Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أضرار الكورتيزون على الجسم ومدى خطورة استخدامه وأنواعه

عند قراءة المقالة بالكامل سوف تعرفينَ ما هي أضرار الكورتيزون وآثاره الجانبية في استخداماته العلاجية؟ كما ستتعرفينَ على أنواعه وأشكاله الدوائية ومدى التخلص من الآثار الجانبية والابتعاد عنها، وما هي الأضرار وكيفية تجنب هذه الأضرار بالتفصيل.

الكورتيزون وأنواعه وأشكاله العلاجية

الكورتيزون هو دواء علاجي يقي من الكثير من الأمراض بطريقة سحرية وغير متوقعة وهو علاج مستحدث يقي من بعض الأمراض المميتة، ولكن يجب ألا يأخذه الشخص من تلقاء نفسه، وإنما يكون تحت إشراف طبي لضمان عدم حدوث أي مشاكل أو آثار جانبية؛ لأن الطبيب سوف يحدد لك الجرعة والتوقيت المناسب والمدة المناسبة أيضًا – وهم ثلاثة أشياء – لو لم يتم التدقيق فيهم جيدًا سوف يتعرض المريض للآثار الجانبية لا قدر الله.

والكورتيزون له أنواع عديدة منها: الكورتيزول والبريدينيزول والفلودروكورتيزون، ومهمته هو تخفيف الآلام ومضاد للالتهابات والأوجاع في كافة أنحاء الجسم سواء في أعضاء الجسم أو في العظام بشكل عام، وله قدرة فائقة على الجهاز المناعي.

قد يهمك الأمر:

أعراض التهاب السحايا ومدى خطورته للكبار والصغار

والكورتيزون هو هرمون يُسمى الكورتيكوستيرويد ويقوم بمنع إفراز المواد السامة التي تسبب الالتهابات لأعضاء الجسم أو الآلام للمفاصل والأطراف، كما أن الكورتيزون من شأنه التقليل من الأعراض المصاحبة لأمراض الحساسية والأمراض المناعية والأمراض الجلدية وأمراض العين والجهاز التنفسي والأورام والسرطانات.

أما عن أشكاله العلاجية فتتمثل في الآتي:

  • كورتيزون موضعي: هذا النوع يستخدم عن طريق دهن الجلد والبشرة بمرهم أو كريم ويستخدم لعلاج كافة الأمراض الجلدية ويقلل من الأعراض المصاحبة لها.
  • كورتيزون على شكل حبوب: تستخدم الحبوب في حالات الضرورة القصوى والتي لا يجدي معها أي دواء أو علاج آخر.
  • كورتيزون على شكل حقن: تستخدم الحقن على الأغلب لعلاج السرطانات أو الأورام الخبيثة والحالات الطارئة.
  • كورتيزون على شكل بخاخ: يستخدم هذا النوع عن طريق الأنف والفم كبخاخ استنشاق وهو يعالج أمراض الجهاز التنفسي والمجاري التنفسية.

أضرار الكورتيزون

أضرار الكورتيزون كثيرة للغاية فمثلما هو دواء سحري فعلى هذا القدر تزيد أضراره وآثاره الجانبية على المريض الذي تعرض للعلاج بالكورتيزون بكافة أشكاله وأنواعه، والأضرار تتمثل في الآتي:

  • زيادة نسبة الكورتيزون الصناعي التي تدخل الجسم سوف تعمل على تثبيط كمية الكورتيزون الطبيعية التي ينتجها الجسم من خلال الغدة الدرقية وبالتالي سوف يقل نشاط الغدة الدرقية حتى تخمل وتتوقف بشكل عام في حالات جرعات الكورتيزون العالية وفتراته الطويلة.
  • ارتفاع نسبة السكر في الدم.
  • ارتفاع ضغط الدم وزيادة تأثيره السلبي على القلب واضطرابه.
  • ظهور حبوب وبثور وبقع مختلفة اللون على الرقبة والوجه.
  • ضعف النمو العام لدى الأطفال وتأخرهم في المشي والكلام والنمو الذهني والعقلي.
  • زيادة الوزن وتراكم الدهون في مناطق الكتف والرقبة.
  • ضعف وترقق الجلد وظهور الشعيرات الدموية والتجاعيد به.
  • تثبيط الجهاز المناعي للجسم وبالتالي سهولة الإصابة بالالتهابات الجرثومية والفيروسية.
  • حدوث اضطراب واضح في العطش والجوع وبالتالي زيادة الوزن.
  • اضطراب الحالة النفسية لدى المريض وعدم القدرة على السيطرة على مشاعره بالطريقة الطبيعية بجانب الشعور بالاكتئاب والقلق والخوف.
  • إصابة العين بالمياه الزرقاء أو المياه البيضاء وظهور ضغط عالي في العينين.
  • الإصابة بمرض السّاد وهو عمى لعدسة العين.
  • الإصابة بأمراض الروماتيزم.

قد يهمك الأمر:

أعراض نقص المناعة في الجسم

  • كثرة التبول وبالتالي الإصابة بالجفاف.
  • الشعور بآلام واضحة في العظام والعضلات وتلينّها وتحركها بسهولة من مواضعها.
  • يعمل الكورتيزون على طرد عنصر البوتاسيوم من الجسم ومع كثرة التبول يزيد الأمر سوءًا وبالتالي يتأثر القلب كثيرًا وتتأثر مدى انتظام الدورة الشهرية لدى الإناث.
  • من يتعرض للعلاج بالكورتيزون يتعرض لعدم التئام الجروح بسرعة.
  • الإصابة بهشاشة العظام عند الاستخدام الزائد عن الحد يقلب التأثير إلى الضد.
  • تغير بيئة الجلد وبالتالي يصبح الجلد بيئة مناسبة لتكون الفطريات والإصابة بالأمراض.
  • يسهل على الشخص الإصابة بالفطريات والجراثيم والفيروسات في حالة العلاج بالكورتيزون، ويمكن الإصابة بمرض آخر فطري أو جرثومي دون شعور المريض بذلك؛ لأن الكورتيزون يخفي المرض وأعراضه وهذا أمر خطير للغاية.
  • تنشأ آثار جانبية خطيرة عند استخدامه للحوامل تتمثل في ظهور عيوب خلقية لدى الجنين أو الموت المفاجئ عند الولادة أو زيادة الوزن وصعوبة الولادة الطبيعية أو إصابة الجنين بالسكري.
  • يجب تجنب تناول المرضعات للكوريتزون؛ لأنه يتسرب إلى الحليب للطفل وبالتالي يمكن أن يُصاب بتأخر في النمو والشعور بالأعراض الجانبية المرضية للكورتيزون.
  • إحداث ضرر واضح في الأعصاب وتلفها.
  • ظهور بقع بيضاء في مكان حقن الكورتيزيون.
  • ظهور نقر ونخر في العظام.

أسباب الآثار الجانبية للكورتيزون وطرق التخلص منها

الجميع يسأل الآن إذا كان الكورتيزون له كل هذه الأضرار فلماذا يستخدمه الأطباء؟ كما قلنا أنه دواء سحري لأمراض مميتة وبالتالي يُقبل الكثير من الأطباء على إعطائه للمريض في حالة الفشل في إعطاء نتيجة فعالة للأدوية غير الكورتيزونية.

ولكن يجب أن تعرفوا ما هي الأسباب التي تؤدي إلى كل هذه الأضرار للكورتيزون رغم الفوائد العديدة والسحرية له والتي تتمثل في الآتي:

  • شكل الكورتيزون المتناول فهل تناولت بخاخات أو مرهم كورتيزن أم تناولت حقن وحبوب؟ لأن الحقن والحبوب أعراضها الجانبية أعلى بكثير.
  • هل تتناول جرعات طبيعية من دواء الكورتيزون أم تتناول كمية كبيرة منه؟ فكلما زادت الكمية زادت الأعراض والخطورة المتوقعة طبيًا.
  • هل أنت متقدم في العمر أم شاب؟ إن كنت شاب ذو عشرينات أو ثلاثينات من عمرك فسوف تتعرض لخطورة أقل من الأشخاص المتقدمين في العمر ذو الأربعين والخمسين والستين عامًا.
  • هل تتناول العلاج لمدة أسابيع أو أشهر أم سنوات؟ فكلما قلت المدة قلت الخطورة وكلما زادت مدة العلاج بالكورتيزون زادت الخطورة والأعراض الجانبية والأضرار.

أما عن طرق التخلص من هذه الآثار الجانبية لاستخدام الكورتيزون فيمكنكم قراءة النقاط الآتية:

  • عدم تناول الكورتيزون بشكل تدريجي.
  • يمكن استخدام المراهم الجلدية للبثور الجلدية والابتعاد عن العلاجات الكورتيزونية الأخرى.
  • كما نعرف الكورتيزون أهم مشاكله هي زيادة الوزن ولتجنب هذا الأمر يمكن للمريض تناول وجبات لا تحتوي على المزيد من الدهون والسكريات والأملاح، والحرص على تناول البروتينات والألياف بكثرة في الوجبات.
  • لا بد من إخبار طبيبك عن أي دواء تتناوله في حالة قرر علاجك بالكورتيزون؛ خاصة إذا كانت أدوية الاستيرويدات.
  • لا بد من العلاج بتناول الكالسيوم وفيتامين د أولًا لعلاج هشاشة العظام بدلًا من العلاج بالكورتيزون لسرعة النتيجة وعدم قدرة المريض على الانتظار.

قد يهمك الأمر:

الاحتياجات الغذائية من الكالسيوم للشخص البالغ

  • يجب الاهتمام بالنظافة الصحية والشخصية للحماية من الإصابة بأي التهاب جرثومي أو فيروسي.
  • لا يجب زيادة أو تقليل الجرعة من تلقاء نفسك قبل الرجوع للطبيب.
  • لا تستسهل الأمر وترضى بتناول علاج الكورتيزون لرؤية نتيجة سريعة في حال أنه يمكنك تناول علاجات غير كورتيزونية وتنتظر قليلًا لمتابعة النتيجة.

ما هي استخدامات الكورتيزون

أما عن استخدامات الكورتيزون المتعددة التي ننوه عنها فسوف نذكرها لكم في هذه النقاط:

  • في حالة عانى المريض من وجود تجمد وتصلب في الكتفين لديه.
  • في حالات هشاشة العظام الحادة.
  • يستخدم في حالات الحساسية المزمنة.
  • يستخدم في أمراض الغدد الليمفاوية.
  • يستخدم لعلاج متلازمة أديسون.
  • يستخدم لعلاج اللوكيما.
  • يستخدم في حالات أمراض الدم الحاد والمستعصية في علاجها بالطرق التقليدية.
  • يستخدم لعلاج الصدفية وحب الشباب والأمراض الروماتيزمية.
  • يستخدم في علاج الأمراض الجلدية الخطيرة.
  • يستخدم في علاج بعض الأمراض والأورام السرطانية.
  • يستخدم في علاج التهابات المفاصل سواء الكوع أو الكاحل أو اليدين أو القدمين أو الفخذ أو الركبة أو مفاصل الأصابع الصغيرة.
  • يستخدم لعلاج مفاصل العمود الفقري.
  • يستخدم في علاج الجهاز المناعي.
  • يعالج الالتهابات المستعصية والخطيرة في أعضاء الجسم.
  • يعالج التهابات الأوتار.
  • يعالج من تليّن الرضفة.
  • في حالة التهاب الأمعاء الغليظة يمكن استخدامه للعلاج منها وتخفيف أعراضها.
  • يستخدم أيضًا للعلاج من مرض الذئبة.

لا بد من استشارة الطبيب في هذه الأحوال  ( إن كنت تخضع للعلاج بالكورتيزون )

إذا كنت تتابع مع طبيبك وقد وصف لك العلاج بالكورتيزون فهنا لا بد وأن رأى فيه العلاج المناسب لك وتأكد من أنك سوف تستفاد منه أكثر من الإضرار منه، ولكن لا بد وأن تعلم أن هناك أجسام لا تتقبل العلاج بالكورتيزون وهناك أجسام تتقبلها بسهولة؛ لذا إن ظهرت عليك هذه الأعراض بعد تناولك لجرعات معينة من الكورتيزون فيجب استشارة طبيبك فورًا:

  • الشعور بالصداع والدوار والدوخة.
  • الإصابة بنزيف حاد وكدمات بسهولة.
  • اضطراب في دقات القلب وعدم انتظامها.
  • الشعور بآلام في العضلات والعظام والمفاصل.
  • الشعور بتلقبات واضحة في المزاج وعدم السيطرة على مشاعرك بعكس وضعك من قبل.
  • العطش والتبول بكثرة.
  • انتفاخ الوجه والرقبة وزيادة ملحوظة في الوزن.
  • نمو مفرط في الشعر.
  • انتفاخ واضح في الكاحل والقدمين.
  • الشهور بتشوش واضح في الرؤية.
  • الشعور بضيق وصعوبة في التنفس.
  • التقيؤ والغثيان والشعور بآلام مبرحة في المعدة.

يجب استشارة الطبيب فورًا إن كنت تشعر بأغلب هذه الأعراض وليس عرض أو اثنين فقد يكون هذا العرض الوحيد طبيعي ولا يحدث ضرر لك وللاطمنان أيضًا يمكن إخبار طبيبك عنه.

كل ما ذُكر في المقال هي معلومات علمية وطبية صحيحة ولكن يُرجى مراجعة الطبيب

خطورة الكورتيزون تأتي بشكل عام لمن يستخدمه دون داعٍ أو لتسريع نتيجة الشفاء أو من يستخدمه من تلقاء نفسه، أو من يستخدمه بجرعات زائدة ولفترات طويلة، أما غير ذلك فسوف يستفاد الشخص من الكورتيزون وسوف يتجنب الأضرار وإن أصابته بعض الآثار الجانبية إلا أنها سوف تكون مؤقتة بإذن الله.

كل ما يهمكِ تجدينه على قناة مجلة رقيقة على اليوتيوب، تابعينا من خلال الرابط التالى>>> قناة مجلة رقيقة على اليوتيوب ... لا تنسى الضغط على زر اشتراك او subscribe

عن الكاتب

ريهام عبدالوهاب

اكتب تعليق