Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

ما هي أعراض تضخم القلب والأسباب الرئيسية .. المضاعفات وطرق الوقاية والعلاج

تضخم القلب ربما يشكل لك مشاكل خطيرة وربما استطاع جسدك التعايش معه لفترة ولكن بالنهاية إذا استمرت الأسباب دون علاج سوف يكشف عن نفسه في صورة أعراض تضخم القلب التي لا بد وأن تتعرف عليها؛ لأن الاكتشاف المبكر للمرض والتوقف عن أسبابه يعتبر أفضل علاج للمرض، تابعوا المقالة لمعرفة التفاصيل.

أعراض تضخم القلب

تضخم القلب أو تضخم عضلة القلب التي تؤدي إلى تضخم القلب وفقدانه لجزء كبير من وظائفه فيحدث خلل في جسم الإنسان يظهر على هيئة أعراض، والتي لا بد من الانتباه لها حتى لا تحدث مضاعفات على صحتك.

أنواع تضخم القلب ثلاثة وهم: ( تضخم عضلة القلب – تضخم البطين الأيسر أو الأيمن – تضخم الأذين الأيسر أو الأيمن )، وفي النهاية كل هذه الأنواع تدخل في نطاق مرض تضخم القلب، ومن الأعراض التي تظهر على الشخص الذي يعاني من تضخم القلب الآتي:

  • زيادة الوزن والإصابة بالسمنة المفرطة؛ خاصةً في منطقة البطن.
  • ظهور تورم في الساقين.
  • حدوث اضطرابات في ضربات القلب ونبضاته فتتسارع ضربات القلب في محاولة لاستغاثة القلب من خطر يهدده فيَصِل لك العَرَضَ وتتجه فورًا إلى الطبيب لعمل اللازم.
  • الشعور بصعوبة في التنفس.
  • الضعف العام وعدم الاتزان وفقدان النشاط والطاقة دون عمل مجهود يُذكر.
  • الإصابة بالأنيميا أو فقر الدم؛ لعجز القلب عن ضخ كمية الدم إلى الأطراف وأجهزة الجسم المختلفة.

قد يهمك الأمر:

أعراض فقر الدم عند النساء

  • الشعور بوخز وألم واضح في منطقة الصدر وسوف تجده على الأغلب بعد القيام بمجهود أو فور الانتهاء من التمارين الرياضية أو الأنشطة المنزلية.
  • الدوخة والزغللة والإرهاق المستمر.
  • كثرة السعال.
  • احتباس السوائل داخل الجسم والانتفاخات.
  • شحوب في لون البشرة والجسم لحدوث خلل في توصيل الدم لهما.
  • الموت المفاجئ.

أسباب ضخم القلب

تضخم القلب مرض خطير ومضاعفاته خطيرة للغاية من الممكن أن تؤدي إلى الوفاة في حالة لم تنتبه لصحتك وفي حالة عدم اتباع الإرشادات وطرق العلاج التي يخبرك بها الطبيب، ومن أهم أسباب تضخم القلب الآتي:

  • عوامل وراثية من الممكن أن تكون وراء تضخم القلب لديك؛ خاصةً إن كان أحد من والديك لديهم هذا المرض.
  • معاناة الشخص من ارتفاع في ضغط الدم ربما يتطور إلى التأثير السلبي على القلب وإصابته بالأمراض القلبية المعروفة ومنها تضخم عضلة القلب.
  • الإصابة بالفشل الكلوي من شأنه التاثير السلبي على عضلة القلب.
  • الإصابة بمرض السكري.
  • التقدم في العمر.
  • الإصابة بمرض الإيدز.
  • الإصابة بمرض الشريان التاجي.
  • أثناء فترة الحمل.
  • تعاطي المخدرات والممنوعات بشكل عام.
  • ممارسة التمارين الرياضية العنيفة بشكل مستمر مما يؤدي إلى تصلب عضلة القلب.
  • وجود خلل لديك في ضربات القلب من الممكن أن يتطور إلى تضخم القلب.
  • تخثر كمية البروتين في الدم وعدم الاستفادة منها.

قد يهمك الأمر:

مصادر البروتين النباتي

مصادر البروتين الحيواني

  • زيادة الوزن وبالتالي تتضخم جدران عضلة القلب ويحدث خلل في وظائفه.
  • الإصابة بمرض فقر الدم يُضعف القلب ويسرع ضرباته ويجعله عُرضة للتضخم من أجل إرهاقه في تجميع الدم وضخه لباقي أجهزة الجسم في حين أن لديك فقر دم، حيث تظهر مشكلة في توصيل الدم إلى القلب وزيادة مدة التوصيل بسبب خلل نقص الهيموجلوبين.
  • ضعف المناعة لدى الشخص وسهولة الإصابة بالأمراض الفيروسية المعدية.

اقرأ أيضًا:

أعراض نقص المناعة

  • حدوث اضطراب في نشاط الغدة الدرقية.
  • الإصابة بمرض الصباغ الدموي أو الإفراط في الضغط الرئوي.

مضاعفات تضخم القلب

وظيفة القلب هي ضخ الدم وتوصيل الأكسجين إلى كافة أنحاء الجسم بعد وصوله له، وأي خلل في القلب من شأنه أن يُحدث خلل في توصيل الأكسجين إلى أجهزة الجسم المختلفة، كما أن كمية الدم التي تصل إلى أعضاء الجسم والأطراف لم تكن كافية.

وبالتالي فمرض تضخم عضلة القلب يصيب كافة مناطق القلب فيتم الضغط على عضلة القلب فيقل نشاط القلب في ضخ الدم ويضعف فلا يستطيع بث الطاقة والنشاط لجسم الإنسان ليقوم بأنشطته اليومية المعتادة.

ومن أهم مضاعفات مرض تضخم القلب الآتي:

  • الإغماء بسبب ارتفاع ضغط الدم لمستويات عالية وهذا من شأنه أيضًا التأثير السلبي على أجهزة الجسم بشكل عام.
  • الإصابة بمرض السكري المزمن.
  • التعرض لنوبات قلبية وجلطات دموية.
  • فشل القلب والحاجة على زراعة القلب.
  • حدوث التهابات داخلية.
  • تمدد عضلة القلب.
  • انسداد الشرايين.

اقرأ أيضًا:

فوائد التفاح للقلب

  • في حالات نادرة يؤدي على الوفاة.

التشخيص وطرق العلاج

قم بتطبيق الأعراض المذكورة سابقًا عليك فإن لاحظت أغلبها أو كلها عليك فاتجه فورًا إلى الطبيب الذي سوف يبدأ بتشخيص حالتك الصحية بداية من الفحص السريري، وسؤالك حول ما تشعر به والأعراض التي ظهرت ععليك، ومن ثم فحصك من الخارج وسوف يقيس مستوى ضغط الدم لديك.

إن شك الطبيب في إصابتك بتضخم القلب فإنه سوف يحاول إثبات شكوكه من عدمها ويطلب منك إجراء تخطيط للقلب وأشعة سينية، وتصوير مقطعي للقلب وربما طلب منك أشعة رنين مغناطيسي، وربما خضعت إلى عملية قسطرة للقلب.

علاج الشخص يتحدد وفقًا للسبب الذي أدى إلى تضخم القلب لديه، فإن كان زيادة وزن بدأ في التخلص من الوزن وإن كان فقر الدم بدأ في علاجه، وإن كان ضعف مناعة أو مشكلة في الغدة الدرقية بادر بعلاجها أولًا.

وفي هذه الأثناء تجده يهتم بمتابعة ضغط الدم والحفاظ على معدله بجانب ضرورة التحكم في وظائف عضلة القلب لتقوم بنشاطها طبيعيًا، وفي الحالات الخطيرة تحتاج لعملية جراحية لزراعة قلب.

والعلاجات التي يقدمها الطبيب تتحدد في هذه النقاط:

  • أدوية مدرة للبول.
  • مكملات غذائية للكالسيوم.
  • مضاد اضطراب النظم لمن يعاني من خلل في اضطرابات القلب.
  • مضادات حيوية للوقاية من الإصابة بالالتهابات.
  • مضادات لتخثر الدم وتنشيط الدورة الدموية.

أما عن العمليات التي يقوم بها الطبيب في حين فشلت الأدوية فهي:

  • عملية القلب المفتوح: وفيها يتم استئصال جسم من عضلة القلب السميكة للسماح بمرور وتدفق الدم من وإلى القلب.
  • استئصال أذيني أو بطيني: وفيه يتم حقن القلب بالقسطرة للجزء المتضخم فيه لتدميره.
  • زرع منظم ضربات القلب: وفيه يتم زرع المنظم الإلكتروني صغير الحجم تحت الجلد بالقرب من القلب فيرسل إشارات كهربائية إلى القلب لتنظيم ضرباته.
  • زرع مزيل رجف القلب: ويتم زرعه في الصدر للوقاية من الموت المفاجئ لدى الأشخاص في حالة كانت حالتهم تستدعي ذلك.
  • زراعة القلب كحل نهائي.

نصائح لتجنب أعراض تضخم القلب والوقاية منه

وهذه النصائح الطبية يمكنكم اتباعها حتى تحميكم من خطر الإصابة بأمراض القلب وخاصةً مرض تضخم القلب وتتمثل في الآتي:

  • محاربة السمنة والتخلص من الوزن الزائد بطرق صحية.

قد يهمك الأمر:

ريجيم الشوربة الحارقة

ريجيم فصائل الدم

  • الابتعاد قدر الإمكان عن تناول الموالح سواء المكسرات المملحة أو المخلل أو الأطعمة السريعة والسناكس التي تحتوي عليه بكثرة.
  • اتباع نظام غذائي صحي يفيد جسمك بكافة العناصر الغذائية التي يحتاجها جسمك من أحماض ومعادن وفيتامينات وألياف وبروتينات وغيرهم.

قد يهمك أيضًا:

أضرار الغذاء الغير صحي

  • الإقلاع عن التدخين والمشروبات الكحولية.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن الضغط النفسي والتوتر والقلق الزائد ومسبباته.
  • ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة والمتوسطة للاستفادة من نظامك الغذائي والحفاظ على وزنك المثالي ومساعدة الجسم على إنتاج الطاقة.
  • تناول ما لا يقل عن 2 لتر من الماء يوميًا.
  • لا بد من مراقبة مستوى ضغط الدم لديك والحفاظ على معدلاته الطبيعية.
كل ما يهمكِ تجدينه على قناة مجلة رقيقة على اليوتيوب، تابعينا من خلال الرابط التالى>>> قناة مجلة رقيقة على اليوتيوب ... لا تنسى الضغط على زر اشتراك او subscribe

عن الكاتب

ريهام عبدالوهاب

اكتب تعليق