Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

طول الطفل الطبيعي ونصائح وأطعمة فعّالة لزيادته بدون أضرار

طول الطفل الطبيعي

طول الطفل الطبيعي يتم قياسه أثناء استلقاء الطفل على ظهره من أعلى رأسه إلى أسفل أحد الكعبين، ويبلغ متوسط الطول عند ولادة الطفل (مكتمل المدة) حوالي 50 سم بالرغم من أن معظم الأطفال حديثي الولادة يتراوح طولهم ما بين (45.7:60) سم.

يمكن أن يزيد معدل نمو الطول بشكل ملحوظ خلال فترة البلوغ، ومن المرجح أن يكتسب الذكور والإناث (5 سم) ومع ذلك فإن الطول النهائي للطفل يعتمد على عدة عوامل أهمها الوراثة.

طول الطفل الطبيعي

طول الطفل الطبيعي (يوم: 8 سنوات)

الذكور

يتراوح طول الطفل الطبيعي عمر يوم ما بين (48.5: 51.5) سم، وفي عمر 3 أشهر (60: 63) سم، وفي عمر 6 أشهر (66.3: 69) سم، وفي عمر 9 أشهر (70: 73) سم أما عند بلوغه العام الأول فيتراوح ارتفاعه ما بين (74: 77.5) سم.

يتراوح طول الطفل الطبيعي في العام الثاني ما بين (86: 90) سم، وفي العام الثالث (93: 98) سم، وفي العام الرابع (99.5: 105.4) سم، وفي العام الخامس ( 105.4 : 112.2  ) سم، وفي العام السادس ( 112.2: 119.3 ) سم، وفي العام السابع        ( 119.3: 125.7) سم، وفي العام الثامن ( 125.7 : 132 ) سم

الإناث

يتراوح طول الطفل الطبيعي عمر يوم ما بين (48: 50.3) سم، وفي عمر 3 أشهر (58.42: 61.2) سم، وفي عمر 6 أشهر         (64.3: 67.3) سم، وفي عمر 9 أشهر (68.6: 71.9) سم أما عند بلوغه العام الأول فيتراوح ارتفاعه ما بين (72.4: 75.7) سم.

يتراوح طول الطفل الطبيعي في العام الثاني ما بين (84.3: 88.6) سم، وفي العام الثالث (91.4: 96.7) سم، وفي العام الرابع (98: 104.9) سم، وفي العام الخامس ( 104.9 : 111.3  ) سم، وفي العام السادس ( 111.3: 119 ) سم، وفي العام السابع     ( 119: 124) سم، وفي العام الثامن ( 124 : 131.8 ) سم.

طول الطفل الطبيعي

نصائح فعّالة لزيادة طول الطفل الطبيعي

تمارين الإطالة

تعتبر تمارين الإطالة إحدى أكثر الطرق فعالية لزيادة طول الطفل الطبيعي وهي عبارة عن تمرين بسيط يستند فيه الطفل نحو الحائط ثم يرفع يديه ويمدها قدر الإمكان، والخطوة التالية هي الوقوف على أصابع قدميه ومد عضلات الساق ويمكنه أن يكرر هذا التمرين عشر مرات في اليوم الواحد.

تمرين إطالة آخر وهو جلوس الطفل على الأرض مع فصل ساقيه على أوسع نطاق ممكن ودعه يحني خصره حتى يلمس برأسه أصابع قدميه حوالي 4 مرات لكل ساق وهو تمرين مفيد لأنه يساعد في إطالة عموده الفقري.

تمارين اليوجا

تعتبر تمارين اليوجا مثالية في زيادة نمو الأطفال فهي تسمح للجسم بالتمدد الكامل مما يساعد في زيادة طول الطفل الطبيعي شرط أن يقوم الطفل بتمارين التنفس البسيطة قبل البدء.

السباحة

من أهم التمارين التي تساعد في زيادة طول الطفل الطبيعي فهي تساعد الطفل في مد الجسم بالكامل مما يمنحه القوة والصحة ومن الأفضل أن تشجعي طفلك على ممارسته بانتظام

أطعمة لزيادة طول الطفل الطبيعي

قد يعوق نقص التغذية نمو الطفل ويمنعه من الوصول للطول المثالي لذلك، فإن توفير أطعمة غنية بالعناصر المغذية أمر ضروري لمساعدة الطفل على الوصول للطول المثالي.

 
 

تطبيقات مجلة رقيقة مجانا على متجر جوجل>> من هـنـا

تلعب الأطعمة الغنية بالبروتين والفيتامينات والمعادن دورًا أساسيًا في نمو العضلات والعظام اللازمة لزيادة صحية في طول الطفل الطبيعي

من الضروري إعطاء طفلك النوع الصحيح من الأطعمة لدعم نموه وتعزيز زيادة الطول بطريقة صحية، وفيما يلي قائمة بأنواع الأطعمة التي تساعد في الزيادة الصحية لطول الطفل الطبيعي.

البيض

يحتوي البيض على العديد من العناصر الغذائية مثل البروتين اللازم للنمو الصحي للعضلات وفيتامين D لعظام قوية ويحتوي أيضًا على مجموعة أخرى من الفيتامينات وأحماض أوميجا 3 الدهنية.

الحليب

تدعم الفيتامينات والمعادن الموجودة في الحليب نمو العظام ويحتوي الحليب كامل الدسم على عناصر غذائية أكثر من الحليب منزوع الدسم.

فول الصويا

احرصي على إدراج منتجات فول الصويا في نظام طفلك الغذائي مثل دقيق الصويا، وحليب الصويا، والتوفو المصنوع من حليب الصويا ذلك أنه غني بالبروتين الذي يعتبر مماثلًا للبروتين الحيواني مما يجعله مصدر بروتين ممتاز للنباتيين ويساعد الاستهلاك المنتظم لفول الصويا على تحسين صحة العظام.

اللحوم الحمراء

اللحوم الحمراء غنية بالبروتين والعديد من المغذيات بما في ذلك الحديد الضروري لمنع فقر الدم ويمكن أن يؤدي نقصه إلى ضعف يؤثر على الطول الطبيعي للطفل ونموه، ومع ذلك لابد من الاعتدال في تناولها لأنها غنية بالدهون المشبعة.

لحوم منزوعة الدهن

يعتبر السمك والدجاج من الخيارات المثالية للحوم خالية من الدهون الغنية بالبروتين لكنها منخفضة الدهون المشبعة.

الفاصوليا

الفاصوليا غنية بالبروتين وتحتوي على نسبة منخفضة من الدهون وكمية جيدة من الكالسيوم وهو أمر ضروري لنمو الطفل وتقوية عظامه.

الخضروات الورقية

ربما لا تنتبهين إلى أهمية الخضروات الورقية في تحسين صحة العظام إلا أنها تحتوي بالفعل على الكالسيوم والفيتامينات الضرورية لنمو العظام الصحي، وهي مصدر جيد للكالسيوم بالنسبة للأطفال الذين لا يستهلكون الحليب بسبب حساسية اللاكتوز ومصدر جيد أيضًا لفيتامين K الضروري لصحة العظام.

المكسرات

تحتوي المكسرات على مزيج من البروتين والكالسيوم وعليكِ التفكير في إضافة مجموعة متنوعة من المكسرات إلى نظام طفلك الغذائي مثل اللوز والفستق والجوز.

البقوليات والحبوب الكاملة

قد لا تحتوي البقوليات على الكثير من الكالسيوم لكنها قد تكون مصدر جيد للمعنسيوم وهو معدن يلعب دورًا هامًا في تحسين صحة العظام مما يدفعك لإدراج بعض من البقوليات والحبوب الكاملة التي تحتوي على بروتين ومعادن في غذاء طفلك.

نود الإشارة إلى أن الطعام الذي يتناوله طفلك يؤثر بشكل كبير على حالته الصحية بما في ذلك قدرته على النمو ومع ذلك، فهو ليس العامل الوحيد لزيادة الطول الطبيعي للطفل.

عزيزتي الأم، المعلومات الواردة في هذا المقال تثقيفية ولا تغني بأي حال من الأحوال عن الذهاب للطبيب المختص واستشارته في الأطعمة المخصصة لطفلك وكذلك الرياضات المناسبة له

قد يهمك أيضًا:

معلومات خاصة حول تغذية الرضع

غذاء الطفل في الشهر الخامس بين المفيد والمحذور

طعام الطفل بعد السنة الأولى

اكتب تعليق