Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

تنظيف المهبل بطرق صحية و كيفية إبقاؤه نظيفا

تنظيف المهبل من العادات الهامة التي يجب أن تتبعها كل أنثي , فالمهبل هو عضو هام خلقه الله سبحانه و تعالى و خلق معه إفرازاته الطبيعية و التي تساعد على نظافته , و لكن نتيجة لأساليب الحياة المختلفة و التلوث الكبير الموجود حولنا أصبح من الضرورة على المرأة تنظيف المهبل و جعله نظيفا و صحيا دوما , و ذلك بدون الحاجة إلى حمام المهبل أو المسحات المهبلية .

فالمهبل هو أنبوب عضلي يوجد بجسم المرأة , و هو يبدأ من عنق الرحم و ينتهي إلى فتحة المهبل , و المحافظة على المهبل تستلزم أيضا المحافظة على الصحة العامة اليومية , و التي تتضمن إتباع نظام صحي في الغذاء و حياة صحية بممارسة التمارين الرياضية و التي بدورها تعمل على تقوية قاع الحوض و بالتالي تقوية المهبل .

اقرئي أيضا فض غشاء البكارة بدون ألم

تنظيف المهبل بطرق صحية و كيفية إبقاؤه نظيفا

تنظيف المهبل ..

الإفرازات المهبلية

  • هناك العديد من الإفرازات المهبلية و معظمها يكون ضروريا و صحيا , فهي تنتج بشكل طبيعي عن طريق عنق الرحم , فقد تكون بسبب التغيرات في عملية التفريغ المهبلي فتكون نتيجة الهرمونات و نشاطاتها , و ربما ترتبط بالحمل أو بالطمث أو بانقطاعه عند الوصول إلى سن اليأس .
  • و تختلف كمية الإفرازات و طبيعتها أثناء الدورة الشهرية , فعند إطلاق المبيض للبويضة يكثر وجود الإفرازات , و تكون مشابهه لزلال البيض .
  • بشكل عام , تلك الإفرازات لا يكون لها رائحة قوية أو لون مختلف , أو أن يكون هناك ألم أو حكه في منطقة المهبل , و ذلك لأن تغير اللون أو وجود حكه ينبأ إلى وجود عدوى مهبلية و حينها لابد من استشارة الطبيب .

الجراثيم النافعة و الضارة

يأتي المهبل في المرتبة الثانية في أعداد الجراثيم بعد الأمعاء , منها ما هو مفيد و منها ما هو ضار , و لكن يفوق عدد الجراثيم النافعة عدد الجراثيم الضارة , ولهذه الجراثيم فوائد منها :

  • تعمل على توازن درجة الحموضة في المنطقة المهبلية و ذلك يعمل على المحافظة على التوازن الصحي بين الجراثيم .
  • تحارب تلك الجراثيم النافعة الجراثيم الضارة و التي قد تحاول الدخول إلى المهبل , فالجراثيم النافعة تفرز مضادات حيوية طبيعية .
  • أيضا تعمل على منع الجراثيم الأخرى من دخول أنسجة المهبل , فهي تنتج مادة تلتصق على جدار المهبل كي توقف الجراثيم .
  • إذا كان هناك مشكلة في توازن الجراثيم النافعة يؤدي إلى حدوث عدوى و التهابات مهبلية و أمراض معدية كالتهاب المهبل الجرثومي و السلاق و ذلك نتيجة لتكاثر الجراثيم الضارة .

تنظيف المهبل اثناء الدورة الشهرية

يجب تنظيف المهبل و المنطقة حوله على الأقل مرة واحدة يوميا , و أثناء الطمث يفضل القيام بذلك أكثر من مرة خلال اليوم و ذلك حتى نعمل على الحفاظ على تلك المنطقة جافة و نظيفة , و إليك بعض خطوات تنظيف المهبل .

تنظيف المهبل ....

الصابون و الليفة و المنشفة

  • يجب أن تخصصي ليفة و منشفة لتلك المنطقة , و احرصي على أن تكون المنشفة قطنية و أن تكون الليفة لينة , أما بالنسبة للصابون فيفضل ألا يكون يحتوي على عطور أو مواد كيميائية و ذلك لأن تلك الأمور تسبب تهيج في المنطقة .
  • عند تنظيف المهبل لابد و أن نعمل على تنظيف منطقة العانة بالكامل , و ذلك أثناء استخدام الليفة الناعمة و الصابون غير العطري .
  • أثناء تنظيف المهبل يجب وضع المنطقة التي تفصل بين المهبل و بين فتحة الشرج في الحسبان , فتلك المنطقة قد تسبب دخول الجراثيم الضارة إلى المهبل و تتسبب في وجود التهابات , و عند التنظيف يفضل التنظيف بالليفة الناعمة و يتم تنظيف تلك المنطقة الفاصلة و منها إلى الفتحة الشرجية و ذلك كي لا تنتقل الجراثيم من تلك المنطقة أو من الفتحة الشرجية إلى الفتحة المهبلية .

تنظيف العانة

تنظيف العانة

  • قومي بتنظيف منطقة العانة دوما من الشعر , و ذلك لأن الشعر يعمل على زيادة التعرق مما يجعل منطقة المهبل رطبة و أكثر عرضة لتكاثر الجراثيم الضارة و أيضا يتسبب في وجود روائح كريهة , فيجب نزع ذلك الشعر دوما .
  • إن كان هناك رائحة تنبعث من المهبل يفضل غسله من 2 إلى 3 مرات يوميا .

نوعية الملابس

تنظيف المهبل ......

  • يفضل ارتداء الملابس الداخلية القطنية , فهي تعمل على سحب العرق و الروائح و يجعل المنطقة نظيفة .

الفوط الصحية

تنظيف المهبل 0

  • عند وجود الطمث , احرصي على تغيير الفوط الصحية عده مرات خلال اليوم الواحد .

أضرار المناديل المعطرة

تنظيف المهبل 1

  • قد يلجأ البعض لاستخدام المناديل المعطرة و مزيلات الروائح المهبلية لتغيير رائحة المهبل , و لكن تلك المنتجات تعمل على الإخلال بالتوازن الطبيعي في منطقة المهبل , فمن الطبيعي أن يكون للمهبل رائحة معينة و قد تتغير أحيانا نتيجة للدورة الشهرية و لكن ذلك لا يدعو إلى القلق و الاعتقاد بأنها علامة على الإصابة بعدوى , و بدلا من استخدام المناديل المعطرة و غيرها يمكن استشارة الطبيب إن كان هناك اعتقاد أو قلق من الإصابة بعدوى أو مرض , و من المألوف عند ازدياد كمية الإفرازات المهبلية و وجود رائحة كريهة أن يكون السبب هو التهاب مهبلي جرثومي و يمكن معالجته بسهولة بالمضادات الحيوية تحت إشراف الطبيب .

فقط احرصوا على النظافة العامة و العودة إلى كل ما هو طبيعي , دمتم بصحة و عافية

قدمنا لكم تنظيف المهبل بطرق صحية و كيفية إبقاؤه نظيفا نتمنى أن تكونوا قد استفدتم بما قدمنا لكم , قوموا بمشاركته كي تعم الفائدة .

اكتب تعليق