Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

8 نصائح لتخفيف الم جرح الولادة

تخفيف الم جرح الولادة أول ما تبحث عنه الأم، حيث مع اقتراب موعد الولادة يخالجها الكثير من المشاعر المختلطة من فرحة وترقب وخوف أيضًا من آلام وجرح الولادة سواء كانت ولادة طبيعية أو قيصرية، حيث يشق الطبيب في الولادة الطبيعية جرح بسيط معروف بإسم “شق العجان” ويتم فتحه ما بين فتحة المهبل والشرج.

أو فتح شِق في أسفل البطن في حالة الولادة القيصرية، وفي الحالتين تطمئنك مجلة رقيقة بأن التعافي سيكون سريعًا بإذن الله سواءًا من جرح الولادة الطبيعية أو جرح الولادة القيصرية وتستطيعين بكل سهولة تخفيف الم جرح الولادة ببعض النصائح التي سنعرضها لكِ تفصيليًا.

نصائح تخفيف الم جرح الولادة

بعد الولادة الطبيعية أو القيصرية يقوم الطبيب بعمل بعض الغرز الجراحية باختلاف موضعها كما ذكرنا، والتي تُسبب بعض الآلام وللتخفيف من الشعور بها يستلزم الآتي :

تخفيف الم جرح الولادة

1- إلتزام الراحة

التزمي الراحة على الأقل أول أسبوعين عقب الولادة، فهذا يساعد في التئام الجرح بشكل كبير، فلا تتحركي كثيرًا ولا تحملي أشياء ثقيلة.

وأقصي شئ يمكنك حمله خلال تلك الفترة هي طفلك الرضيع، مع الحرص على وضع كل لوازمه بجانبك لعدم اضطرارك للحركة الكثيرة.

2- الاهتمام بالنظافة الشخصية

خلال فترة النفاس والتي تمتد من 2 إلى 6 أسابيع بعد الولادة، يستمر نزول النزيف لذلك لابد من الاهتمام بنظافتك الشخصية خاصة مع الولادة الطبيعية.

حيث يكون الجرح بالقرب من مكان نزول الدم، وعدم الاهتمام بنظافة هذا المكان قد يؤدي لنقل عدوى للجرح لا قدر الله.

قد يهمك ايضا : جرح الولادة الطبيعية و كيفية علاجه سريعا “ملف شامل”

3- تنفيذ تعليمات الطبيب

لسرعة التعافي والتئام جرح الولادة لابد من تنفيذ تعليمات الطبيب بمنتهى الدقة، مع الإلتزام بتناول الأدوية الموصوفة من مسكنات ومضادات حيوية إلخ.

حيث أن تلك الأدوية من أهم العوامل التي تعمل على تخفيف الم جرح الولادة خاصة في الأيام الصعبة الاولى عقب الولادة.

4- التغذية الصحية المتوازنة

خلال فترة النفاس ومع النزف خلال الولادة يكون جسمك في أمس الحاجة للعناصر الغذائية لتعويض ما فقده، لذلك لابد من التغذية الصحية.

والمتمثلة في تناول الخضروات والفاكهة واللحوم البيضاء مثل الدواجن والأرانب والأسماك، وكذلك اللحوم الحمراء قليلة الدهن.

وبالطبع لا تنسي المشروبات الساخنة الهامة جدًا لتغذيتك وزيادة إدرار اللبن، كالحلبة والقرفة واليانسون وتناول الماء بكميات كبيرة لتلافي مُشكلة الإمساك المُصاحبة للولادة القيصرية.

5- ارتداء الملابس القطنية الفضفاضة

الأم عقب الولادة تكون في حاجة إلى الملابس التي تُريحها وتُسهل من حركتها، وكذلك لكي لا تضغط على الجرح أو حتى تتلامس معه.

ولا يوجد بالطبع أفضل من خامة الملابس القطنية على بشرة الأم، وعندما تكون فضفاضة تكون مريحة ولا تُسبب أي آلام.

6- حمام ماء دافئ

لتطهير الجرح الناتج عن الولادة الطبيعية احرصي على الجلوس في حمام ماء دافئ مخلوط عليه القليل من المُطهر، مع الجلوس فيه من 20 إلى 30 دقيقة.

7- كمادات المياه الباردة

فعالة جدًا في تخفيف الم جرح الولادة القيصرية بشكل خاص، كل ما عليك فعله هو وضع كمادات الماء البارد على جرح الولادة القيصرية كل فترة.

8- تمارين خفيفة للحوض

وتلك التمارين خاصة لحالات الولادة الطبيعية فقط وهي المعروفة بتمارين كيجل، والتي تقومين بها عدة مرات على مدار اليوم.

حيث أن تلك التمارين رائعة جدًا وفعالة في التعجيل من التئام الجرح، وذلك عن طريق زيادة تدفق الدم لتلك المنطقة.

وأخيرًا ننوه أن تلك النصائح فعالة في تخفيف الم جرح الولادة ولكن نطمئنك بأن غرز جرح الولادة سواء الطبيعية أو القيصرية تلتئم طبيعيًا خلال 3 إلى 4 أسابيع بعد الولادة.

كل ما يهمكِ تجدينه على قناة مجلة رقيقة على اليوتيوب، تابعينا من خلال الرابط التالى>>> قناة مجلة رقيقة على اليوتيوب ... لا تنسى الضغط على زر اشتراك او subscribe

عن الكاتب

amira mahmoud

اكتب تعليق