Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

الاكتئاب النفسي وأعراضه وطرق علاجه والتعامل معه

سنتحدث في هذا الموضوع عن أشهر الامراض النفسية الشائعة في يومنا المعاصر ألا وهو الاكتئاب النفسي , فعالم اليوم ملئ بالتحديات والضغوطات النفسية التي من شأنها تشكل ضغطا نفسيا وعصبيا يتولد عنه الاصابة بالأمراض النفسية والتي أخطرها الاكتئاب.

حيث يفقد فيه المريض شهيته ورغبته في الحياة ويرغب في العزلة والتقاعس عن ممارسة انشطته اليومية وتسود أفكاره نزعة تشاؤمية قد تصل الي أفكار وميول انتحارية اذا لم يتلق المريض جانبا من الاهتمام والعلاج الذي قد يحتاج الي فترات طويلة قد تصل الي سنوات, ولا يؤثر الاكتئاب فقط علي الجانب النفسي للمريض ولكنه لا يلبث ان يتعدي الي الجانب الجسدي ويؤثر علي وظائف الاعضاء ويصيبه بالامراض.

وهناك فرق بين الاكتئاب المرضي والاكتئاب العارض المؤقت الذي لا يلبث أن ينتهي بانتهاء الحالة المسببة له نتيجة ضغط الحياة اليومية فللاكتئاب المرضي أعراض وعلامات بارزه سنذكرها فيما يلي.

أعراض الاكتئاب

  • عدم الاقبال علي الحياة ويخيم عليه شعور دائم بالحزن واليأس.
  • سرعة الغضب والانفعال لأبسط المشاكل.
  • عدم انتظام النوم فقد ينام المريض لساعات طويلة او قد يصاب بالأرق.
  • بعض المرضي يفقدون الشهية و بالتالي تتناقص اوزانهم والبعض الآخر قد يقبل علي الطعام بنهم.
  • احساس بالوهن والخمول والتكاسل.
  • تشويش في عملية التفكير وفقد القدرة علي اتخاذ القرارات السليمة.
  • حدوث بطء في عملية الكلام والحركة وردود الأفعال.
  • حدوث أمراض عضوية مثل آلام بالظهر ونوبات من الصداع.
  • قد تراود المريض أفكار وميول انتحارية في المراحل المتأخرة من المرض.
  • فقدان الرغبة في ممارسة الجنس.

أسباب حدوث الاكتئاب

السبب الرئيسي للاكتئاب لم يتوصل اليه العلماء حتي الآن ولكن فيما يلي سنستعرض أهم العوامل التي قد تؤدي الي حدوثه:

  • حدوث نقص في مادة السيروتونين الذي يعد أحد النواقل العصبية التي تساعد في اتمام المخ لوظائفه وتوصيل اشاراته ورسائله لجميع أجزاء الجسم.
  • خلل الهرمونات بالجسم مثل ما يحدث في فترات الحمل والدورة الشهرية وسن انقطاع الطمث لدي النساء,وكذلك خلل افراز الغدة الدرقية.
  • العامل الوراثي قد يكون سببا في حدوث الاكتئاب وخاصة في حالة التوأم المتطابق.

الاكتئاب النفسي

عوامل الخطر

وهي العوامل التي اذا حدثت أو توافرت زاد معدل الاصابة بالمرض:

  • وقوع الشخص تحت ضغط نفسي بسبب أعباء الحياة وضغط العمل وثقل المسؤولية أو حدوث ضغط عاطفي مثل وفاة أحد المقربين او حدوث طلاق او مشاكل زوجية وأسرية.
  • زعزعة الثقة بالنفس وفقد احترام الآخرين.
  • الاصابة بأحد الأمراض العضوية المزمنه مثل ارتفاع الضغط المزمن أو مرض السكري, وكذلك الاصابة بالسرطان ومرض الزهايمر ونقص المناعة المكتسبة ( الايدز) .
  • بعض العقارات الطبية تتسبب في حدوث الاكتئاب مثل الأقراص المنومة وبعض أدوية ارتفاع ضغط الدم.
  • تقلب الفصول قد ينتج عنه ايضا حدوث الاكتئاب وخاصة في فصل الشتاء فيما يعرف باكتئاب الشتاء.

تشخيص الاكتئاب

يقوم الطبيب النفسي بالتحدث مع المريض ويطرح عليه الاسئلة التي من خلالها يتوصل الي تحديد طبيعة مرضه النفسي, كذلك يطلب من المريض القيام بعدة فحوصات لاستبعاد أي مرض عضوي أو خلل هرموني قد يكون سببا في حدوث الاكتئاب.

علاج الاكتئاب النفسي

  • ينقسم علاج الاكتئاب الي شقين شق نفسي وشق دوائي للوصول بالمريض الي الشفاء في اقصر فترة ممكنة لتجنب تدهور الحالة والتي قد تصل الي الانتحار.
  • العلاج الدوائي يتضمن الادويه المضاده للاكتئاب والتي تعمل علي زيادة نسبه مادة السيروتونين في الجهاز العصبي والتي تؤدي قلتها الي ظهور أعراض المرض.
  • الاحتواء الأسري له دور كبير في الشفاء وعدم تعريض المريض لضغوطات نفسية ومحاولة طمأنته والتأكد من تلقيه للعلاج في ميعاده.
  • المعالجة بالصدمات الكهربية في الحالات الحرجة.

 المضاعفات

1- حدوث أمراض عضوية خطيرة.

2-  ادمان المريض للمخدرات والكحوليات للهروب من الحالة النفسية السيئة.

3-قد يفكر المريض في الانتحار لفقدانه الشغف بالحياة.

وهكذا استعرضنا معا أهم مسببات الاكتئاب وعلاجه وطرق الوقاية منه… وأسال الله ان يعافيكي من كل سوء.

عن الكاتب

ساره المدبولى

اكتب تعليق