قص اظافر الرضيع بين العلم والخرافة

متى يمكن للأم أن تبدأ في قص اظافر الرضيع ؟ سؤال يراود كل أم خاصة لو كانت تخوض تجربة الأمومة للمرة الأولى، حيث تجد الأم رضيعها بمجرد ولادته بأظافر طويلة وحادة.

وقد تتسبب في جرح بشرته الرقيقة مع حركة يديه العشوائية للتعبير عن فرحه أو بكاؤه ولا تعرف ماذا تفعل هل تتركها ويجرح نفسه؟ أم تقص اظافر الرضيع مع خوفها من احتماليه جرح أصابعه الرقيقة؟

حيث أن عملية قص اظافر الرضيع لبعض الأمهات بمثابة فيلم رعب خوفًا من جرحه، لو كنت من هؤلاء عزيزتي الأم نقدم لك كل المعلومات عن عملية قص اظافر الرضيع من الناحية الطبية وتوقيتها وكيفية القيام بها.

قص اظافر الرضيع 1

توقيت قص اظافر الرضيع

  • الأطباء ينصحون الأم بعدم قص اظافر الرضيع ولا حتى تقليمها خلال الشهر الأول من عمره، وذلك لسهولة جرحه وتبعات ذلك لأن الشعيرات الدموية دقيقة في تلك المنطقة.
  • ولكن في بعض الأحيان تكون أظافر الطفل طويلة وحادة للدرجة التي يجرح بها الطفل نفسه، وهنا ينصح بإلباس الطفل بالقفازات المخصصة لحديثي الولادة.
  • حيث تعمل تلك القفازات على حماية الطفل من أظافره الطويلة، خاصة مع حركة يديه العشوائية خلال الأيام الأولى من عمره.
  • بعد أن يتم المولود الشهر الأول من عمره، يمكنك قص أظافره ولكن بالمقص الخاص بقص اظافر الرضيع، حيث يتمتع بمواصفات خاصة.
  • المقص الخاص بحديثي الولادة يكون ذو نهايات ملتوية وآمنة، والتي لا تجرح الطفل في حال ملامسته لأظافر الطفل، وكذلك لا ينصح بتقييد الطفل خلال تلك العملية.
  • حيث أن ذلك يترتب عليه كره الطفل لعملية قص الأظافر، وينصح الخبراء أن أفضل توقيت للقيام بعملية قص اظافر الرضيع خلال نومه.

كيفية قص اظافر الرضيع

المرة الأولى لقص اظافر الرضيع قد تكون صعبة على الأم، ولكنها مهمة خاصة بها وحدها، وتتطلب الكثير من الشجاعة، والثقة بالقدرة على إتمام العملية بسهولة وبدون أي خسائر.

كما على الأم أن تعي أن عملية قص اظافر الرضيع مهمة، وذلك حفاظًا علي صحته ووقايته من الجراثيم والميكروبات، عندما يقوم بإدخال يديه في فمه، وكذلك حتى لا يجرح نفسه.

أما عن خطوات قص اظافر الرضيع فهي:

  1. الحرص علي تواجد الطفل في مكان ذات إضاءة جيدة تمكنك من الرؤية الدقيقة لأظافر طفلك.
  2. اختاري التوقيت المناسب للقيام بعملية قص اظافر طفلك، ويفضل أن يكون بعد استحمام طفلك، حتي يكون الجلد في تلك المنطقة لينًا وأن يكون نائمًا.
  3. اتخذي وضعية مريحة خلال قص اظافر طفلك، تمكنك من إمساك يديه والتحكم بالمقص.
  4. بإحدى يديك امسكي يد طفلك، وبالآخرى امسكي المقص.
  5. بإصبعك قومي بالضغط لأسفل، وذلك في منطقة أسفل الظفر، وذلك لإبعاد الجلد عن الظفر وبالتالي تجنب جرح الرضيع.
  6. قصي الطول الزائد من الأظافر ولكن ليس لنهايتها، وبعد ذلك يمكنك تقليم الأظافر حتى تصبح قصيرة جدًا، مع التأكد من عدم ترك أي حواف حادة.
  7. لو كان طفلك مستيقظًا خلال عملية قص اظافره، اجعلي أحد يمسك الطفل ويلهيه أثناء عملية قص الأظافر ولتتحكم جيدًا به.
  8. ننوه على ضرورة عدم استخدام ادوات قص اظافر الرضيع في أي عملية أخرى، أو لقص أظافر أي طفل آخر.
  9. لا تحاولي قضم أظافر طفلك بأسنانك، فتلك الطريقة غير مستحبة وقد تنقل الجراثيم والعدوى لطفلك، وكذلك قد تتسبب له في التهابات وجروح.
  10. في حال جرحت طفلك خلال عملية قص اظافره، تحلي بالهدوء حتى تحسني التصرف، بللي قطعة من القطن النظيف واضغطي بها برفق على الاصبع المجروح.
  11. من التصرفات الخاطئة التي تقوم بها الأم، وضع ضمادة على اصبع الطفل، والذي قد يمص اصبعه فتنفك الضمادة في فمه مسببة الإختناق.

لو كنت تنسين قص اظافر طفلك وسط زحام روتينك اليومي، ننصحك بالاحتفاظ بمقص إضافي يمكنك الاحتفاظ به في السيارة، حيث كثيرًا ما ينام الطفل في السيارة ويمكنك قصها بسهولة.

اكتب تعليق