فوائد القرنفل مع الليمون الصحية وهل تساعد هذه الوصفة في علاج فيروس كورونا؟

فوائد القرنفل مع الليمون الصحية وهل تساعد هذه الوصفة في علاج فيروس كورونا؟

القرنفل والليمون من العناصر ذات الفوائد الصحية للجسم وللبشرة، وتُقدم لكم مجلة رقيقة في هذا المقال فوائد القرنفل مع الليمون مع توضيح طريقة عمل كاسترد القرنفل بالليمون بالإضافة إلى الآثار الجانبية لهذه الوصفة.

فوائد القرنفل مع الليمون

مشروب مُطهر للجسم

  • يُعتبر القرنفل والليمون من أشهر مطهرات الجسم، ولذلك يمكن مزجهما معًا من أجل القضاء تمامًا على البكتيريا الضارة والفطريات.
  • يُمكن تناول المشروب مع إضافة الماء المغلي مع العسل عند الرغبة، حيث يتميز هذا المزيج بقدرته على تطهير الأمعاء، كما يمكن استخدامه مغليًا في المضمضة والغرغرة.
  • يُساعد هذا المشروب على التخلص تمامًا من الآلام والأوجاع.

مُفيد للبشرة

لعل من أبرز الأمور التي لا يعرفها الكثير من الناس أن القرنفل عند مزجه مع الليمون يُساعد في تنظيف البشرة وذلك من خلال مسحها بقطنة خفيفة من المزيج، ولكن يجب عدم الإكثار من فعل ذلك حتى لا تؤدي إلى نتائج سلبية، فيكفي مسح البشرة بالقرنفل والليمون مرة واحدة في الأسبوع.

التخلص من البعوض

  • يشتكي معظم الناس من البعوض، حيث أنه كائن متطفل لا يُسبب سوى الإزعاج سواء باللدغ أو الزن، ولذلك يمكن استعمال القرنفل مع الليمون من أجل القضاء تمامًا على هذه الكائنات بدلًا من استخدامات المبيدات الحشرية التي لا يُستحب استخدامها في المنزل.
  • المكونات المستخدمة في تلك الوصفة بسيطة ومتاحة في كل البيوت “ليمونة واحدة تُقسم نصفين وعيدان قرنفل، بحيث تقوم ربة المنزل بشطر الليمونة لنصفين وغرس أعواد القرنفل بها وتركها على صحن بالمكان الذي يوجد به البعوض.
  • يجب التأكد من عدم وجود فواكه أو خضروات أو خبز خارج الثلاجة أو مكشوف، لأنه يعتبر مكانا خصبًا لحياة البعوض والتكاثر عليها.

القرنفل مع الليمون وفيروس كورونا

مع تصاعد أزمة فيروس كورونا، زادت التجارب العلمية لاستخدام دواء فعال ضد العدوى، وحتى الآن لا يوجد علاج يقضى على كوفيد 19 ولازالت التجارب مستمرة.

ظهر القرنفل والليمون باعتباره واحدًا من المشروبات السحرية حيث كثرت الأقاويل حول فعالية المشروب في علاج فيروس كورونا، خصوصًا مع ظهور طبيبة جزائرية في مدينة وهران تمكنت من علاج نفسها خلال خمسة أيام.

الوصفة التي استخدمتها هذه الطبيبة عبارة عن غسل حبة ليمون بماء مغلي ثم تقطيعها ووضعها كاملة مع بذورها وقشورها في الخلاط لينتج عصير ثقيل حامض مع إمكانية إضافة قليل من السكر لتخفيف الحموضة ثم تأتي بقرنفل مطحون وتتناول صباحًا كأس من العصير مع ملعقة صغيرة من القرنفل.

تجدر الإشارة إلى أن منظمة الصحة العالمية لم تُثبت حتى الآن أن العلاجات العشبية ذات تأثير كبير في التصدي لهذه العدوى المنتشرة، ولكن رجحت بالفعل وجود فوائد عديدة للقرنفل والليمون خصوصًا أنهما من المشروبات الآمنة، ولكن يجب تناولهما بشكل غير مفرط، منعًا إلى الإصابة ببعض الأعراض الجانبية.

طريقة عمل كاسترد القرنفل والليمون

  • سخني الفرن على درجة 160 مئوية مع تحضير 5 اطباق كاسترد، وضعي هذه الأطباق يفي صينية ذات حافة عريضة.
  • في قدر ستانلس ستيل متوسط الحجم، ضعي الكريمة والحليب، ودعي الحليب يغلي، وبعدها ابعدي القدر عن النار، وأضيفي قشور الليمون، القرنفل.
  • غطي القدر واتركيه جانبا لحوالي 15 ليتشبع بنكهة الليمون والقرنفل.
  • أعيدي تسخين الحليب إلى أن يبدأ بالغليان.
  • في طبق عميق ضعي السكر، البيض، الفانيليا ولون الطعام، قلبي بالمضرب الشبكي ليذوب السكر ويصبح لديك خليط ناعم.
  • صبي حوالي نصف كوب من الحليب الساخن فوق البيض بالتدريج مع استمرار التقليب، وقلبي ليذوب السكر ثم أضيفي بقية الحليب، وامزجي الخليط جيدًا.
  • صفي الخليط باستعمال مصفاة ناعمة، وزعيه على الأطباق.
  • عليك بعد ذلك أن تملئي الصينية بالماء الساخن بحيث يصل الماء إلى نصف ارتفاع الأطباق.
  • ادخلي الصينية الفرن 35 – 40 دقيقة إلى أن يتماسك الكاسترد. اخرجي الصينية من الفرن، اتركيها إلى أن يبرد الكاسترد تماما.
  • ادخلي أطباق الكاسترد إلى الثلاجة لعدة ساعات إلى أن يبرد تماما، قدميه مع شرائح الليمون وبعض الفواكه الطازجة حسب الرغبة.

الآثار الجانبية للقرنفل مع الليمون

  • يُسبب استنشاق الدخان الذي ينبعث من القرنفل عند غليه في الماء في بعض الآثار الجانبية مثل مشاكل في التنفس بالإضافة إلى بعض أمراض الرئة.
  • قد يؤدي القرنفل المجفف مع الليمون إلى حساسية وتهيج للفم بالإضافة إلى تلف أنسجة الأسنان.
  • يشتمل هذا المزيج على مادة كيميائية تُسمى بـ الأوجينول، مما قد تؤدي إلى النزيف عند الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات النزيف.
  • مادة الأوجينول الموجودة في المشروب يمكنها أن تُبطي من تخثر الدم، ولذلك يُنصح بضرورة التوقف عند تناول هذا المشروب قبل أسبوعين على الأقل من إجراء العمليات الجراحية.
  • هناك بعض الفئات التي تتعرض لضرر كبير عند تناولها للعلاجات العشبية مثل القرنفل والليمون مثل الأطفال، وقد يؤدي إلى أعراض جانبية خطيرة للغاية مثل النوبات أو عدم توازن السوائل بالإضافة إلى تلف الكبد.
  • لا يُنصح بتناول القرنفل والليمون أثناء فترتي الحمل والرضاعة منعًا من تعرض الأم أو الجنين لأي مشاكل صحية.

في نهاية هذا المقال نكون قد استعرضنا فوائد القرنفل مع الليمون مع توضيح طريقة تحضير الكاسترد بالإضافة إلى الآثار الجانبية لهذه الوصفة، ونتمنى أن تكون قد قدمنا لكِ الاستفادة التي تستحقينها، ونحن دائمًا في انتظار استفساراتك وتعليقاتك.

قد يهمك أيضًا:

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *