ميكروب أو فيروس بداخلها.
  • التهاب القولون والشعور بالألم في المعدة.

قد يهمك أيضا: متى يبدأ الوحم لدى الحوامل؟ وهل حدوثه له سبب علمي؟

ما هي طرق تخفيف الوحم

إن من أفضل الطرق لتخفيف الوحم على الحامل :

  • الأطعمة التي تحتوي على مواد غذائية سليمة مثل الكربوهيدرات والبروتينات والسكريات والدهون والمعادن والفيتامينات والألياف والأملاح.
  • وممارسة التمارين الرياضية الخفيفة، وتجنب الحزن بالقدر الممكن وعدم التفكير المتزايد
  • وقراءة الكتب، وعدم شغل التفكير بفكرة الدوخة والغثيان، والابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على المواد الدهنية وتناول الفاكهة بالقدر الكافي.
  • الحفاظ على المعدة ممتلئة على مدار اليوم من خلال تناول الأطعمة التي تقلل الشهية كالبسكويت والحليب والكاكاو خلال الفترات التي بين الوجبات.
  • متابعة الطبيب وعمل الفحوصات اللازمة للتأكد من نسبة الحديد والكالسيوم والمعادن والفيتامينات في الجسم.
  • ولابد أن يكون لدى المرأة الحامل القدرة على التحكم في رغباتها، ومنع نفسها بشكل تام عن الأطعمة التي قد تسبب الضرر لها أو للجنين.

قد يهمك أيضا: ما هي أعراض سكر الحمل وما مدى خطورته على صحة الأم والجنين؟

كيفية السيطرة على شهية الوحم وأعراضه 

  • عدم الإكثار في تناول الوجبات وتناول وجبات خفيفة فقط.
  • تجنب تناول الأطعمة الحارة أو التي تحتوي على مواد دهنية.
  • تناول الفيتامينات التي يصفها الطبيب في فترة الحمل لتعويض الجسم عن ما يفقده مع الجنين.
  • الابتعاد عن الأطعمة ذات الروائح النفاذة كالتي تحتوي على الثوم والقهوة واللحم.
  • وضع الملح بكميات مناسبة.
  • عدم التحرك من السرير مباشرة في الصباح لتجنب الشعور بالدوخة، ويفضل تناول الفطور في السرير.
  • وضع الزيوت ذات الروائح المنعشة في مياه الاستحمام كالتي تكون برائحة الفواكه لمنح الحامل الشعور بالانتعاش.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *