Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

طعام الطفل بعد السنة الاولى

طبيعة طعام الطفل بعد السنة الاولى من الأمور المُحيرة للكثير من الأمهات اللاتي يُريدن الحفاظ على صحة أطفالهن، وجعلها فى أفضل حالاتها عن طريق التغذية السليمة بتنوع أصناف الطعام المُقدمة لهم من خضروات وألبان وفاكهة،

وذلك لأن الطعام المتنوع الصحي يُساهم في النمو السليم للأطفال خلال تلك المرحلة العمرية المُبكرة، ولكن هناك عقبة وهى أن الطب الحديث أثبت مدى الأضرار الناتجة عن تقديم بعض الأطعمة للأطفال الذين لم يبلغوا عامهم الأول،

ولكن بمجرد بلوغ الطفل عامه الأول تُصبح الخيارات كثيرة أمام الأم لتقديم أصناف متنوعة من الطعام إلى طفلها دون القلق من أي أضرار على صحته، ولذلك جاءت لكِ مجلة رقيقة بأفضل أصناف طعام الطفل بعد السنة الاولى يُمكنك تقديمها لطفلك بأمان.

طعام الطفل بعد السنة الاولى

كما ذكرنا تغذية الطفل قبل إتمامه عامه الأول شئ وبعده شئ آخر، فهناك الكثير من الأطعمة التي يُحذّر الأطباء من تقديمها للطفل قبل السنة الأولى من عمره.

ولكن بعد إتمامه العام الأول هناك الكثير من الأطعمة المسموح بها والمفيدة جدًا لصحة طفلك، وأبرزها الآتي:

طعام الطفل بعد السنة الاولى 1

1- الفاكهة الحمضية:

الفاكهة الحمضية غنية بالكثير من الفيتامينات والمعادن والأملاح المُفيدة لصحة طفلك، وخاصة اليوسفي والبرتقال فهما فاكهتان تكثران خلال فصل الشتاء.

وخاصة فيتامين سي الذى يحافظ على صحة طفلك ويقي من نزلات البرد الشائعة خلال فصل الشتاء، فيجب عليكِ عزيزتي الأم تقديم ثمرة طازجة من الفاكهة الحمضية لطفلك أو مقدارًا من العصير.

2- اللبن البقري:

الآن يمكنك عزيزتي الأم تقديم لطفلك الحليب البقرى بعد بلوغة عامة الأول، دون وجود أي مخاطر فهو يحتوي على الكثير من البروتينات والدهون والمعادن التى يحتاجها جسم طفلك.

لكنة قبل بلوغة العام الأول لا يستطيع جهازه الهضمي التعامل معها، لكن بمجرد بلوغه العام يستطيع أن يهضمها بدون مشاكل لا قدر الله.

3- عسل النحل:

عسل النحل من الأطعمة المفيدة جدًا للكبار، ولكن الأطباء ينصحون بإدخاله للطفل بعد إكتمال عامه الأول، حيث أنه يحتوي على بكتيريا ضارة.

تلك البكتيريا تؤدي إلى تسمم غذائى يصيب الطفل ويعمل على إتلاف الجهاز المناعي

له، لذلك يُنصح بأن تكون ضمن قائمة طعام الطفل بعد السنة الاولى وليس قبلها.

4- السكر والملح:

مع بلوغ طفلك عامه الأول، يمكنك الآن إضافة القليل من السكر والملح إلى طعام الطفل، وذلك لزيدة إقباله على الأطعمة.

حيث أن أغلب الأطفال يفقدون شهيتم بعد بلوغهم العام الأول، والملح والسكر يعملان على فتح الشهية للأطفال بصورة ملحوظة.

ولكن يجب عليكِ عزيزتي الأم أن تحذرِ من مقدار السكر المضاف الى طعام طفلك، حيث أنه يعمل على رفض الطفل لتناول الخضروات فيما بعد.

5- المكسرات:

المكسرات يمكنك إضافتها إلى قائمة الطعام التى تقدميها لطفلك بعد إتمام عامه الأول، دون أي قلق ولكن ليس قبل العام الأول.

حيث أن تناول الطفل للمكسرات قبل إكتمال عامه الأول، قد يؤدي إلى حدوث إنسداد المجرى الهوائى للطفل لا قدر الله.

ولذلك الحل المناسب يكمن في طحن المكسرات جيدًا قبل تقديمها لطفلكِ، وكذلك يجب التأكد من عدم تسببها في إصابة طفلك بالحساسية، لأن هناك بعض الأطفال يصابون بالحساسية تجاه المكسرات.

6- فاكهة الفراولة:

أصبح متاح لكي عزيزتي الأم تقديم فاكهة الفراولة إلى طفلك بعد إكتمال عامه الأول، دون خوف أو قلق من تسببها لأي مشاكل صحية لطفلك.

فالدراسات وجدت أن تقديم الفراولة للطفل قبل إكتمال عامه الأول، قد يؤدي إلى إصابته باضطرابات في جهازه الهضمي.

وذلك نتيجة الحموضة العالية للفراولة، كما أنها من الممكن أن تُصيب الطفل بالحساسية، وهنا على الأم التأكد من ذلك الأمر قبل تقديم الفراولة للطفل.

وذلك عن طريق إعطاءه كمية قليلة من الفراولة للطفل، ومتابعة حالتة الصحية فإذا لم يتأثر منها، يمكن زيادة الكمية قليلًا ولكن يستحسن عدم الإكثار منها.

زبدة الفول السوداني:

ينصحك الخبراء بتقديم زبدة الفول السوداني إلى طفلك بعد إكتمال عامه الأول، حيث أن الطفل إذا تناولها قبل إكتمال عامة الأول تُصيبه بالكثير من الأضرار.

أبرزها أنها يُمكن أن تُصيب الطفل بانسداد البلعوم، نتيجة التصاقها بجدار البلعوم أو الحلق، لكن بعد اكتمال عامه الأول أصبح من الممكن تناولها بكل سهولة.

لكن يجب عليكِ التأكد من أن زبدة الفول السوداني لا تسبب حساسية إلى طفلك، لأن الكثير من الأطفال يعانون من حساسية تجاهها.

نصائح طعام الطفل بعد السنة الاولى

  1. التدرج فى تناول الطفل للأطعمة الصلبة، لابد أن تحرصِ على التحول بشكل تدريجي من الأطعمة اللينة إلى الأطعمة الصلبة، لكي يكون طفلك مستعد لهضم تلك الأطعمة دون حدوث مشاكل.
  2. إحرصي عزيزتي الأم على إجراء اختبار الحساسية، على كل صنف طعام جديد تقدميه لطفلك، وذلك بإطعامه كمية قليلة وإنتظار النتائج.
  3. إذا ظهرت أعراض الحساسية يجب عليكِ التوقف فورا عن إعطاء الطفل الطعام المُسبب للحساسية وعدم إعطاءه مرة أُخرى.
  4. كذلك إحرصي على تقديم الطعام لطفلك بعد التأكد من هرسه بطريقة جيدة، حتى يصبح لينًا، ويستطيع الطفل تناوله بكل سهولة ويسر.

وأخيرًا لابد أن تعي عزيزتي الأم أن هناك الكثير من الأقوال المتضاربة حول طعام الطفل بعد السنة الاولى وقبلها، وذلك تبعًا لمدى تطور الجهاز الهضمي للطفل.

ولذلك لا يُمكن التهاون في صحة طفلك والحرص على التأكد من كل معلومة عن الطعام المًناسب للمرحلة العمرية التي يمر بها، ويُفضل كذلك استشارة الطبيب.

كل ما يهمكِ تجدينه على قناة مجلة رقيقة على اليوتيوب، تابعينا من خلال الرابط التالى>>> قناة مجلة رقيقة على اليوتيوب ... لا تنسى الضغط على زر اشتراك او subscribe

عن الكاتب

amira mahmoud

اكتب تعليق