Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

رجيم فصائل الدم ما تعرفيه ومالا تعرفيه عنه وهل يساعد على خسارة الوزن أم لا؟

هل سمعتي عن رجيم فصائل الدم وترغبينَ في معرفة المزيد عنه وعن مدى تأثيره أم أنكِ لا تعرفيه ودخلتِ عندما رأيت كلمة رجيم وترغبينَ في معرفة طريقة جديدة وموثوق فيها لخسارة الوزن بسهولة وفي أسرع وقت؟ في كلتا الحالتين تابعي المقالة لتعرفي الإجابات على الأسئلة التي تدور بعقلكِ.

ما هو رجيم فصائل الدم

 

رجيم فصائل الدم هو باختصار أنواع أكل معينة تناسب كل فصيلة دم على حدة، بمعنى أن الريجيم يتوقف على فصيلة دمك، فقط اعرف ما هي فصيلة دمك واعرف أنواع الأطعمة المناسبة لك كما ستجد لاحقًا.

مع كثرة الأبحاث والدراسات الحديثة التي لا تهدأ يومًا؛ خاصةً في مجال الحصول على الوزن المثالي والتخلص من زيادة الوزن وحرق السعرات الحرارية وأمراض السمنة باختلافها والتي أصبحت مرض شائع يصيب النساء والرجال والكبار والصغار ولا يفرق بين أحد بل ويصيب الأطفال أيضًا.

اقرأ أيضًا:

حرق السعرات الحرارية

جاء لنا رجيم فصائل الدم والذي اكتشفه طبيب تغذية عالمي لاحظ قيام بعض الأشخاص بإتباع حمية غذائية معينة خالية من الدهون ورغم ذلك فإنه لا توجد نتيجة مؤثرة ولم يخسر أحد شيء من وزنه كما كان متوقع.

ومن هنا جاءت فكرة اندماج الطعام مع الدم للاستفادة من مكونات الطعام وتنشيط عملية الهضم والقيام بعملية التمثيل الغذائي بشكل طبيعي حتى تحصل على القوام المثالي المناسب لك.

وباعتبار أن العلم يؤكد أن الطعام يتحد مع فصيلة الدم التي تمتص مكونات الطعام وتذهب بها إلى أماكنها المخصصة داخل الجسم للاستفادة بكل ما يتناوله الشخص، فإن نوعية الطعام بالفعل تؤثر في جودة الامتصاص من عدمه.

اقرأ أيضًا:

ريجيم الشوربة الحارقة

فعندما تجد أشخاص يناسبهم رجيم معين وقد قمت به بالفعل دون أن تجد نتيجة فهذا ليس بالأمر الغريب فربما فصيلة دمك تختلف عن فصيلة دمه أو أن هذا الطعام يمتصه جسده بسرعة وبجودة أكبر من جودة امتصاص جسدك له.

ورغم عدم بت الدراسات العلمية بمدى تأثير رجيم فصائل الدم إلا أن التجربة والتطبيق خير دليل عندما قام بعض أطباء التغذية بتجربة هذا الريجيم على بعض الأشخاص حسب فصائل الدم وكانت النتيجة إيجابية ومرضية لهم جميعًا.

وقد سماها بعض أطباء الأغذية ظاهرة حساسية الدم، حيث يقوم الدم علميًا بتكوين أجسام مضادة ضد بعض الأغذية التي يتناولها الشخص على مدار فترات مختلفة، وهذا الأمر ربما يكون السبب وراء مدى الاستفادة والتأثير الذي يظهر على الشخص من سمنة أو نحافة أو مناعة.

ما هي الأطعمة المناسبة لكل فصيلة؟

جئنا للشق الهام وهو الأطعمة التي تناسب كل فصيلة دم والتي سوف تساعدكم على خسارة الوزن الزائد وسرعة الهضم ومحاربة عسر الهضم والقيام بعملية التمثيل الغذائي على أكمل وجه يمكنكم قراءة التعليمات التي تلي فصيلة دمك.

فصيلة الدم O

إن كنتِ من حاملي فصيلة الدم  O فاعلمي أنكِ تمتلكينَ جهاز هضمي وجهاز مناعي أقوياء وبالتالي فأجسامكم تنشط فيها عمليات الأيض وقليلًا ما تجدينَ أحد ممن يحملنَ هذه الفصيلة يعانون من السمنة أو زيادة الوزن بل على الأغلب فهم يعانينَ من النحافة أو أوزانهم مثالية إلى حدٍ ما.

ورغم قدرة أجسامهم على حرق الدهون وطرد الشحوم إلا أن فرصة إصابتهم بأمراض الحساسية والتهاب اللوزتين وقرحة المعدة وتخثر الدم وبعض الوعكات الصحية الأخرى أمر وارد جدًا.

وبالتالي وفقًا لحاملي هذه الفصيلة فإن الأطعمة المناسبة لهم والتي يستفاد منها أجسامهم ليحصلون على وزن مثالي تتلخص في الآتي:

  • الأغذية الغنية بالبروتين بشتى أنواعها.
  • تناول الفواكه والخضروات.
  • تناول اللحوم البيضاء والحمراء.
  • تناول الأسماك بشتى أنواعها.

ولكن عليهم تجنب هذه الأطعمة وهي:

  • الأطعمة التي تحتوي على سكريات؛ لأنها من شأنها أن تقضي على الوزن المثالي؛ لقدرة الدهون على التراكم في الجسم وعدم دمج السكريات مع فصيلة الدم لرفع مستوى عملية التمثيل الغذائي.
  • تجنب تناول المكسرات.
  • تجنب منتجات الألبان.
  • تناول القليل من النشويات.
  • لا بد من ممارسة تمارين رياضية للخروج من الحالة النفسية التي تسيطر على أصحاب هذه الفصيلة تلك الحالة النفسية التي من الممكن أن تغير مزاجهم لتجعلك تعبث بالأطعمة التي تتناولها حتى وإن كانت غير مناسبة لك.

من أهم الرياضات المناسبة لحاملي فصيلة الدم  O هي رياضة الركض والكاراتيه وركوب الدرجة الهوائية بالإجمالي رياضات العنف.

فصيلة الدم A

إن كنتِ من حاملي هذه الفصيلة فإن مشاكلكِ سوف تحرمكِ من تناول بعض الأطعمة التي بالتأكيد تتناوليها بشكل دوري حاليًا، وفقًا لدراسات حديثة فإن حاملي فصيلة الدم  A يُعانينَ من ضعف في الجهاز الهضمي لديهم ولذلك تجد أكثرهم يعانون من زيادة في الوزن أو سمنة؛ لعدم حرق الغذاء الذي يتناوله بشكل جيد وبالتالي تتراكم الدهون في الجسم.

كما أنهم يعانون من ضعف عام في جهاز المناعة لديهم وبالتالي فهم عُرضة للإصابة بالأمراض السرطانية وأمراض الجهاز الهضمي والتهاب المفاصل بجانب اضطرابات الكبد والمرارة والإصابة بالسكري والكولبسترول.

وبالتالي فإن الأطعمة المناسبة لحاملي هذه الفصيلة يتلخص في الآتي:

  • تناول السكريات بشتى أنواعها ولكن تأكد من احتوائها على أقل نسبة من الدهن.
  • تناول الخضار والفواكه.
  • تناول الحبوب والبقوليات.
  • تناول الأسماك.
  • تناول البروتينات النباتية.
  • تناول النشويات في أطعمتهم.

وهناك بعض الأطعمة يجب تجنبها والتي تتمثل في الآتي:

  • الابتعاد عن تناول الدهون.
  • الابتعاد عن تناول الوجبات السريعة.
  • الابتعاد عن تناول اللحوم الحمراء أو المختلطة بدهن.
  • الابتعاد عن منتجات الألبان الدسمة.

يمكن لحاملي هذه الفصيلة ممارسة رياضات خفيفة كالمشي والسباحة وغيرها.

فصيلة الدم AB

من اسم هذه الفصيلة يتضح لنا أنها تجمع في خصائصها بين فصيلة الدم  A  وفصيلة الدم  B وبالتالي فإن الجهاز الهضمي والمناعي لحامل هذه الفصيلة سوف يكون حساس جدًا للكثير من أنواع الأطعمة.

وبالتالي فهم أكثر الفصائل المعرضة للإصابة بكافة الأمراض سواء السرطانية أو البكتيرية أو الميكروبية بجانب أمراض القلب وأمراض فقر الدم والأنيميا وأمراض الجهاز الهضمي من حموضة وعسر هضم وغيره.

بالنسبة للأطعمة التي ينصح بتناولها لحاملي هذه الفصيلة:

  • تناول الخضار والفواكه.
  • تناول البقوليات والحبوب الغذائية.
  • تناول الأسماك بكافة أنواعها.
  • تناول منتجات الألبان.

أما بالنسبة للأطعمة التي يجب تجنبها فهي:

  • تجنب تناول لحوم الدجاج.
  • التقليل من تناول اللحوم الحمراء.
  • تناول الأسماك بكميات قليلة.
  • عدم الإفراط في تناول منتجات الألبان.
  • تجنب تناول المشروبات الغازية.
  • الابتعاد عن المشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • الابتعاد عن المقالي واللحوم المدخنة.

مع العلم أن الأطعمة التي يُنصح بتناولها يجب أن تعتدل في تناولها وألا تفرط أو تقتر في تناولها، مع العلم أن أفضل الرياضات لهؤلاء هي تسلق الجبال وركوب الدرجات ويجب الابتعاد عن الرياضات العنيفة.

فصيلة الدم B

من تحمل هذه الفصيلة فهي بالفعل محظوظة؛ لأن نسبة إصابتها بالأمراض خاصةً الخطيرة منها ضئيلة جدًا وذلك؛ لأنها تتمتع بجهاز مناعي قوي مهاجم للأجسام الغريبة التي من الممكن أن تهاجم الجسم.

كما أنهم يتمتعون بجهاز هضمي قوي يمكنه القيام بعملية التمثيل الغذائي على أكمل وجه بدون مشاكل ولذلك تجد أكثر حاملي هذه الفصيلة يتمتعون بصحة جيدة ووزن مثالي.

وتجد أن الأمراض التي من الممكن أن يُصابون بها تتلخص في الأمراض الذاتية مثل: مرض السكري أو مرض تصلب العظام وغيره، ومن الأطعمة المناسبة لهم الآتي:

  • تناول اللحوم بشتى أنواعها.
  • تناول منتجات الألبان دون تحديد القليل والكامل الدسم.
  • تناول الفواكه والخضار بشكل عام.
  • تناول الأسماك.
  • عدم الإغفال عن تناول البقوليات.
  • تناول البيض.

أما عن الممنوعات:

  • الابتعاد عن لحوم الدواجن ( اللحوم البيضاء ) بشكل عام.
  • تجنب تناول الحبوب الغذائية كالذرة والقمح.
  • عدم الإفراط في تناول البقوليات.

يمكن لحاملي هذه الفصيلة ممارسة الرياضة بشكل عام سواء الخفيفة أو المعتدلة أو الرياضات العنيفة؛ وذلك لأنهم يتناولون أطعمة متوازنة.

محاذير لمن يرغب في اتباع ريجيم فصائل الدم

إن رغبتِ في إتباع ريجيم فصائل الدم فلا بد من تجنب هذه الأمور:

  • من تحمل فصيلة الدم O وفصيلة الدم A لا بد وأن تتجنب  تناول هذه الأطعمة حتى تحصل على النتيجة المرضية: ( منتجات الألبان – الشمام الأخضر – الفاصوليا الحمراء – البطاطا – الكاجو ( نوع من المكسرات ) – القمح – الأطعمة الحمضية كالليمون والبرتقال وغيرهم ).
  • من تحمل فصيلة الدم O فإنه محذور عليه تناول الفول السوداني والشوفان.
  • أما من تحمل فصيلة الدم A يجب أن يتجنبوا تناول هذه الأطعمة: ( الموز – الفلفل الأحمر الحار – الطماطم ).
  • أما محاذير حاملي فصيلة الدم B و AB فهي تجنب تناول الآتي: ( لحم الدجاج بكافة أنواعه ما عدا لحم الديك الرومي – الحبة السوداء – الأفوكادو – زيت عباد الشمس – الصبار – الذرة – الحبوب – الحمص ).

اقرأ أيضًا:

السعرات الحرارية في الأطعمة

الوزن المثالي للمرأة

أضرار الغذاء الغير صحي

مع العلم أن هناك بعض الأطعمة يمكن لجميع من يحملون فصائل الدم O  و A  و AB  و B أن يتناولوها وهي: ( البروكلي – الخوخ – الثوم – البقدونس – زيت الزيتون – الشاي الأخضر – التين – الزنجبيل – سمك السلمون ) قم بتجربة الأمر وشارك معنا النتيجة في تعليق سواء كانت إيجابية أو سلبية ليستفاد الجميع.

عن الكاتب

ريهام عبدالوهاب

اكتب تعليق