أضرار نظام الكيتو دايت وموانع استخدامه ونصائح هامة لتجنب الاضرار

أضرار نظام الكيتو دايت وموانع استخدامه ونصائح هامة لتجنب الاضرار

الكيتو هي كلمة مشتقة من عملية طبيعية تتم داخل الجسم تنتج عنها مركبات الكيتون المسؤولة عن تكسير الدهون، نظام الكيتو باختصار هو برنامج غذائي يمنع النشويات ويعتمد بشكل أساسي على الدهون والبروتين  ويقوم على نسب معينة وليس بحساب السعرات الحرارية، أضرار نظام الكيتو تكون في حالات معينة وليس جميعها.

إن مصدر الطاقة الأساسي لجسم الإنسان يعتمد بشكل أساسي على الجلوكوز الناتج من تكسير الكبروهيدرات، لكن في حالة نقص المصدر الأساسي في الغذاء اليومي يبدأ الجسم في تكسير مخزون الدهون في الجسم كمصدر ثانوي للطاقة وهذا هو ما يعتمد عليه نظام الكيتو، ونظام الكيتو اليومي يكون قائم على 75% دهون، و20% بروتين، و5% كربوهيدات، فماهي أضرار نظام الكيتو ومراحله وماهي قوانين وشروط النظام؟ 

مراحل نظام الكيتو

إذا قررت الاعتماد على نظام الكيتو كنظام ريجيم فيجب عليك معرفة أن نظام الكيتو هو عبارة عن مرحلتين يمر بهما الجسم، وهما المرحلة الأولى التي تمتد لبضعة أيام ثم تليها المرحلة الثانية وهي تمتد إلى نهاية النظام الغذائي.

المرحلة الأولى

  • عند منع السكريات والنشويات في نظام الكيتو ستبدأ في الشعور ببعض الأعراض كالغثيان والإمساك أو الإسهال أو الترجيع.
  • تتأثر الهرمونات بالأحماض الكيتونية الناتجة من حرق الدهون في الجسم، وقد ينعكس ذلك على اضطراب في الدورة الشهرية لدى النساء.
  • يؤدي نقص الكربوهيدرات في نظام الكيتو إلى اضطراب في مستوى التركيز واضرابات في النوم ليلاً.
  • الإحساس بالجوع والخمول وإرهاق في العضلات والعظام.

السبب الرئيسي للشعور بهذه الأعراض هو الانقطاع المفاجئ عن النشويات، لذلك يفضل التقليل تدريجياً حتى الوصول إلى نسبة 5% من الكربوهيدرات بحيث يتم تهيأة الجسم على النظام الجديد ونقلل الأعراض الجانبية بأعلى قدر ممكن.

المرحلة الثانية

في المرحلة الثانية يتأقلم الجسم على نظام الكيتو (Keto Adaptation) وتقل أعراضه ويبدأ في التعامل مع الدهون المخزنة في الجسم كمصدر أساسي للطاقة، ويبدأ في:

  • إعادة مستوى التركيز.
  • وإعادة توازن الهرمونات كما كانت .
  • يتأقلم الجهاز الهضمي على النظام وتختفي أعراض المغص أو الإسهال.
  • يبدأ الجسم في النوم العميق طبيعياً.
  • بعد أول خسارة 10 أو 15 كيلو، يكون معدل النزول مساوي للدايت العادي.

قد يهمك أيضاً: جدول رجيم اتكنز الاصلي بالتفصيل والممنوع والمسموح من الطعام

ما هي أضرار نظام الكيتو دايت وموانع استخدامه ؟

أضرار نظام الكيتو دايت

أضرار نظام الكيتو قد تعد وخيمة في بعض الحالات، لذا ينصح باستشارة الطبيب قبل البدء في نظام الكيتو نظراً لأنه من الممكن أن يسبب مشاكل كبيرة  مثلاً:

  • يمنع نظام الكيتو لمن يعانون من مشاكل في الكلى أو الكبد، يؤدي ذلك إلى التسمم الكامل.
  • يمنع للأطفال من هم دون ال18 عام لأن قطع النشويات في النظام الغذائي اليومي يؤدي إلى اضرابات في النمو واضطرابات في بناء العضلات.
  • وحتماً يمنع للسيدات الكبيرة في السن لأنهم أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام.
  • يمنع نظام الكيتو أيضاً للحامل والمرضعة لتجنب وضع الجنين في أي حالة تعرضه للخطر.
  • يحذر الأطباء من استخدام نظام الكيتو لمرضى السكري النوع الأول على الخصوص فقد يؤثر عليه بشكل سلبي جداً.
  • قد لا يكون النظام المثالي لكمال الأجسام حيث يجب عليهم اتباع حمية غذائية قائمة على الكربوهيدرات لضمان بناء العضلات بشكل كامل، وهذا عكس ما يعتمده نظام الكيتو.

قد يهمك أيضاً: كل ما تودين معرفته عن نظام كيتو وكيفية الاستفاده منه في تخسيس الوزن

أضرار نظام الكيتو دايت

باعتمادك على حمية الكيتو لفترة طويلة فستكون عرضة لبعض والآثار الجانبية العديدة، وأضرار نظام الكيتو تشمل:

  • نقص في المواد الغذائية كالعناصر التي يحتاجها الجسم نتيجة اعتمادك على الدسم بشكل أساسي في نظام الكيتو.
  • ارتفاع معدل الكوليسترول في الدم.
  • تناول مصدر مرتفع من النشويات في نظام كيتو الغذائي يمكن أن يؤثر على الأوعية الدموية.
  • مشاكل في الكلية ومشاكل في العظام، خصوصاً لمن هم أعلى سن الخمسين.
  • يعتمد نظام الكيتو على الدهون والبروتينات بشكل أساسي وهذا قد يسبب سرطان القولون على المدى البعيد.

شروط اتباع نظام الكيتو لخسارة الوزن وتجنب الاضرار

أضرار نظام الكيتو من الممكن أن تتضاعف إذا لم يتم اتباع الشروط اللازمة لضمان نتيجة صحية ومتوازنة، ومن هذه الشروط:

  • نظام الكيتو هو من الأنظمة الصارمة لإنقاص الوزن، فيجب عليك الحرص على اتباع قوانين الدايت بحذافيره.
  • يعد أيضاً من الأنظمة التي تحتاج إلى قوة إرادة كافية.
  • على حسب الدراسات المثبتة علمياً، فإن تناول النشويات بعد الانقطاع الكامل ولفترة طويلة يؤدي إلى تصلب الشرايين.
  • اتباع نظام الكيتو يجب أن يكون تحت إشراف طبي.
  • النتيجة المرضية لنظام الكيتو قد تلاحظ على المدى القصير من بعد الالتزام الكامل بالنسب المحددة في النظام الغذائي (75% دهون، 20% بروتين، 5% كربوهيدرات).
  • الأكلات الممنوعة هي الدقيق أو الطحين وكل ما هو مصنع منه، والفاكهة بأنواعها ماعدا الأفوكادو، والبقوليات جميعها ممنوعة وأيضاً الخضار المحتوي على نشويات كالبطاطس والذرة، والسكر الأبيض والعسل.
  • يجب الالتزام بكمية كافية من السوائل  حتى نقي الجسم من التعرض للجفاف نتيجة لنقص الكربوهيدرات.
  • الحد من الرياضة المتعبة التي ترهق الجسم وتؤدي إلى خسارة كبيرة من الطاقة.
  • الالتزام بمصادر كافية من الدهون الصحية وهي الزيوت النباتية ماعدا الزبدة والسمنة.
  • عند الإهمال بنظام الكيتو ستلاحظ نتائج عكسية وزيادة في الوزن مفاجئة وكبيرة.
  • يفضل عدم اتباع النظام أكثر من 6 أشهر، وذلك لتجنب نقصان المواد والعناصر الغذائية في الجسم.
  • عند الالتزام الكامل بهذا النظام ستلاحظ نقصان 10 كيلو من الدهون في الشهر، وهذه نتيجة ممتازة.
  • عند الانتهاء من نظام الكيتو يجب العودة إلى النشويات بطريقة تدريجية.

نصيحة رقيقة

إن نظام الكيتو ليس بهذا القدر من الخطورة، بالعكس فهو يعد من الانظمة المثالية للتغذية العلاجية لبعض الأشخاص كالذين يعانون من دهون الكبد والكولتستيرول العالي، ولكن عليك فقط باتباع النظام مع أخصائي تغذية جيد حتى نتأكد تماماً من اتباع جميع الشروط والقوانين، لأن عدم الالتزام الكافي قد يعرض الجسم لخسارة كبيرة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *