Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

استخدام الادوية بعد انتهاء صلاحيتها واضراره

لا يخلو أي منزل من عبوات الأدوية التي تستخدم في الحالات المرضية الطارئة وخاصة أدوية البرد والمسكنات والخافضة للحرارة، وكثيراً ما يتم نسيان تلك العبوات حتي إنتهاء فترة الصلاحية المدون عليها، فهناك من يقوم بإلقاءها في القمامة عند الانتباه إلي عدم صلاحيتها.

وهناك من يحتفظ بها ويصر علي إستعمالها بعد إنتهاء فترة صلاحيتها بفترة قصيرة، فما مدي صحة تلك التصرفات ؟ وهل من الآمن استخدام الادوية بعد انتهاء صلاحيتها ؟ أم أنها تسبب الكثير من الأضرار ولابد من التخلص من تلك العبوات بمجرد إنتهاء صلاحيتها ؟ هذا ما ستجيب عليه مجلة رقيقة من خلال المقال التالي.

استخدام الادوية بعد انتهاء صلاحيتها 1

استخدام الادوية بعد انتهاء صلاحيتها

هل يمكن استخدام الادوية بعد انتهاء صلاحيتها ؟

  • تاريخ انتهاء الصلاحية المقصود به التاريخ الذي يصبح فيه الدواء غير فعال، وفي بعض الأحيان قد يصل الأمر إلي أن الدواء يصبح خطراً علي الصحة.
  • وتاريخ انتهاء الصلاحية يتم تحديده بناءاً علي نوعية الدواء وما يحتويه من مواد فعالة، حيث نجد هناك بعض الأدوية يحسب تاريخ صلاحيتها من وقت تصنيعها وأخري من وقت فتحها.
  • بالنسبة للأدوية السائلة، مدة صلاحيتها تكون أقل من الأدوية الصلبة كالحبوب والكبسولات، حيث تذكر الأبحاث أن تاريخ صلاحيتها ينتهي بعد مرور شهر أو شهرين من فتحها.
  • وأن تاريخ انتهاء الصلاحية المكتوب علي عبوة الدواء، هو في الواقع تاريخ الصلاحية الخاصة بالدواء قبل فتح العبوة.
  • وفي الكثير من الأحيان يوجد تاريخ آخر مكتوب في مكان ما علي العلبة أو داخل ورقة الإرشادات، لذلك لابد من قراءة محتويات العلبة جيداً.
  • أما الأدوية المعلقة مثل المضادات الحيوية والتي تحل بالماء، مدة صلاحيتها في الغالب تتراوح ما بين 10 إلي 14 يوماً من يوم حلها بالماء.
  • كما أنه دائماً ما ينصح بالاحتفاظ بتلك الأدوية في الثلاجة في درجة حرارة منخفضة، وتلك التعليمات في الغالب تكون ملحقة بالدواء.
  • لذلك لابد من قراءة الارشادات الملحقة بالأدوية جيدًا، حيث أنه هناك بعض العوامل الخارجية التي تؤثر علي صلاحيتها.
  • من تلك العوامل، درجة الحرارة، تعرضه للضوء، ملامسة الدواء للماء أو أي سائل آخر وغيرها، وبالتالي لابد من إتباع تعليمات تخزين الدواء بدقة.
استخدام الادوية بعد انتهاء صلاحيتها

استخدام الادوية بعد انتهاء صلاحيتها

تاريخ الصلاحية وتأثيره علي فاعلية الادوية

  • منظمة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA)، وضعت الكثير من المعايير الصارمة فيما يخص تاريخ صلاحية الأدوية، وذلك بعد ما توصلت له الأبحاث بأن فاعلية الدواء تقل بعد هذا التاريخ.
  • وهذا بالطبع نتيجة الكثير من العوامل، حيث وجد أن الحبوب والكبسولات يحدث لها تحلل تدريجي بعد مرور فترة من الزمن.
  • خاصة مع ظروف التخزين السيئة مثل تعرضها المباشر للضوء الشديد، أو الحرارة العالية، كل ذلك يجعل الدواء يفقد جزء من خصائصه، وبالتالي تقل قدرته علي علاج الأمراض.
  • بشكل عام تحديد تاريخ صلاحية الأدوية، يتم بناءًا علي الكثير من التجارب وتجميع بيانات علمية عديدة عن الفترة القصوي لفاعلية الدواء في علاج المرض.
  • وبشكل أوضح وجد العلماء أن جميع الأدوية عند الوصول إلي تاريخ صلاحيتها، فإنها تفقد حوالي 10% من فاعليتها في القضاء علي الأمراض.
  • وقد تغري تلك النسبة البعض إلي الاستمرار في استخدام الادوية بعد انتهاء صلاحيتها، في ظل عدم وجود تأكيدات لسمية الأدوية بعد انتهاء صلاحيتها.

ولكن هناك بعض النقاط التي لابد من من أخذها في الاعتبار :

  1. الأدوية التي يتم حلها بالماء مثل المضادات الحيوية وغيرها، تقل فاعليتها بنسبة 90 % عند إنتهاء صلاحيتها.
  2. عند انتهاء الأدوية التي يتم تعاطيها عن طريق الحقن، مثل الأدرينالين والأنسولين، تصبح أكثر خطورة من الأدوية التي يتم تناولها بالفم.
  3. هناك بعض الأدوية التي تستخدم من خلال مؤشر علاجي ضيق، مثل أدوية القلب والسكري وارتفاع ضغط الدم، 10% من فاعلية تلك الأدوية قد يكون لها تأثيرات مضاعفة.

ولكن بعيداً عن الاجتهادات الشخصية، فقد أقرت منظمة الغذاء والدواء الأمريكية برنامج مد تاريخ الصلاحية حيث تم اختبار حوالي 122 دواء.

وتم إثبات أن حوالي 65% من تلك الأدوية يمكن مد تاريخ صلاحيتها إلي 4 سنوات كاملة زيادة عن تاريخ انتهاء الصلاحية.

استخدام الادوية بعد انتهاء صلاحيتها 2

استخدام الادوية بعد انتهاء صلاحيتها

طرق تخزين الادوية بشكل صحيح

  1. تجنب تفريغ الأدوية في أي حاوية أخري، والحفاظ عليها في الحاويات الخاصة بها.
  2. الحرص علي إبقاء الأدوية داخل الغلاف الكارتوني الخارجي لها، وذلك لحمايتها من أشعة الشمس والضوء.
  3. جميع الأدوية تحفظ في مكان جاف وبارد، باستثناء الأدوية التي تنص تعليمات التخزين الخاصة بها، علي حفظها في مكان بارد مثل المضادات الحيوية وغيرها.
  4. إحرصي علي قراءة التعليمات المرفقة بالدواء قبل فتحه، مع العلم أن تاريخ انتهاء الصلاحية يتغير بمجرد فتح الدواء.
  5. المرطبات والكريمات يفضل استخدام قفاز في كل مرة، وذلك لتجنب انتقال الميكروب إلي العبوة.

وفي النهاية إحرصي علي عدم شراء أدوية أكثر من حاجتك حتي لا تتراكم لديك، واكتبي علي كل عبوة تاريخ فتحها.

وبرغم ما سبق يفضل عدم استخدام الادوية بعد انتهاء صلاحيتها وذلك لأن فاعلية الأدوية وتأثيراتها تتغير، وقد تصبح سامة في بعض الأحيان.

كل ما يهمكِ تجدينه على قناة مجلة رقيقة على اليوتيوب، تابعينا من خلال الرابط التالى>>> قناة مجلة رقيقة على اليوتيوب ... لا تنسى الضغط على زر اشتراك او subscribe

عن الكاتب

amira mahmoud

اكتب تعليق