الحزام الناري الأسباب والأعراض وطرق العدوى والعلاج

الحزام الناري الأسباب والأعراض وطرق العدوى والعلاج

الحزام الناري – الهربس النطاقي أحد الأمراض الجلدية المعدية التي توصف بأنها التهاب فيروسي حاد قد يظهر في أي منطقة في الجسم تحوي عصبًا حسيًا على شكل حويصلات، ويصاحب ظهوره ألم شديد في المنطقة المصابة.

وغالبًا ما يظهر الحزام الناري في مناطق الظهر أو الوجه أو الرقبة أو العين، إما في جانب واحد فقط، أو يتفشى في المكان كله.

أسباب ظهور الحزام الناري

توجد العديد من الأسباب العضوية والنفسية وراء الإصابة بالحزام الناري، يرجع بعضها إلى كفاءة الجهاز المناعي للمريض، أو للظروف العصبية والنفسية المحيطة، أو لاجتماع أكثر من سبب في ذات الوقت ومنها:

  • نقص المناعة
  • السرطان
  • الإصابة بجدري الماء في وقت سابق
  • إصابة الأم بجدري الماء أثناء الحمل
  • الصدمات النفسية والعاطفية
  • الضغوط العصبية والتوتر
  • التقدم في السنّ

كيف يعمل فيروس الحزام الناري؟

يعتقد الأطباء أن السبب الرئيس في الإصابة بالحزام الناري (الهربس النطاقي) هو فيروس الجدري المائي الذي يصاب به المريض في مرحلة سابقة، أو الأم أثناء حملها في المريض.

وأنّ هذا الفيروس يكمن في خمول في أنسجة الجسم العصبية بالقرب من الحبل الشوكي والدماغ، ثم ينشط الفيروس فجأة لأسباب ما قد تكون متعلقة بضعف المناعة أو للتوتر.

المعلومات الواردة بهذا المقال تثقيفية لا يجب الاعتماد عليها في تشخيص الأمراض

أعراض الحزام الناري

يختلط أحيانًا تمييز آلام الحزام الناري عن بعض أمراض القلب والرئتين والكلى للتشابه الشديد بينها.

كما أن درجة حدته تختلف من مريض إلى آخر، ومن منطقة إلى أخرى في الجسم.

علامات الهربس النطاقي (الحزام الناري):

  • ألم حاد في المنطقة المصابة
  • الشعور بالوخز والحرقة في الجلد
  • الصداع
  • تحسس الجلد للملابس أو اللمس
  • ظهور حويصلات أو حبوب مائية قابلة للانفجار
  • التنميل أو فقدان الشعور في المنطقة المصابة
  • الحك والهرش
  • ظهور طفح جلدي
  • ظهور بقع وكدمات حمراء على الجلد
  • التحسس للضوء
  • ارتفاع درجة حرارة المريض
  • الشعور بالإرهاق والتعب
  • آلام في العضلات والمفاصل

قد تستمر الأعراض لمدة أسبوعين إلى ستة أسابيع مع العلاج، وتختفي تدريجيًا.

الحزام الناري - الهربس النطاقي

وصف الهربس النطاقي

قد يصاب الإنسان بالحزام الناري قبل ظهور أهم أعراضه المميزة وهو الطفح الجلدي الذي قد يظهر لاحقًا على شكل:

  • حزام من البثور حول جانبي جذع المريض
  • حزام من البثور على أحد جانبي الوجه
  • حزمة من البثور على العنق أو الصدر أو البطن
  • حزمة من البثور حول العين

يؤدي تقشير البثور وتسرب السائل الممتلئ بالفيروسات إلى انتشار المرض في مساحة أوسع لذلك يوصى بتجنب الحكة أو التقشير.

هل الحزام الناري معدي؟

يعد الهربس من الأمراض المعدية في ظروف معينةـ فهو لا ينتقل بالملامسة للمناطق غير المصابة، كما لا ينتقل عن طريق السعال أو العطس أو الرذاذ.

تحدث عدوى الحزام الناري إذا انفجرت البثور أو الحويصلات المائية وحدث تلامس للمادة الداخلية.

في هذه الحالة فإنه على الأرجح سيصاب الشخص المريض بفيروس الجدري المائي ما لم يصب به سابقًا.

ومن هنا فإن العدوى لا تحدث في مرحلة ما قبل تكون البثور، ولت في مرحلة تحول البثور إلى قشور وإنما تحدث في المرحلة الوسطى بينهما.

مخاطر محتملة للهربس

رغم استجابة مرض الهربس للعلاج فإن هناك بعض المخاطر المحتملة نتيجة تكرار الإصابة به أو الإصابة به في عمر متقدم أو حدوثه في مناطق حساسة بالجسم.

  • الألم المزمن

في بعض الحالات يستمر الألم بعد اختفاء البثور والطفح، بسبب قيام الأعصاب المتضررة بإرسال إشارات خاطئة ومبالغ فيها بالألم إلى الدماغ.

  • تضرر العصب

قد يؤدي الهربس إلى تضرر الأعصاب الحسية مما يتسبب في الإصابة بشلل الوجه أو مشكلات في السمع.

  • فقدان البصر

إذا حدث الهربس بالقرب من العين فإنه قد يؤدي إلى التهابات ربما تتسبب في العمى.

  • التهابات جلدية

عدم علاج الحزام الناري بطريقة صحيحة قد يؤدي إلى الإصابة بأمراض جلدية أخرى.

الحزام الناري والحمل

لا تؤدي الإصابة بالحزام الناري إلى أي مشكلات صحية للأم الحامل أو الجنين.

لكن تأتي الخطورة من الإصابة بالجدري المائي أثناء الحمل للأمهات اللاتي لم يصبن به سابقًا أو لم يتلقين التطعيم اللازم ضده.

الوقاية من الحزام الناري

يساعد تحسين أسلوب الحياة واتباع نمط حياة صحي يخلو من التوتر والضغوط العصبية والنفسية في الوقاية من الهربس، مع تناول الأطعمة التي تعزز من كفاءة الجهاز المناعي.

كما يعد تناول لقاح الجدري والهربس من أهم أسباب الوقاية من الحزام الناري.

علاج الحزام الناري

لا يوجد علاج محدد للهربس، وإنما يعالج بالأدوية المقاومة للفيروسات لتقليل مدة المرض وإضعاف فرص انتشاره، مع المطهرات الموضعية ومسكنات الألم.

إرشادات للتعامل مع الحزام الناري

  • استعمل كمدات مياه باردة لتخفيف الرغبة في الحك
  • استعمل الكريمات الطبية المرطبة لتهدئة الالتهابات
  • احرص على ارتداء ملابس قطنية تخلو من الألياف الصناعية
  • تجنب الأماكن الحارة وأشعة الشمس المباشرة
  • أحرص على الاستحمام اليومي بالماء البارد
  • احرص على الراحة والاسترخاء وابعد عن القلق والتوتر
  • تجنب فقع البثور أو حكها
  • احرص على عدم انتقال المرض لمن حولك بتجنب استخدام الأدوات الشخصية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *