Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر وكيفية تعزيزها

الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر

كثيرًا ما تشكو النساء من مشكلة تساقط الشعر وأسباب تلك المشكلة تختلف من إمراه لأخرى، لذا لابد أن نبحث وراء حدوث ذلك ووجد أن قد يكون هناك خللًا في الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر واضطرابًا نشب عنه مشكلة التساقط، لذا دعينا نسلط الضوء على علاقة تلك الهرمونات بجودة شعرك وحيويته في هذه الأطروحة.

الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر وعدم تساقطه

على سبيل المثال المرأة خلال الحمل تواجه عدم توازن طبيعي في الهرمونات يتسبب في تساقط الشعر أثناء أي من شهور الحمل والرضاعة، وبمجرد ما تضع طفلها وتنتهي مدة الرضاعة تعود الهرمونات إلى مستواها الطبيعي، وتتحسن مشكلة التساقط بنسبة كبيرة جدًا.

كذلك الأمر في وقت انقطاع الحيض يحدث خلل هرموني ينتج عنه تساقط الشعر، ولكن انقطاع الحيض والحمل لا يعني عدم منعك لمشكلة تساقط الشعر، لكن بإمكانك العمل على توازن الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر وهم هرمون الأستروجين، هرمون البروجسترون، هرمون الغدة الدرقية.

كان من الشائع دائمًا أن ارتفاع معدل هرمون التستوستيرون هو السبب الرئيسي في تساقط الشعر والصلع لدى النساء والرجال لكن الأبحاث العلمية أوضحت في الآونة الأخيرة أن الهرمون الذي يتسبب في فقدان الشعر هو هرمون الـ DHT حيث يؤدي إلى ضعف بصيلات الشعر، لذا ستلاحظين وجود فراغات كبيرة في فروة الرأس بدون شعر، لذلك ينبغي استشارة طبيب غدد صماء لوصف العلاج الطبي المناسب لإعادة توازن هرمون الـ DHT.

الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر

ما علاقة الهرمونات بنمو الشعر الزائد في الجسم؟

من المثير للانتباه أن ارتفاع هرمون الذكورة أو الأندروجينات في جسم المرأة من الممكن أن يتسبب في الصلع الذكوري، بالرغم من تسببه في زيادة نمو شعر الجسم وتعرف تلك الحالة باسم الشعرانية.

هذا بالإضافة إلى أن الإصابة بمرض متلازمة المبيض متعدد التكيسات أو المعروف بتكيس المبيض هو حالة هرمونية تعاني منها عدد كبير من الفتيات والسيدات خاصة في السنوات الأخيرة، حيث يظهر الشعر الزائد في الوجه والذقن وبعض مناطق الجسم ما ينعكس على نمو الشعر في فروة الرأس بصورة سلبية نتيجة الاضطراب الهرموني.

خسارة الوزن أو زيادة الوزن بشكل زائد يؤثر كذلك على نمو الشعر، حيث يعتبر ذلك أحد أسباب اضطراب الحيض كأثر جانبي لمشكلة تكيسات المبيض وجميعها عوامل تؤثر على نمو الشعر.

من الأسباب المؤدية أيضاً إلى تساقط الشعر هو صعوبة وضعف هضم البروتين في الجسم، بالإضافة إلى الاعتماد على نظام غذائي يفتقر إلى الفيتامينات الضرورية للحفاظ على تغذية الشعر مع معدلات مرتفعة من التوتر، ما ينجم إنتاج حمض الهيدروكلوريك في المعدة الذي من شأنه عرقلة امتصاص البروتين، وبالتالي حدوث مشكلة تساقط الشعر.

الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر

الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر ودورها في نمو الشعر الطبيعي

تؤثر الهرمونات بشكل مباشر وغير مباشر على نمو الشعر الطبيعي، وفيما يلي سنتحدث عن دور كل هرمون على حدة: –

هرمونات الجونادوتروبين

يعتبر من أهم الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر إذ يتم إفراز هرمون FSH أو الهرمون المنبه، بالإضافة إلى هرمون التوتون عبر الغدد التناسلية التي تلعب دورا كبيرا بشكل مباشر في إفراز هرمون الأستروجين والتستوستيرون لدى النساء والرجال، تلك الهرمونات تتفاعل مع هرمون البروجسترون وتؤثر على كيفية نمو الشعر، كما أن الجونادوتروبين يلعب دورًا غير مباشر في نمو الشعر نظرًا لأنها تعمل على إنتاج جميع الهرمونات التي ذكرناها، وتؤثر بصورة مباشرة على نمو الشعر.

هرمون الغدة الدرقية

مثل جميع الهرمونات التي تحدثنا عنها يؤثر على نمو الشعر، هرمون الثيروكسين لا يؤثر بصورة مباشرة لكن بالرغم من ذلك فإن انخفاض مستواه يسبب انخفاض إنتاج الغدة الدرقية، ومن ثم حدوث مشكلة تساقط الشعر الطبيعي.

الأندروجينات

تؤثر تلك الهرمونات بشكل مباشر على نمو الشعر وهي نوع من أنواع الهرمونات الذكورية التي يتم إفرازها بنسب مختلفة لدى الرجال والنساء لكن الإفراط في إفرازها يتسبب في نمو الشعر بشكل زائد في مناطق مختلفة من الجسم مثل الذقن والشارب، كما أنها تسبب الصلح عند الرجال والنساء.

 
 

تطبيقات مجلة رقيقة مجانا على متجر جوجل>> من هـنـا

طرق علاج تساقط الشعر نتيجة خلل الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر

استعملي الروجين Rogaine

روجين هو علاج طبي يساعد على نمو الشعر وعلاج فقدانه ويعد من العلاجات الفعالة في حالات الخلل الهرموني وتساقط الشعر، وهذا المنتج حاصل على تصريح من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بإمكانك استخدامه كغسول للشعر أو شامبو ثلاث مرات أسبوعيًا، أو وضعه على فروة الرأس بشكل مباشر مع تدليكه جيدًا مرتين يوميًا وعدم استخدام كمية كبيرة للحصول على أفضل النتائج.

هناك الكثير من علاجات وشامبوهات تساقط الشعر، لكن يجب التعرف على سبب المشكلة أولًا لاستخدام العلاج المناسب.

قد يهمك أيضًا: تمتعي بشعر صحي وطويل مع أفضل فيتامين للشعر متوفر في الصيدليات

تناولي الماء بكمية وفيرة

الأشخاص الذين لا يتناولون الماء بكمية كافية لاحتياجات أجسامهم معرضين للاضطرابات الهرمونية أكثر من غيرهم، حاولي قدر المستطاع تناول من عشر إلى أثنى عشر كوب يوميا من الماء، لتلبية احتياجات الجسم والأفضل تناول كوب من الماء قبل النوم وعند الاستيقاظ وقبل ممارسة الرياضة وبعدها، لأن الماء تساهم في تنظيف الجسم من السموم ما ينعكس بصورة إيجابية على جميع وظائف أجهزة الجسم.

اعتمدي على علاجات طبيعية للتخلص من التوتر

بإمكانك الاعتماد على اليوجا التأمل السباحة تعلمي المناسب لكِ، لكن ممارسة اليوجا والتأمل من الخيارات التي نرشحها لك وبشدة، لأنها تنعكس بشكل إيجابي على الصحة بوجه عام خاصة إذا اعتدتِ عليها بانتظام وبالتالي ستلاحظين قوة شعرك.

المواظبة على ممارسة الرياضة

مارسي الرياضة بانتظام لمدة نصف ساعة ثلاث مرات أسبوعيا على الأقل من أجل الاستمتاع بشعر صحي وجسم رشيق، بإمكانك الجمع بين تمارين الكارديو وتمارين الأوزان ما يساهم في تعزيز الدورة الدموية في جميع مناطق الجسم بما فيها فروة الرأس، علاوة على توازن الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر.

توقفي عن العادات غير الصحية

توقفي عن التدخين وتناول الوجبات في وقت متأخر ليلاً خاصة الغنية بالدهون، والكربوهيدرات والمشروبات الغازية أيضًا، بالتأكيد اتباع نمط حياة صحي ستنعكس على صحة شعرك وقوته ونموه بصورة رائعة.

النوم عدد ساعات كافية

كي تحققي توازن الهرمونات وتتخلصي من تساقط شعرك عليك بالنوم لعدد ساعات لا يقل عن سبع ساعات يوميًا، حتى تسمحي لوظائف الجسم بالعمل بصورة سليمة وصحية.

اتباع نظام غذائي صحي

قللي من تناول اللحوم الحمراء واستبدليها الأسماك الغنية بالأحماض الدهنية، واحرصي على تناول الفاكهة والخضروات والحبوب الكاملة واللحوم الخالية من الدهون من أجل مساعدة جسمك في عمل توازن بين مستويات الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر بصورة أفضل، ما يجعل شعرك قويًا وحيويًا.

الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر

نصائح غذائية لتحقيق توازن الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر

  • استعملي خل التفاح مع الأكلات الغنية بالبروتين من أجل تحفيز نمو الشعر والحد من تساقطه.
  • تجنبي تناول السكريات الاصطناعية والمواد الغذائية المصنعة ومشتقات الألبان، للتقليل من فقدان الشعر.
  • احرصي على تناول بيضتين كاملتين مع الصفار يوميًا من أجل الحصول على الجرعة المسموح بها البيوتين الهام للحفاظ على الشعر
  • تناولي الأكلات المليئة بالسليكيا مثل الكرنب، البطاطس الكرفس، الخيار الشعير، الشوفان، الفراولة، الفلفل الملون، القمح.
  • احرصي على نقع المكسرات والبقوليات في ماء مضاف إلى بضع نقاط من خل التفاح لمدة ثمان ساعات قبل تناولها.
  • احرصي على تناول حليب جوز الهند والأرز البني، والبروتين الصحي في حميتك الغذائية اليومية.

قد يهمك أيضًا: فوائد الأرز الأسمر لصحة الجسم والرجيم وأفضل أنواعه بالأسعار
اتباع نظام غذائي متوازن العناصر الغذائية يعتبر خطوتك الأولى، من أجل توازن الهرمونات المسؤولة عن صحة الشعر فإن لم تحقق النتيجة المطلوبة بذلك مشكلة تساقط الشعر سببها عوامل مرضية تستدعي التوجه إلى الطبيب، لعمل الفحوصات اللازمة ووصف العلاج المناسب.

قد يهمك أيضًا: ما هي الأطعمة المغذية للشعر وتساعد على نموه في أسرع وقت؟
أو شامبو فاست كير: هل يصلح كعلاج لتساقط الشعر؟

اكتب تعليق