في بداية الزواج, وفي منتصفه, وفي أواخر العمر أيضاً تأتي لحظات على الزوجين يتسألان فيها إلى متى سيستمر هذا الزواج؟, وهل سيقدر له البقاء أم أنه سينتهي في لحظة من لحظات الغضب أو الملل أو الجنون !!.

ما لا يعلمه الأزواج و الزوجات أن هذا السؤال قديم بعمر الإنسانية, متلون بألوان الشعوب, والثقافات والأديان, وليس شأناً خاصاً أو مشكلة شخصية وهذا ما دفع عالم الاجتماع “كارل بلومير” إلى البحث و التقصي وإجراء مقابلات مع أكثر من 700 من الأزواج و الزوجات الذين استمرت علاقاتهم لنحو 43 سنة على الأقل لمعرفة أهم قواعد للحفاظ على الزواج وقد اخترنا لكم منها هذه القائمة:-

القاعدة الأولى :

“ابدأ يومك بلمسة حانية ..

عندما تستيقظ كل يوم في الصباح انتظر في الفراش خمس دقائق وأسأل نفسك كيف أجعل يومه أو يومها أكثر سعادة؟ ما الذي يمكنني أن أفعله أو لا افعله حتى يصبح أكثر سروراً؟ إن الفكرة هنا تكمن في تمعن حالة شريك حياتك وقضاء وقت أطول في التركيز عليه وعلى ما يحب ..إنها فقط خمس دقائق كل صباح”.

(أنطوانيت واتكينز 81 عاما)

 

القاعدة الثانية :

” تذكر أن القرب لا يعني التماثل ..

مهما كان عدد سنوات الزواج التي مضت، ومهما كانت قوة العلاقة بينك وبين شريك حياتك تذكر دائماً أنه ليس أنت وأنه شخص آخر له أفكاره الخاصة ورؤيته عن العالم ،وأن مهمتك الأساسية التي قد تكون صعبة في الحقيقة أو صعبة جداً أحياناً أن تفهم كيف يفكر شريكك فإن عجزت أن تفهمه فتفهم مواقفه ”

(روبين إليوت 72 عاماً)

 

القاعدة الثالثة :

“تجاهل التجاعيد ..

مع مرور العمر أثناء الزواج تتغير اشياء كثيرة في الطرف الأخر, إنها أشبه بالتجاعيد التي تظهر على الوجه مع تقدم السن ،وأفضل طريقة لاستمرار الحياة أن تغض النظر عن هذه التغيرات التي سببها العمر أو الظروف وأن تنظر إلى شريكك كما كنت تنظر إليه في الأسبوع الأول من الزواج ،لا داعي أن تمعن النظر في التجاعيد فهذه طبيعة الحياة”.

(دويل الفريدو 77 عاما)

القاعدة الرابعة :

“عزز علاقة الصداقة …

كل شيء في العلاقة الزوجية معرض للانتهاء في وقت ما فالعلاقة الجنسية تصبح بالية, والأولاد يكبرون، والأطباق الشهية لم تعد المعدة تتحملها، وتحديات الحياة التي كنا نخوضها في العمل وتربية الأبناء و الظروف التي عايشناها معا كلها توقفت وذبلت, لكن شيئا وحيداً هو الذي يظل ينمو في حياتنا الزوجية ويتعمق هو “الصداقة” ،في رأيي الصداقة هي القاعدة الصلبة للزواج”

(ليديا واد 73 عاما)

القاعدة الخامسة :

“تراجع خطوة..

كلما حدث نزاع في سنوات زواجي تذكرت المثل الصيني “إذا تراجعت خطوة للوراء سيمكنك أن ترى السماء”, عند المشاكل و الأزمات الزوجية تُغلق أبواب الرؤية ولا ترى سوى المشكلة بينما لو خرجنا من إطار هذه المشكلة الضيقة سنرى الحياة الأسرية الحقيقية و اللحظات الجميلة التي قضيناها فيها و الإنجازات التي حققناها معا”

(تشين شيوي 73عاما)

القاعدة السادسة :

“اعلم أنه لا يزال هناك المزيد لتتعلمه …

لكل مرحلة في الزواج قواعدها ولكل فترة في العمر مميزاتها وعيوبها وما ُيبقي الزواج حياً هو انك تدخل كل مرحلة بروح التلميذ الذي جاء ليتعلم لا الأستاذ الذي يعرف كل شيء! أبحث و أقرأ و استشير قبل أن تصدر حكمك وراجع مواقفك ولا بأس من أن تتعلم من غيرك من الأزواج السعداء ..فلا أحد في الدنيا يعلم كل شيء ”

(سامانثا جونز 80 عاما)

عن الكاتب

د.على عبدالظاهر

طبيب مصرى حاصل على بكالريوس طب و جراحة , أحب التدوين و الرد على استشارات زوار مجلة رقيقة

اكتب تعليق

مشاركة