Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

حمى النفاس و ملف شامل للأعراض و طرق الوقاية و العلاج

ينتاب الكثير من السيدات الحوامل نوبة من القلق مما يسمى حمى النفاس , فكثيرا ما نسمع عن تلك الحمى و عن احتمالية إصابة السيدات بها بعد الولادة و نسمع الكثير عن مدى خطورتها , و لكن يغفل الكثير منا عن مسببات حمى النفاس و أعراضها و علاجها و كل الأمور بشأنها , و نحن في مجلتك رقيقة نوضح لك كل تلك المعلومات .

حمى النفاس و ملف شامل لأعراضها و الوقاية منها و علاجها (4)

اقرئي أيضا تجنبي 7 اطعمة لصحة طفلك في عامه الاول..اهمها الملح والسكر

حمى النفاس و ملف شامل للأعراض و الوقاية و العلاج

ما هي حمى النفاس ؟

حمى النفاس من الأمراض الشائعة و لكن لا يمكن أن يحدث إلا في الأيام الأولى بعد الولادة ( 10 أيام ) بعد الولادة أو الإجهاض , و هي عدوى بكتيرية و التهابات يصاب بها الجهاز التناسلي للمرأة بعد الولادة الطبيعية أو القيصرية و لكنها تحدث في الولادات الطبيعية بشكل أكبر أو في حالات الإجهاض و من ثم تنتشر في مجرى الدم , و هو من الأمراض الخطيرة و التي قد تؤدي إلى الوفاة إن تم إهمالها .

ما هي فترة حدوث حمى النفاس ؟

كما ذكرنا من قبل فإن حمى النفاس قد تصاب بها السيدة من بعد الولادة مباشرة و حتى 10 أيام , فإن مرت تلك الأيام الأولى بسلام تكون المرأة قد سلمت منها و تكون في أمان تام .

ما هي أسباب حمى النفاس ؟

حمى النفاس و ملف شامل لأعراضها و الوقاية منها و علاجها (5)

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بتلك العدوى و هي :

  • نتيجة لعدم تنظيف و تعقيم الأدوات التي يتم استخدامها في الجراحة بالقدر الكافي أو أن يكون المستشفى غير صحية و غير نظيفة
  • عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية في منطقة الحوض , فقد تهمل المرأة في الاهتمام بنظافتها الشخصية بالقدر الكافي و بخاصة في منطقة الحوض فلا يتم إزالة البراز أو التلوث في المنطقة بالشكل المناسب مما يساهم في انتقال العدوى البكتيرية إلى الجهاز التناسلي
  • بكتيريا كروية
  • ميكروب كروي عنقودي
  • وجود التهاب في المسالك البولية
  • وجود التهاب أو احتقان في الثدي
  • وجود التهاب في الجهاز التنفسي
  • وجود التهاب في الكلى
  • وجود التهاب في الرحم
  • حدوث التهاب في مكان العملية سواء كانت عملية قيصرية أو إحداث شق جراحي لتوسعة المهبل بسبب قله النظافة سواء من الأدوات الجراحية أو التعقيم أو الاهتمام بالجرح بعد الولادة
  • كثرة الفحص المهبلي قبل الولادة و الذي قد يؤدي بدوره إلى الإصابة بالالتهابات
  • في حالة وجود أغشية مشيمية أو بواقي قطع و تركها أو أن يتم إخراجها باليد
  • عدم الاهتمام بنظافة الملابس الداخلية أو الفوط الصحية النسائية أو عدم تغييرها كما ينبغي
  • فقر الدم الشديد ( الأنيميا ) أثناء الحمل
  • ضعف في الجهاز المناعي للمرأة الحامل بشكل كبير
  • حدوث جلطة في الساقين و تعد من أخطر الحالات , فمع حدوث إحدى الجلطات الدموية يؤدي إلى حدوث ضعف في الدورة الدموية و بالتالي يعمل كحاجز يئول دون نزول دم النفاس
  • الإقلال من تناول الماء فلا تكون بالقدر الكافي بالإضافة لعدم تناول الأطعمة الصحية

اقرئي أيضا تجنبى هذة الاطعمة اثناء فترة الرضاعة

ما هي أعراض الإصابة بحمى النفاس ؟

حمى النفاس و ملف شامل لأعراضها و الوقاية منها و علاجها (1)

هناك بعض الأعراض التي يمكن الاستدلال منها على حمى النفاس و التي لابد من استشارة الطبيب فورا عند الشعور بها .

 
 

تطبيقات مجلة رقيقة مجانا على متجر جوجل>> من هـنـا

  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم و بخاصة خلال الأسبوع الأول من بعد الولادة , فعند وصول درجة الحرارة إلى 38 درجة أو ما يزيد عنها سواء كان الارتفاع مستمر أو متقطع لابد من استشارة الطبيب .
  • الشعور برعشة و قشعريرة
  • أن تكون نبضات القلب سريعة
  • صداع
  • الوهن و الشعور المستمر بالإعياء
  • الشعور بالاحتقان الحاد في منطقة الحوض
  • الشعور بألم حاد في منطقة الولادة أو منطقة الجرح
  • وجود صعوبة عند التبول
  • قلة كميات حليب الثدي و قد يحدث التهابات به
  • شعور بالغثيان و القيء
  • وجود طفح جلدي أو الشعور بحكة مستمرة
  • في الحالات الحادة من حمى النفاس قد تتسبب في الإصابة بالتهابات في المثانة أو الكلى أو المهبل أو الرحم
  • الشعور بآلام في أسفل الظهر و في الجسم بالكامل
  • الشعور بالكبر في حجم الرحم و الشعور بآلام عند لمسه
  • شحوب في الوجه
  • الشعور برجفة في اللسان مع وجود طبقة بيضاء
  • الشعور باحتقان في منطقة البول أو الشعور بألم عند التبول أو ألم في الكلى
  • فقدان الشهية و عدم الرغبة في تناول الطعام
  • ظهور بعض التورمات أو الاحمرار في إحدى الثديين أو كلاهما
  • وجود بقايا متقيحة في الرحم و لكن تلك البقايا لا تظهر سوى بالفحص المهبلي

الوقاية من حمى النفاس

حمى النفاس و ملف شامل لأعراضها و الوقاية منها و علاجها (3)

  • في أواخر الحمل و عند ممارسة العلاقة الحميمة احرصي على النظافة الشخصية لك و لزوجك منعا لانتقال أي نوع من الميكروبات أو أية عدوى , و يفضل الامتناع عن ممارسة العلاقة الحميمة خلال الأسبوع الأخير من الحمل .
  • احرصي على تناول الأطعمة الصحية و كميات مناسبة من السوائل .
  • الحرص على تناول ما يقوي من جهاز المناعة طوال فترة الحمل .
  • احرصي على تناول كميات كافية من الحديد كالموجودة في اللحوم الحيوانية و الكبدة و الخضروات كالسبانخ و البطاطس و الفواكه بالإضافة إلى تناول أدوية الحديد و ذلك منعا للإصابة بأي درجة من درجات فقر الدم ( الأنيميا ) , فيجب أن تكون نسبة الهيموجلوبين في الدم مناسبة .
  • يجب اختيار طبيب موثوق به و ألا يعاني الطبيب أو أحد القائمين على عملية الولادة من أية أمراض معدية أو التهابات أو جروح متقيحة في الأيدي أو التهاب حاد في اللوز , بالإضافة إلى أن تكون المستشفى و غرفة الولادة و معدات الولادة معقمة و نظيفة تماما .
  • يفضل الإقلال من الفحص المهبلي المتكرر قبل الولادة بشكل مباشر .
  • يجب عليكِ الانتباه لنفسكِ جيدا خلال العشرة أيام الأولى بعد الولادة .
  • أثناء الحمل يجب مراقبة الحالة الصحية للأم و ملاحظة الإصابة بأي نوع من الالتهابات , سواء التهاب الحلق أو الأعضاء التناسلية أو أي نوع آخر من الالتهابات و الحرص على معالجتها سريعا .
  • تجنب حدوث نزيف أثناء الولادة قدر الإمكان .
  • في حالات الولادة الطبيعية إن كان هناك شق توسعة في الأعضاء التناسلية يفضل أن يتم خياطته .
  • يجب تناول المضادات الحيوية سواء في حالات الولادة أو الإجهاض و ذلك لمدة 5 أيام .

اقرئي أيضا نصائح للأم الجديدة للحفاظ على صحتها و صحة المولود

علاج حمى النفاس

حمى النفاس و ملف شامل لأعراضها و الوقاية منها و علاجها (2)

يتم علاج حمى النفاس غالبا بتناول المضادات الحيوية و لكن في بعض الحالات يعتمد علاجها على إجراء عملية تنظيف لإزالة أية بواقي داخل الرحم و الأعضاء التناسلية , و عند الشعور بأي أعراض لحمى النفاس يجب الذهاب إلى الطبيب فورا و يتم اتخاذ تلك الخطوات :

  • يتم الكشف على المرأة بالكامل و من ثم يتم إدخالها إلى المستشفى .
  • يتم إجراء تحاليل كاملة للدم .
  • يتم عمل أشعة صوتية ليتم الوقوف على سبب الحمى و التشخيص بشكل صحيح .
  • يتم وصف المضادات الحيوية لعلاج الحمى , و في حالات الحمى بسبب وجود بقايا في الرحم يتم إجراء عملية تنظيف .
  • أحيانا قد تحتاج المرأة إلى تناول العقاقير التي تزيد من سيولة الدم .

كانت تلك كافة المعلومات عن حمى النفاس و التي قد ترغبين في معرفتها يوما , شفاكِ الله و عافاكِ من أي داء , إن كان لديكِ أي استفسار لا تترددي في طرح أي سؤال و سيتم الرد عليكِ .

اكتب تعليق

التعليقات

      • طيب ولو الحمي دي قعدت لي الحد من الزمن 7شهور وراحت لي مستشفي الحميات العباسيه وحصلت علي جميع الاشاعات والتحاليل ولا يوجد اي سبب. دي تكون من ايه وتعمل ايه بتسخن كل 5ساعات والان مستمره ولان تنخفض فدونا بعد اذنكم

  • اصابتني حمى نفاس في اليوم السابع والثلاثين علما باني طهرت في اليوم 21 ورجع نزل علي دم في اليوم 35 وراجعت الطبيب وحكالي حمى نفاس وما رضيت ادخل مستشفى بروح كل ثمن ساعات وباخذ المضاد الحيوي ومش عارف انه لازم ادخل المستشفى ولا اكتفي بالمضادات