فوائد الماء و الليمون للتخسيس

عادة ما يتبع الأشخاص الذين يرغبون في إنقاص وزنهم أنظمة غذائية معينة تعتمد على إدخال عناصر غذائية معينة للجسم وحرمانه من عناصر غذائية أخرى للوصول إلى الوزن المثالي، وفي بعض الأحيان قد يلجأون إلى تناول بعض العقاقير الضارة والغير صحية التي تترك آثاراً سلبية على الجسم.

0cd6e4605dd4e5ef49db6c8cc476b4e7

ومن ناحية المواد والخلطات الطبيعية المفيدة للتنحيف فإننا نجد مشروب الماء والليمون أحد أهم وأقوى العلاجات الحديثة لمشكلة السمنة بطريقة آمنة وغير ضارة،

فهو يعمل على حرق الدهون وإذابتها كونه يحتوي على نسبة قليلة من السعرات الحرارية مقارنة مع غيره من المشروبات، إذ تصل نسبتها إلى 11 سعرة حرارية فقط إذا لم يتم إضافة أي نوع من المحليات الطبيعية والصناعية له كالسكر أو العسل.

وإلى جانب قدرة مشروب على تخفيف الوزن فإنه لا يمكننا التغاضي عن كمية فيتامين سي التي سيوفرها للجسم إذا ما تم شربه بشكل يومي خصوصاً خلال فصل الصيف الذي يحتاج فيه الجسم إلى مثل هذا النوع من المشروبات الباردة لتنعش الجسم وتمده بالبرودة.

لكن في حال الرغبة الحقيقة لتخفيف الوزن يجب تناول مشروب الماء والليمون إلى جانب اتباع نظام غذائي معين قليل السعرات الحرارية للحصول على أقصى فائدة،

كما وأنه يفضل ممارسة التمارين الرياضية التي ستسهم في تسريع التخلص من الدهون المتراكمة في الجسم، وإدخال الفواكه والخضروات والأطعمة الغنية بالبروتينات في هذا النظام العذائي.

إذا ما تم النظر إلى فاعلية الماء في تخفيف الوزن، فإنه لا يخلو أي نظام غذائي من الماء باعتباره عنصر مهم لا غنى عنه، إذ أنه يجب تناول ما مقداره ثمانية أكواب من الماء كل يوم لتعيد بناء الأنسجة التالفة في الجسم،

وينصح معظم أخصائي التغذية شرب الماء قبل تناول الوجبة الغذائية بنصف ساعة حتى يشعر الشخص بالشيع بشكل أسرع.

أما بالنسبة لليمون فالمعروف عنه أنه مطهر للجسم ويعمل على تنشيط الدورة الدموية في الجسم الأمر الذي يحفز عدم تراكم الدهون، حتى أن قشور الليمون لها فاعلية كبيرة أيضاً، لذا بالإمكان عدم التخلص من القشور والاستفادة منها.

اكتب تعليق