Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

صور خواتم ذهب رقيقة أجمل كولكشن من الذهب الممزوج بالألماس والمرصع بالفصوص

نقدم لكم صور خواتم ذهب رقيقة مع أجمل تشكيلة من الخواتم الذهب الأصفر الذي يعتبر أساس المجوهرات النسائية على مر العصور مهما تم ابتكار واكتشاف مجوهرات تعلو قيمتها المالية عن الذهب الأصفر الوردي إلا أنه يبقى الذهب الأصفر يتربع على عرش مجوهرات المرأة العربية والعصرية.

صور خواتم ذهب رقيقة

تشكيلة صور خواتم ذهب رقيقة

الذهب الأصفر من أقدم المجوهرات التي عرفتها المرأة سواء داخل العالم العربي أو خارجه؛ لذلك تعتبر مقتنيات المرأة من الذهب كثيرة؛ مقارنةً بغيره من المجوهرات الأخرى حتى وإن كانت تفوقه في الجانب المادي.

تقتني النساء إكسسوارات الذهب بشتى أنواعه سواء خواتم أو غوايش وأنسيال أو دبل أو سلاسل باعتبارها صديقة المرأة الحميمية التي تبرز جمالها وأناقتها ورقتها عند ارتداء بعضها أو جميعها، فترى المرأة في كافة العصور وباختلاف الأماكن ترتدي الذهب الأصفر.

وقد ظهر الذهب الأبيض والألماس والياقوت وغيره من الأحجار الكريمة، ولكن تبقى المرأة محتفظة بما لديها من الذهب الأصفر وإن رغبت بالتغيير فإنها تقوم بشراء الذهب الأصفر ممزوج بالذهب الأبيض أو مرصع بالياقوت والألماس في فصوصه.

وهذه مجموعة من صور خواتم الذهب الأصفر الخالص الذي يعتبر محط إعجاب المرأة الكلاسيكية والأنيقة التي لا تعشق التفاصيل الكثيرة ويرضيها الرقة والذوق العالي دون ازدحام في دقة تصميم الخاتم.

صور خواتم ذهب

خواتم ذهب

كولكشن خواتم ذهب بفصوص

هناك أيضًا البعض من النساء من يردنَ الخروج عن الكلاسيكية الصماء التي تعتبر بالنسبة لهم غير مجدية وغير معاصرة، بل ويراها البعض منهنّ لا تكفي لتُزين مظهرهم الجمالي في مناسبتهم سواء الرسمية أو الغير رسمية.

فيرغبون في شراء الذهب الأصفر الوردي ولكن مع وجود حداثة في تصميمه، فمنهم من يختار خواتم ذهبية بفصوص سواء من الأحجار الكريمة أو الياقوت أو غيره.

فتجد تصميم الخاتم الذهب الخالص يتوجه من أعلى فص فخم كبير أو عدة فصوص متوسطة أو صغيرة الحجم فتزيد الإطلالة جاذبية وتلفت الانتباه بأصابع يديها المرموقة التي تحمل بين ثناياها الذهب والأحجار الكريمة.

مع العلم أن هذا التصميم يتناسب مع المرأة الكلاسيكية التي ترغب أن تكون عصرية ولكن دون اختيار ألوان فاتحة للحجر الكريم المستخدم في الخاتم الذهب، فتجد هذا التصميم يتناسب مع جميع الأذواق الكلاسيكية والجريئة.

فمن يرغب بالحفاظ على كلاسيكيته مع القليل من الموضة والحداثة يمكنه استخدام فص من الألماس أو الياقوت ذات اللون الهادئ القاتم، بينما مع يرغب بالابتعاد عن الكلاسيكية والتمتع بالجرأة فيمكنه اختيار لون حجر كريم كالأبيض أو الأحمر أو الأصفر أو الأزرق أو الأخضر أو غيره من الألوان التي تنال إعجابكم.

ومن أجمل ما وجدنا لكم من صور خواتم الذهب ذات الفصوص المختلفة في اللون والتصميم – والتي نتمنى أن تنال إعجابكم – التصاميم أدناه.

اضغطى هنا لمشاهدة الصور

مجموعة خواتم ذهب أصفر ممزوج مع الذهب الأبيض والألماس

يوجد مجموعة من الاستايلات الشبابية التي تعشقها الفتيات ويرحب بها النساء المحبين للكاجوال ومحبي الذهب الأبيض، ولذلك قمنا يتجميع مجموعة نادرة من الخواتم الذهبية التي يتداخل تصميمها مع الذهب الأبيض سواء في المعدن أو في الفصوص.

فتجد حلقة الخاتم نصفها ذهب أصفر ونصفها ذهب أبيض والكرة التي تتوجه بها فصوص بيضاء اللون، وربما تجد هذه الفصوص إما أن تكون مصنوعة من الألماس فيحتوي الخاتم على مزيج من الذهب الأصفر والذهب الأبيض والألماس أو تكون الفصوص من الذهب الأبيض فتجد الخاتم يمزج بين الذهب الأصفر والأبيض فقط.

كما يوجد أيضًا مزيج الذهب الأصفر الخالص والفصوص تتوجه بالألماس دون تداخل الذهب الأبيض وهذا التصميم يفضله من يعشق الذهب الأصفر ويفضل الألماس عن الذهب الأبيض لقيمته الكبيرة، وهذه الصور توضح لكم هذا المزيج المتجانس الروعة الذي يعتبر موضة عصرية تتجدد مع كل عام ولا تنتهي.

اضغطى هنا لمشاهدة الصور

أجمل كولكشن تصاميم دور المجوهرات العالمية

تختلف إطلالة المرأة الكلاسيكية عن غيرها من المرأة الكاجوال أو الفتاة الشابة والمرأة ذات الثلاثينيات من عمرها فتجد كلًا منهنّ وله ذوقه الرفيع الرقيق الخاص به الذي يتوجه إطلالة جمالية مشرقة مفعمة بالجاذبية والأناقة الدائمة.

ونظرًا لهذا الاختلاف فتجد مصممي المجوهرات العالمية مختلفون في نظرتهم لموضة العام الحالي عن غيره ويختلفون في أذواقهم؛ ليتناسبوا مع أذواق الجميع باختلاف أعمارهم ورغباتهم.

فتجد تصاميم دار ” شوبارد ” الذي تمكن من تصميم خاتم أنوثي استخدم فيه الذهب الأصفر والألماس المضيء مع الفيروز يفضله البعض، وقد قام باختيار شكل القلوب حتى يعبر عن هذا التصميم الفريد.

بينما أطّل علينا دار ” تيفاني أند كو ” بتصميم غاية في الجمال والرقة والذي يتناسب مع الفتيات والشابات العصرية التي تعشق الموضة بكل تفاصيلها.

ودار ” ميسيكا ” قدم تصميم خاتم ذهب أصفر مُتوج بفصوص الألماس لتُظهر جمالك وجاذبيتك الداكنة، ومع تصميم دار ” ودين فان ” الذي جاء مشابه لدار ” ميسيكا ” في إمكانيات الخاتم الذهبية والألماس ولكنه جاء يعبر عن المرأة الناعمة الرقيقة التي تعشق التغيير البسيط.

وأما عن دار ” ديور ” الشهير فقد شرع في تكوين تصميم خاتمه الجديد بإستخدم مزيج الذهب الأصفر والألماس، ولكن بتصميم فريد من نوعه جاءت فكرته من أغصان النباتات والورود والأزهار التي استوحاها مصممي الدار من الطبيعة الخلابة.

لذلك نرى أن اختلاف الأذواق واختلاف التصاميم هو أمر مميز وجذاب؛ لأن الاختلاف ميزة في حد ذاته وأن تكون مختلف ونادر أمر صعب لا يمكن للجميع أن يفوز به؛ لذا كوني ناعمة ورقيقة ومختلفة ومميزة مهما انهالت التصاميم لتغزو الأسواق.

عن الكاتب

ريهام عبدالوهاب

كاتبة ومترجمة مصرية في اللغتي: الانجليزية والتشيكية وأعمل محررة إخبارية أهتم بكل ما هو جديد ويسعدني مروركم وتعليقاتكم

اكتب تعليق