من المشكلات النسائية الشائعة ما يعرف باسم “غازات المهبل” أو “رياح المهبل” وهي عبارة عن خروج هواء من فتحة المهبل أثناء الممارسة الجنسية أو بعد السعال أو خلال التمرينات البدنية الشاقة.

غازات المهبل

غازات المهبل من الأعراض الشائعة لدى السيدات المتزوجات بشكل كبير بينما يعتبر الأمر نادر الحدوث عند الآنسات، و ينتشر بشكل أكبر بين النساء عقب الانجاب لأكثر من مرة.

تتميز غازات المهبل بأنها بدون رائحة حيث لا علاقة لها بالمعدة و الأمعاء سواء من حيث مكان التكون أو الخروج, كما أنها تصدر بدون ألم و قد يصاحبها غالباً صوت خفيض.

إذا صادفت المرأة خروج غازات من المهبل لها رائحة تشبه الغائط فإن عليها سرعة الكشف الطبي حيث يرجح وجود “ناسور مهبليّ” ناتج عن ضعف في المنطقة الفاصلة بين المهبل و الشرج.

يحتاج الناسور المهبلي إلى العلاج السريع لمنع تأثيره على منطقة المهبل و يتم علاجه بالتدخل الجراحي.

أسباب غازات المهبل

تحدث غازات المهبل بسبب التغير الناشئ في تكوين المهبل عقب الولادة أو الجماع المتكرر, حيث يحدث اتساع في قناة المهبل و تمدد في جدران العضو التناسليّ بما يفقده قدرته على إحكام غلق قناة المهبل.

ما يحدث خلال التمرينات البدينة أو السعال أو  الممارسة الجنسية أن تتمدد هذه القناة و تتسع الجدران بما يسمح بدخول بعض دفعات من الهواء من الخارج إلى داخل جسد المرأة، وعندما ترتخي العضلات مرة أخرى يخرج الهواء فيما يعرف باسم “غازات المهبل“.

ومن هنا فإن غازات المهبل لا تحمل أي رائحة، ولا تسبب أي عدوى، ولا تدعو للقلق مطلقاً.

كيف يمكن التحكم في غازات المهبل؟

الطريقة الوحيدة التي يمكن بها التحكم قليلاً في غازات المهبل تكون بتقوية عضلات الحوض، و ربما سيكون الحفاظ على تمرينات كيجل هي أفضل الطرق لذلك.

أما إذا كانت غازات المهبل تحدث أثناء الجماع فيمكن التخلص منها بتجنب الإيلاج العميق و السريع لمنع دخول دفقات الهواء إلى داخل الجسم، و الاستعاضة عن ذلك بالحركات البطيئة و الإيلاج السطحي.

لا يجب القلق مطلقاً من غازات المهبل طالما أنها تخرج دون رائحة حيث ينظر إليها على أنها أمر طبيعي بسبب التغيرات الاجبارية التي تتعرض لها أعضاء المرأة بسبب الجماع و الولادة.

لا تنسى زيارة مجلة رقيقة مرة اخرى و ذلك عن طريق البحث عن : مجلة رقيقة او rqeeqa.com

عن الكاتب

د.على عبدالظاهر

طبيب مصرى حاصل على بكالريوس طب و جراحة , أحب التدوين و الرد على استشارات زوار مجلة رقيقة

اكتب تعليق