ما هي أعراض نقص البوتاسيوم في الجسم والعوامل المؤدية إلى ذلك وماهي الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم

البوتاسيوم من العناصر الغذائية التي قد لا يهتم العديد من الأشخاص بمتابعة نسبته في الجسم، لأن نقص هذا العنصر يخلف وراءه الكثير من المشاكل الصحية حيث تتمثل أعراض نقص البوتاسيوم في ضعف العضلات والأعصاب بل وبعض أمراض القلب أيضًا، فهو من العناصر التي توجد في كل خلية بالجسم كونه يدخل في تركيب السوائل الحية من أهمها الدم، لذا وجب عليكِ التعرف على أعراض نقص البوتاسيوم وأسباب فقدانه من خلال مقالنا اليوم.

أعراض نقص البوتاسيوم في الجسم

الجدير بالذكر أن عنصر البوتاسيوم هو ثالث أكثر العناصر أهمية في الجسم، كونه ضروري لعمل الكثير من أعضاء الجسم مثل الكلى والمخ والقلب وتظهر أعراض نقص البوتاسيوم فيما يلي:

ضعف العضلات والتشنجات

حتى تتمكن خلايا العضلات من الانقباض فهي بحاجة إلى توفر نسبة تركيز كافية من عنصر البوتاسيوم داخل الخلايا وحولها، ومع نقص هذه النسبة تصبح العضلات غير قادرة على أداء وظيفتها بصور طبيعية وهذا العرض من الأعراض الأكثر شيوعًا كونه يتسبب في العديد من إصابات العضلات مثل الضعف، التشنج، الارتعاش وفي حالات انخفاض البوتاسيوم الشديد في الدم ربما قد تصل الخطورة إلى حركة العضلات اللاإرادية بشكل مستمر.

الشلل وارتخاء العضلات بشكل تام

قد يؤدي انخفاض مستوى البوتاسيوم إلى ما يسمى بالشلل الرخوي، وهي عرَض متأخر لضعف العضلات الشديد، وينتج عن ذلك الشعور بصعوبة وبطيء في التنفس نظرًا لأن أحد مهام العضلات هو التحكم في التنفس.

عرضة العضلات للكسر

تزداد قابلية العضلات للكسر في حالة الانخفاض الشديد في نسبة البوتاسيوم، حيث يؤدي إلى انحلال الربيدات وفقدان محتوياتها ما يجعلها عرضة للكسر بسهولة

تشنجات المعدة

يحدث ذلك نتيجة خلل في مستوى البوتاسيوم وبالتالي حدوث حركة العضلات اللا إرادية، ما يتسبب في انتفاخ البطن والشعور بالآلام في هذه المنطقة وكثرة التشنجات، والتعرض في العديد من الحالات إلى الإمساك وبطء حركة الأمعاء

خلل في ضربات القلب

يتم التحكم في دقات القلب عبر نقل الشحنات الكهربائية من خلال عضلة القلب عن طريق نظام توصيل خاص بها، ولكن فقدان البوتاسيوم قد يتسبب في تعطيل ذلك النظام ما ينجم عنه اضطراب في نبضات القلب وتتمثل الأعراض في خفقان القلب والشعور بزيادة ضربات القلب بصورة سريعة، يجدر بالذكر أن عدم انتظام نبضات القلب يهدد حياة الأفراد كونها سبب أساسي في الإصابة بالسكتة القلبية.

الدوخة والإغماء

قلة البوتاسيوم من الممكن أن تلحق الكثير من الأضرار بالكلى يصل إلى عدم قدرتها على التحكم في تركيز البول نتيجة فقدان الجسم لنسبه كبيرة من المياه، وبالتالي انخفاض ضغط الدم والشعور بالدوخة خاصًة عند الوقوف دفعًة واحدة عند الاستيقاظ من النوم.

أعراض نقص البوتاسيوم

الشعور بالعطش الشديد والتبول بكثرة

يعتبر ذلك من أعراض نقص البوتاسيوم الشائعة فكما ذكرنا مسبقًا أن وظائف الكلى تتأثر بذلك، ما ينتج عنه كثرة التبول والرغبة الملحة في تناول الماء بسبب الإحساس الشديد بالعطش.

الإحساس بالتنميل والوخز

نقص مستوى البوتاسيوم م في الدم يؤدي إلى ضعف الأعصاب بصورة غير طبيعية، ما يتسبب في الشعور بالوخز والتنميل خاصة في الأطراف.

الإحساس بالإرهاق والإجهاد

كل خلية في جسم الأنسان تحتاج إلى نسبة معينة من عنصر البوتاسيوم حتى تقوم بعملها في شكل طبيعي وفي حالة عدم إمدادها بهذه النسبة سينعكس ذلك على الجسم، ويتولد الشعور بالإجهاد الكلي قد تظن أن ذلك ناتج عن عدم الحصول على قسط كافي من الراحة والنوم، ولكنك قد تغفل أنه أحد أعراض نقص البوتاسيوم في الدم.

ارتفاع ضغط الدم

يساهم البوتاسيوم في استرخاء الأوعية الدموية، حيث أكدت بعض الأبحاث على عدم الحصول على النسبة الموصي بها يتسبب في الضغط على الأوعية الدموية، ما يزيد من ارتفاع مستوى ضغط الدم، لذا يُنصح بعمل اختبار ضغط الدم بشكل دوري.

هشاشة العظام

أثبتت الكثير من الدراسات وجود علاقة قوية بين كثافة العظام والبوتاسيوم خاصًة في مرحلة انقطاع الطمث وكبار السن.

زيادة السيلوليت

البوتاسيوم يعمل على توازن كمية السوائل في الجسم ونقصه وزيادة تناول الصوديوم الموجود في الأملاح يؤدي إلى احتباس السوائل، وبالتالي ظهور السيلوليت الذي يُظهر الجلد بشكلٍ غير مستحب.

العوامل المؤدية إلى نقص البوتاسيوم

تحدث أعراض نقص البوتاسيوم في الجسم نتيجة العديد من الأسباب، تشتمل على الآتي:

  • عدم تناول المواد الغذائية الغنية بالبوتاسيوم مثل الخضروات والفواكه بكميات كافية.
    المعاناة المستمرة من مشكلات وأمراض الكلى.
  • خسارة نسبة كبيرة من السوائل نتيجة الإصابة المزمنة بالإسهال.
    الإفراط في تناول الأطعمة المليئة بنسبة كبيرة من الأملاح التي تتسبب في انخفاض مستوى البوتاسيوم.
  • القيء المستمر والتعرق المفرط، ما يؤدي إلى الجفاف.
  • انخفاض مستوى حمض الفوليك في الجسم.
  • المبالغة في استعمال الملينات، وتناول مدرات البول، وبعض أن أنواع المضادات الحيوية.
  • ارتفاع مستوى الحموضة الكيتوني لدى الأشخاص الذين يعانون من مرض السكر.

كيفية الحصول على البوتاسيوم من الطعام

هناك الكثير من المواد الغذائية المليئة بالبوتاسيوم التي تغطي احتياجات الجسم من هذا العنصر مثل:-

أعراض نقص البوتاسيوم

 

  • السبانخ حيث يحتوي الكوب الواحد على 839 ملج من البوتاسيوم.
  • البطاطا حيث تحتوي الحبة متوسطة الحجم على 542 ملج من البوتاسيوم
  • الطماطم حيث يحتوي نصف كوب من معجون الطماطم على 664 ملج من البوتاسيوم، والعصير على 400 ملج وأكثر.
  • البطيخ حيث احتوي شريحتين من البطيخ على 641 ملج من البوتاسيوم.
  • أوراق البنجر غنية بالبوتاسيوم أكثر من ثمار البنجر ذاتها حيث تحتوي على 6444 من البوتاسيوم.
  • الفاصوليا البيضاء حيث يحتوي النصف كوب على 600 ملج تقريبا من البوتاسيوم.
  • الزبادي حيث يختوي الكوب الخالي من الدسم على579 ملج من البوتاسيوم.
  • السلمون حيث يحتوي الخمسين حرام على 487 ملج من البوتاسيوم.
  • الخوخ حيث يحتوي ¾ كوب من عصير الخوخ على 530 ملج من البوتاسيوم_ ونصف كوب من قطع الخوخ يحتوي على 400 ملج تقريبا.
  • الجزر حيث يحتوي ¾ كوب من العصير على 500 ملج من البوتاسيوم.
  • العسل الأسود حيث تحتوي ملعقة واحدة على 500 ملج من البوتاسيوم تقريبا.
  • سمك التونة حيث تحتوي الشريحة الواحدة على 500 ملج من البوتاسيوم تقريبا.
  • الموز حيث تحتوي ثمرة واحدة من الموز على 400 ملج من البوتاسيوم.
  • القرع حيث يحتوي النصف كوب على 448 ملج من البوتاسيوم.

وختامًا نود أن نلفت انتباهك عزيزتي القارئة إلى ضرورة إجراء فحوصات بصورة دورية للاطمئنان على نسبة البوتاسيوم والفيتامينات الأخرى في الجسم، لتفادي حدوث أعراض نقص البوتاسيوم وأضراره الفادحة بالصحة.

قد يهمك أيضًا: ما هي أعراض نقص الحديد وما هي الأغذية الغنية بالحديد؟

أو الاحتياجات الغذائية من الكالسيوم للمرأة المرضع والأغذية الغنية بالكالسيوم

اكتب تعليق