متى يبدأ الطفل بالأكل ؟ أسئلة وأجوبة على كل أم جديدة أن تعلمها

في وقت معين لا يصبح حليب الأم وحده كافيا لإشباع الطفل وتغذيته، لذا يكمن الحل في إطعام الطفل ببعض المواد الغذائية التي تناسب مرحلته العمرية، وهنا يحضُر الأمهات الجدد العديد من التساؤلات مثل متى يبدأ الطفل بالأكل وما هي الأطعمة المناسبة له، وكيف أعلم أنه مهيأ لتناول مختلف الأطعمة؟ سنجيبك عن كل هذا في السطور التالية.

متى يبدأ الطفل بالأكل ؟

ينصح أطباء الأطفال ببدء إعطاء المواد الغذائية إلى الطفل في بداية الشهر الرابع إلى السادس من عمر الطفل، فعندما يبلغ الطفل الشهر السادس يكون جسمه في حاجة إلى المزيد من إلى عناصر غذائية لا يُغطيها حليب الرضاعة.

متى يُصبح الطفل مُهيأ لتناول الطعام؟

عليكِ أن تُدركي أن الطفل يصبح مستعدا لتناول الطعام بداية من بلوغه الشهر الرابع ولكن يختلف ذلك الأمر في طفل عن الآخر، لكن هناك بعض الدلالات التي تشير أن طفلك أصبح جاهزًا لإدخال الطعام ومنها الآتي:

  • يستطيع طفلك رفع رأسه بثبات في خط مستقيم، كما يمكنه الجلوس وحده جيدًا دون إسنادك له.
  • يستطيع مضغ الطعام بمعنى أن لديه القدرة على تحريك الطعام بداخل فمه وبلعه، وعدم إسقاط الطعام فور إدخاله في فمه.
  • ينتبه إليكِ أو ينظر إلى أفراد العائلة خلال أكل الطعام.
  • ليس لديه مشكلة في النمو، ويتطور بمعدل طبيعي في الوزن والقامة والقدرات الحركية.

متى يبدأ الطفل بالأكل

كيف أبدأ في إدخال الطعام إلى طفلي؟

في هذه الحالة ينصح على الدوام باستشارة الطبيب المختص عند الإقدام على إطعام طفلك، لذا احرصي في البداية على تجربة الأطعمة وملاحظة هل طفل يتحسس منها أم لا؟ كما لا ينبغي تجربة أنواع مختلفة في آن واحد حتى لا تجدين صعوبة في اكتشاف حساسية طفلك من صنف معين، لذلك يُنصح بالتدرج في إدخال الطعام له.

نصائح ضرورية للبدء في أكل الطفل

  • يجب مراعاة نظافة كافة الأدوات المستعملة لتحضير طعام الطفل، وإن تم استخدام البلاستيك فلابد أن يكون من النوع الآمن على صحة الأطفال.
  • عليكِ بطحن وهرس المواد الغذائية بشكل جيد قبل تقديمها لطفلك.
  • لا تستعملي الأوعية النحاسية في تحضير الطعام لطفلك.
  • بإمكانك تخفيف الطعام المُقدم لطفلك بالحليب الصناعي أو حليب الأم أو الماء الدافئ.
  • عند البدء في إطعام طفلك جربي معه نوعا واحدا في كل مرة، كي تستطيعي التعرف على ما إذا كان طفلك مصاب بحساسية من صنف محدد من الغذاء.
  • بعد الخطوة السابق ذكرها بإمكانك البدء في خلط المواد الغذائية.
  • لا ينصح بإضافة البهارات أو السكر، العسل، الملح إلى غذاء طفلك الرضيع قبل أن يبلغ العام من عمره.
  • عليكِ بإبقاء طفلك في وضع الجلوس خلال إطعامه منعًا لحدوث اختناق.
  • لا تُجبري طفلك على تناول الطعام مطلقًا.
  • ابدئي في إطعامه بتناول كميات قليلة، ثم تدرجي وزيدي في الكمية.
  • ارجعي إلى طبيبك لمعرفة الأطعمة المناسبة للطفل وغير المناسبة في هذه المرحلة العمرية.
  • حفزي طفلك على تناول الطعام من خلال استخدام الملعقة، والجلوس على الكرسي الخاص بإطعام الأطفال.
  • انتقي كرسي الإطعام ذو القاعدة العريضة لتفادي وقوعه، واحرصي على استخدام حزام الأمان.

متى يبدأ الطفل بالأكل

ماهي المواد الغذائية المناسبة لطفلي في هذا العمر؟

من سن 4 إلى 6 شهور

  • الحبوب الغذائية مثل الشوفان، الأرز، الشعير.
  • الفاكهة مثل التفاح، الموز، الكمثرى.
  • الخضروات مثل الجزر، البطاطا الحلوة.

من سن 6 إلى 8 شهور

  • تأتي هنا إمكانية إدخال البروتين مثل الدجاج إلى جانب أي نوع من أنواع الحبوب.
  • الفاكهة مثل المانجو، والبرقوق.
  • الخضروات مثل الكوسة، القرع إلى جانب الجزر، والبطاطا الحلوة.

من سن 8 إلى 10 شهور

بإمكانك البدء في على الاعتماد على مشتقات الألبان مثل الزبادي والبروكلي، لكن هناك بعض الأمهات ينتظرن بعد إتمام العام.

في النهاية تذكري دائمًا أن طفلك مازال في طور النمو وتطور المهارات بأنواعها، فلا تتسرعي في إطعام طفلك أو تتأخري في ذلك كما لا ترغمينه على تناول الطعام بل اتركيه يتذوق أنواع مختلفة من الطعام فربما يكره البطاطا في وقت ويحبها في وقت آخر، حاولي قدر الإمكان ألا تَمِلى من تجربة وصفات جديدة للتنويع وتشجيع طفلك على الأكل.

قد يهمك أيضًا: متى يجلس الطفل الرضيع؟ وما هي المراحل التي يمر بها حتى يجلس يشكل سليم؟

أو تغذية الطفل الرضيع فى عامه الاول ملف شامل ونصائح هامة

اكتب تعليق