Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

فوائد شرب الماء الساخن على الريق وهل له أضرار فعلًا أم لا؟

ما هي فوائد شرب الماء الساخن سواء على الريق أو في منتصف اليوم في أي وقت؟ الكثير يسأل عن شرب الماء الساخن وهل له أضرار على الجسم أم لا؛ نظرًا لما انتشر مؤخرًا بخطورة شرب الماء المغلي، كل هذا وأكثر سوف تجدونه عند قراءة المقالة بعناية.

فوائد شرب الماء الساخن

بالفعل شرب الماء الساخن له فوائد عديدة؛ خاصةً إن كان على الريق أي فور الاستيقاظ من النوم مباشرةً قبل تناول أي شيء، وهذه الفائدة قد أثبتتها العديد من الدراسات القديمة والعصرية التي أكدت مدى الفائدة التي تعود على الجهاز الهضمي بشكل خاص.

وكان الطب الهندي وأبحاثه له تأثير كبير في هذا الصدد بجانب بعض الأبحاث الأخرى على مستوى العالم منهم من ذكر فوائد شرب الماء الساخن بمفرده، ومنهم من ذكر فوائد شرب الماء الساخن مع عصير الليمون لتحقيق أقصى فائدة.

وهذا ضروري أن يكون وقت الصباح لتحقيق الاستفادة القصوى، مع العلم أن الليمون مع الماء الساخن على الريق مفيد؛ لكون الليمون يحتوي في مكوناته على أحد العناصر المؤكسدة المضادة لتكون الخلايا السرطانية ولتجنب ترعرع الجذور الحرة الضارة، ومن هذه الفوائد الأمور أدناه.

تحسين وظائف الجهاز الهضمي ومحاربة الإمساك

من لديه مشاكل في الجهاز الهضمي ويعاني من الإمساك أو الحموضة أو صعوبة وعسر في الهضم أو غيره من ارتجاع المريء، فتناول كوب واحد يوميًا من الماء الدافئ المغلي سوف يساعدك على محاربة الإمساك بشتى الطرق.

كما أنه يسهل عملية الهضم كثيرًا؛ وينقي المريء من الشوائب العالقة به ويعمل بمثابة الطارد للفضلات بسهولة ويجعل الجهاز الهضمي رطب والمثانة رطبة فيسهل عملية الهضم والتمثيل الغذائي كليةً.

كما أن من يعاني من القولون العصبي يمكنه شرب الماء الساخن من أجل التخفيف من حدة آلامه وهيجانه، كما أنك إن كنت تعاني من الإمساك المزمن فعليك بوضع اليانسون إلى كوب الماء الدافئ لتكون الفاعلية أكثر.

تحسين أداء الجهاز التنفسي

يعتبر الماء الساخن أيضًا له القدرة على تحسين أداء الجهاز التنفسي حيث أن البخار يعمل على التخفيف من آلام الجيوب الأنفية والتخلص من انسدادها، كما أنه يخفف من الصداع الناتج عن التهاب الجيوب الأنفية.

ولو كنت تعاني من الزكام أو من كثرة المخاط ففي كلا الحالتين يعتبر كوب الماء الساخن الذي تشربه في الصباح حلًا لهذه المشاكل فهو يمنع تكون المخاط ويعالج الزكام، كما أنه يعتبر مهدئ طبيعي للكحة والسعال والصداع المصاحب للأنفلونزا.

تحسين حركة الأمعاء الغليظة

شرب الماء الدافئ يعمل على طرد الغازات وتحسين حركة الأمعاء الغليظة لسهولة عملية التمثيل الغذائي والتخلص من مشاكل الأمعاء ويُسهل انقباض وانبساط الأمعاء بسهولة لمن يعانوا في صعوبة من ذلك.

التخلص من السمنة وزيادة الوزن

ريجيم الماء الساخن أو حمية الماء الدافئ، لمن يريدون خسارة الوزن والتخلص من السمنة يمكنكم الآن القيام بذلك بسهولة وبدون مجهود أو أدوية أو نظام ريجيم قاسي، فقط تناولوا صباحًا كوب دافئ من الماء، أو ضعوا عليه قطرات من الليمون لتكن النتيجة أكثر سرعة وفاعلية.

حيث هذا الكوب ينجح في تسهيل عملية التمثيل الغذائي وحرق المزيد من السعرات الحرارية بجانب إحساسك بالشبع فلا تقبل ولا تتهافت على الأكل مثل قبل مع حرق الدهون في الوقت نفسه.

كما أن ارتفاع درجة حرارة الجسم الناتج عن تناول كوب الماء الساخن قد يرفع من معدل عمليات الأيض الحارقة للدهون، والمداومة على هذا الكوب يجعلك تشعر بالشبع وتقلل من نسبة السعرات الحرارية التي تكتسبها يوميًا؛ لأنه يعمل على سد الشهية.

بالإضافة إلى ذلك فقدرة كوب الماء الدافئ على تحسين أوضاع الجهاز الهضمي والكلى والتخلص من السموم وفضلات الجسم أمر لازم لخسارة الوزن الزائد والتمتع بالرشاقة والوزن المثالي الطبيعي.

اقرأ أيضًا:

الوزن المثالي للمرأة

تعمل على علاج عسر الهضم وتسهيل العملية دون مشاكل

الماء الساخن يسهل من عملية الهضم ويعالج عسر الهضم فتتخلص من المشاكل التي تواجهك بسهولة دون الحاجة إلى مسكنات أو علاجات وأدوية فمع التكرار سوف تنتهي المشكلة.

علاج فعال للحموضة

من يعاني من الحموضة وعدم هضم الطعام بسرعة ويتناول الزبادي أو محسنات الهضم أو أدوية وفوارات للتخلص من الحموضة فإن شرب الماء الساخن على الريق كل صباح سوف ينهي هذه المشكلة تمامًا؛ خاصةً مع التكرار.

بديل ممتاز للمشروبات الساخنة

بدلًا من تناول المشروبات الساخنة المليئة بالسعرات الحرارية والكافيين مثل الشاي والقهوة والنسكافيه فمكنك بسهولة استبدالها بالماء الساخن المنخفض في السعرات الحرارية والسكريات ومادة الكافيين بل إنه يساعد الجسم للتخلص منهم ومن آثارهم.

التخلص من آثار الطمث

من تعاني من آلام الطمث ( الدورة الشهرية ) فشرب الماء الساخن صباحًا سوف يقلل من آلامها، كما أنه من شأنها التخفيف من تشنجات الدورة الشهرية واسترخاء العضلات مما يقلل من آثار الطمث المتعبة بشكل عام وتشنجات البطن.

منع ظهور التجاعيد وأعراض الشيخوخة المبكرة

الماء الساخن والمواظبة على تناوله من شأنه أن يفيدك في محاربة علامات التقدم بالعمر والتخلص من أعراض الشيخوخة المبكرة التي تظهر في الثلاثينيات والأربعينيات من العمر، وذلك لأنه يعمل على تليين الجلد والبشرة ويعطي نضارة وصفاء لها.

كما أنه ينشط الدورة الدموية ويعزز منها مما يجعلك شاب وقوي ونشيط وتتمتع بالقوة البدنية والجسدية، كما أنه يحارب فقر الدم والأنيميا، كما أنه له قدرة على التخلص من التهاب المفاصل.

محاربة ظهور حب الشباب

يحارب شرب الماء الساخن ظهور حب الشباب والبثور كما أنه يقلل من الزيوت التي تنتجها البشرة؛ لأنه بالفعل يعمل على ترطيب البشرة والتقليل من مشاكل البشرة الدهنية ويزيل أي مشكلة تتعلق بظهور حب الشباب في الوجه أو الجسم، فهو يحافظ على ترطيب الجسم ومنعه من الجفاف.

علاج التقصف والحصول على شعر ناعم

أيضًا تعد من أهم فوائد شرب الماء الساخن على الريق كل يوم في الصباح هو علاج مشاكل الشعر والتخلص من التقصف؛ لأنه ينشط الدورة الدموية والأعصاب ونهايتها مما يجعل جذور الشعر تتفتح وتنشط وتبدأ في النمو.

وهذا الأمر يزيد عند غسل جذور الشعر أيضًا بالماء الدافئ فيتم التخلص من التقصف وتحصلينَ على شعر ناعم بجانب التخلص من قشرة الشعر التي تعد من أهم أسباب تساقطه وتقصفه.

كما أن شرب كوب من الماء الدافئ قبل النوم من شأنه أن يقلل التوتر والتعب والشعور بالإجهاد لتنعم بنوم هادئ ومريح، يحارب شرب الماء الساخن جفاف الجسم وزيادة ضربات القلب والغثيان والصداع.

هل شرب الماء الساخن له أضرار؟ ما هي أضرار شرب الماء الساخن؟

حتى الآن لا يوجد من يقول أن شرب الماء الدافئ له أضرار بل بالعكس فإن فوائده وأهميته لا يضاهيها شيء، مع العلم أن كافة الدراسات العلمية والأبحاث العالمية التي قامت من أجل تحديد فوائد وأضرار شرب الماء الساخن على الريق يوميًا أثبتت وجود الفوائد ونفت وجود أي ضرر.

وتكمن الأضرار في طريقة التحضير نفسها، وليس في شرب الماء المغلي الدافئ إليكم هذه النقاط:

  • أي أنه لا يجب غلي ماء مغلي مرة أخرى؛ لأن هذا من شأنه الإضرار بالجسم وإنشاء خلايا سرطانية، لا يجب الاستمرار على تناول كوب الماء الساخن بالليمون يوميًا لأكثر من شهرين أو ثلاثة حتى لا تصيبك قرحة في المعدة.
  • مع العلم أن خلط الليمون مع الماء الساخن يكون في حالة إن كنت تعاني من السمنة فقط ويجب أن تستمر لفترة معينة وتنتهي منها، من الممكن شرب الماء الساخن فقط بدون ليمون في الأوقات الأخرى.
  • يجب أن تتناول الماء دافئ وليس ساخن حتى لا تؤذي مجرى المريء وتشعر بتضرر في اللسان وغيرها.
  • احرص على عدم تناول أي طعام أو أي شراب بعد ساعتين على الأقل من تناول كوب الماء الساخن.

لا صحة لما تردد حول أن كثرة تناول الماء المغلي أمر مضر ولكن بأمر رشيد أيضًا، فإنه يمكنك تناول الماء الساخن من كوب وحتى سعة أربعة أكواب يوميًا لا أكثر صباحًا حسب حاجتك وحسب قدرتك، ولكن من الفضل ألا تُكثر عن ذلك ومن الممكن أن تبدأ تدريجيًا حتى تصل إلى أقصى استفادة بمقدار أعلى,

ومع كل هذه الفوائد لا تعتقد أن يكون هناك أضرار لـ شرب الماء الساخن، ولكن الضرر يكمن في طريقة الاستخدام والغلي وأيضًا في الكمية الكبيرة التي من الممكن أن يتناولها الشخص، وإن كان الشخص يتناول دواء معين يجب أن يستشير دكتور أولًا حتى لا يتعارض مع أدويته.

كما أن الضرر قد يأتي أيضًا من كونك مريض بمرض معين ولا يصلح لك هذا المشروب استشر طبيبك قبل أن تتناوله، وأيضًا من يعاني من الإسهال يتوقف عن تناوله؛ لأنه ينشط الدورة الدموية ويسهل الهضم سريعًا وهذا سوف يُحدث له جفاف.

كل ما يهمكِ تجدينه على قناة مجلة رقيقة على اليوتيوب، تابعينا من خلال الرابط التالى>>> قناة مجلة رقيقة على اليوتيوب ... لا تنسى الضغط على زر اشتراك او subscribe

عن الكاتب

ريهام عبدالوهاب

اكتب تعليق