Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال وأسبابه وعلاجه

استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال

استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال من أكثر المشكلات الصحية شيوعا لدى 60% من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر وخمس سنوات.

حيث يعني استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال احتمالية تعرض الطفل للحمى والتي تزيد فيها درجة حرارة المستقيم عن 38 درجة مئوية أو 100.4 فهرنهايت بينما تكون أقل في مواضع أخرى بالجسم.

يختلف الدخول في طور الحمى بين طفل وآخر وتعتبر الحمى منخفضة الدرجة عادة عندما لا يصل ارتفاع درجة الحرارة لأكثر من 39 درجة مئوية أو 102.2 فهرنهايت.

استمرار ارتفاع درجة الحرارة في حد ذاتها ليست مهددة للحياة إلا إذا كانت عالية للغاية وثابتة عند مستوى محدد كأن تكون 107 فهرنهايت أو 41.6 عند قياسها عن طريق المستقيم.

ربما تشير الحمى إلى مرض خطير لكنها عادة ما تكون ناتجة عن عدوى فيروسية مثل السعال أو البرد وليست خطيرة في الغالب إذ يمكن علاجها بالمنزل، حيث يتحكم جزء الدماغ المسمى منطقة تحت المهاد في درجة حرارة الجسم ويزيد من درجة حرارة الطفل كوسيلة لمكافحة العدوى.

استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال

علامات استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال

  • استمرار ارتفاع درجة حرارة الأطفال لأكثر من 5 أيام.
  • عمر الطفل أقل من 3 شهر ودرجة حرارته 38 مئوية (101) فهرنهايت أو أعلى.
  • عمر الطفل من 3: 6 أشهر ودرجة حرارته 39 درجة مئوية (102) فهرنهايت أو أعلى.
  • ظهور علامات الجفاف على الطفل مثل فم جاف، وقئ مستمر وإسهال.
  • آلام في الأذن والتهاب في الحلق وآلام في المعدة.
  • إصابة الطفل بطفح جلدي أحمر لا يتلاشى مع وضع الكريمات.
  • بكاء متواصل من الطفل ولا تستطعين التحكم فيه.
  • صفير ومشاكل في التنفس.
  • نبرة بكاء غير عادية أو صوت عالي النبرة مع نوبات تشنج.

استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال

أسباب استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال

يعود استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال إلى الحمى التي تسببها الالتهابات البكتيرية أو الفيروسية

 
 

تطبيقات مجلة رقيقة مجانا على متجر جوجل>> من هـنـا

وتشمل الأسباب الأخرى للحمى:

  • بعض المضادات الحيوية
  • أمراض متعلقة بالحرارة
  • اضطرابات المناعة الذاتية
  • بعض لقاحات التطعيم

العناية بالطفل مع استمرار ارتفاع درجة الحرارة

  • شجعي طفلك على شرب الكثير من السوائل.
  • استمري في الرضاعة الطبيعية بانتظام إذا كنت ترضعين طفلك.
  • قدمي له الطعام إذا كانت لديه رغبة في الأكل ولا تجبريه على ذلك.
  • تحققي من طفلك من وقت لآخر أثناء الليل.
  • لا يساعد الماء الفاتر على تقليل الحمى، فلا حاجة لك في ذلك.
  • تجنبي القطع الكثيرة من الملابس وكذلك أغطية السرائر الثقيلة.

استمرار ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال

إرشادات لقياس درجة الحرارة عند الرضع والأطفال

عن طريق المستقيم

لقياس درجة حرارة طفلك عن طريق المستقيم، استخدمي ترمومتر رقمي وضعي طفلك على بطنه ثم أدخلي مقدار نصف بوصة في فتحة شرج طفلك وتوقفي في الحال إذا شعرت بأي مقاومة من الطفل
امسكي الترمومتر جيدا ولا تتركيه وعندما يصدر صوتا، بإزالة وتحققي من القراءة الرقمية.

عن طريق الفم

لقياس درجة حرارة طفلك عن طريق الفم، استخدمي ترمومتر رقمي وضعي نهاية مقياس الحرارة تحت لسانه نحو الجزء الخلفي من الفم.
اجعلي طفلك يضم شفتيه حول الترمومتر واخبريه ألا يعض أو يتكلم وعندما يصدر الترمومتر صوتا، قومي بإزالته وتحققي من القراءة الرقمية.

  • لا تستخدمي ترمومتر الزئبق مطلقا فالزئبق سم قاتل.
  • احرصي دائما على الاحتفاظ بترمومتر المستقيم في مكان منفصل بحيث لا يستخدم عن طريق الخطأ في فم طفلك.
  • ابدئي بتنظيف الترمومتر في ماء دافئ وصابون ثم اشطفيه جيدا بالماء البارد.
  • بالنسبة لدرجات حرارة الفم، انتظري 20 دقيقة بعد ان يأكل طفلك الأطعمة أو يشرب المشروبات الساخنة أو الباردة قبل أخذ درجة حرارته.
  • لا تأخذي درجة حرارة طفلك مباشرة بعد الاستحمام.
  • لا تعنفي الطفل أو تجبريه على السكون لأخذ درجة الحرارة.
  • لا تتركي الطفل بمفرده عند استخدام الترمومتر.
  • عند الانتهاء، قومي بتنظيف مقياس الحرارة مرة اخرى باستخدام ماء بارد وصابون وأي مطهر.

نود الإشارة إلى أن هذه المعلومات تثقيفية ولا تغني تمامًا عن استشارة الطبيب المختص لضمان التشخيص الصحيح واعطاء العلاج المناسب؛ فالتأخر فى استشارة الطبيب قد يعرض طفلكِ لمضاعفات خطيرة.

لا تستشيرى أحدا على وسائل التواصل الاجتماعى عند تعرض احد أفراد أسرتك لمرض وظهور أى أعراض، فالطبيب هو الشخص الوحيد الذى يجب استشارته، أما تلقى النصيحةوالمشورة من خلال وسائل التواصل الاجتماعى فهو نوع من العبث.

قد يهمك أيضًا:

طرق طبيعية فعالة جدًا لخفض حرارة الرضيع ونتائجها أفضل من خوافض الحرارة

ملف شامل ومتكامل عن قياس درجة الحرارة لدى الأطفال

أماكن وضع كمادات المياه الصحيحة لعلاج إصابات الأطفال والكبار

اكتب تعليق