مؤسسة ” حماية ” تستقبل 45 حالة عنف ضد المرأة و الطفل

انشئت مؤسست حماية الطفل و المرأة بنعجان لعدة اهداف اهمها هو مواكبة اهداف دولة الامارات العربية المتحدة من اجل خلق مجتمع امن و خال من العنف بكل اشكاله واضافت الشيخه عزة بنت راشد النعيمي انها قد حصلت علي ترخيص للعمل في جميع امارات الدولة المختلفة لتستطيع مساعدة المحتاجين و المظلومين في كل مكان كما انها استقبلت منذ انشاءها العديد من القضايا وصلت الي 45 قضية و كانت نسبة 17% من تلك القضايا هي نسبة العنف و السب و العنف الجسدي ضد المرأة و الاطفال بينما اجتاحت النسبة الكبري وهي 40% نسبة الخلافات الاسرية بينما احتلت نسبة التحرش الجنسي فقط نسبة اقل من 10% و احدي الاهداف الاخري التي تسعها لها المؤسسة هي نشر ثقافة التفاهم والتسامح والحوار والشراكة.

كل هذا علي صعيد مختلف داخل المجتمع ما بين الاسرة ” نواة المجتمع ” وبين المجتمع بالكامل و مجموعات من الاسر وهذا سيؤدي الي رفع الوعي الاجتماعي لدي الافراد مما سيقلل من نسبة انتشار العنف ضد المرأة و الطفل وهدف المؤسسة السامي هو التدخل لضمان الحماية و العدالة الاجتماعية لضحاياها.

مؤسسة " حماية " تستقبل 45 حالة عنف ضد المرأة و الطفل

مؤسسة ” حماية ” تستقبل 45 حالة عنف ضد المرأة و الطفل

مؤسسة ” حماية ” تستقبل 45 حالة عنف ضد المرأة و الطفل

كشفت مؤسسة حماية المرأة و الطفل في نعجان تحت قيادة الشيخه عزة بنت راشد النعيمي ان المؤسسة خلال عام واحد قد تلقت 45 حالة عنف ضد المرأة و الطفل و استطاعت المؤسسة حل اكثر من ثلاثين حالة منهم بشكل ودي دون الحاجة للجوء للشرطة و المحاكم بينما تبقي اقل من خمس عشر حالة احتاجت فيها الي استشارات قانونية و لكنا لا تريد تصعيد الامور الي المحاكم وتحاول جاهدة انهاءها ايضا بشكل ودي و جاري الان متابعة باقي الحالات للوصول الي الحل الامثل.

شاهد ايضا : ارتفاع متوسط عمر الإناث فى مصر إلى 74.7 سنة في اليوم العالمي لتنمية صحة المرأة

كما استقبلت المؤسسة حالي واحدة فقط من مجهولي النسب وسعت جاهدة في كافة الجهات الحكومية لاستكمال اوراقها الرسمية كما انها ساعدت في ايواء ثلاث حالات وتقديم كافة المساعادات المادية و الاجتماعية وحتي النفسيه لهن لعيش حياة كريمة دون الشعور بالذل او الاهانة.

كما اوضحت رئيسة المؤسسة الشيخه عزة بنت راشد النعيمي ان المؤسسة تمارس عملها في المقر الرئيسي في عجمان بصورة خاصة وفي باقي الامارات بصورة عامة وقد تلقت المؤسسة منذ مطلع العام الحالي اكثر من 22 حالة تتعلق بعالنف الجسدي للطفل و المشاكل الدراسية و التحرش الجنسي بيهم وكانت اعمار الاطفال تتراوح بين 6 اشهر و 16 عاما وقد تم عمل الفحوصات المطلوبة للتاكد من سلامة الطفل ورعضه علي اطباء نفسين لمعالجة المشاكل النفسية التي يسببها العنف له.

اكتب تعليق